Menu
السعودية نيوز | على حساب بالميراس.. الأهلي المصري يحصد برونزية كأس العالم للأندية

من لها غير المارد الأحمر.. بكبرياء الكبير وبكثير من الإبداع، خطف الأهلي المصري الميدالية البرونزية لبطولة كأس العالم للأندية، بفوز ثمين على حساب بالميراس البرازيلي، بنتيجة 3-2 عبر ركلات الترجيح، في المباراة التي جرت مساء اليوم الخميس، على ملعب المدينة التعليمية بالعاصمة القطرية الدوحة.

وسيطر التعادل السلبي على مجريات المباراة على الرغم من المحاولات الحثيثة من بطل أفريقيا لفك شفرة دفاعات المنافس البرازيلي العنيد، وبالفعل كاد الأهلي يفتتح التسجيل مبكرًا عن طريق عمر السولية من انفراد تام، إلا أن الكرة مرت بمحاذاة القائم الأيمن.

وكان المارد الأحمر الطرف الأفضل من كل النواحي في نصف المباراة الأول، على الرغم من الغيابات المؤثرة التي ضربت الفريق المصري، فإن تحفظ بالميراس أمام الضغط العالي لرفاق محمد الشناوي، منح الأهلي الفرصة لبسط النفوذ على أجراء الميدان.

وفي الدقيقة 67 عرف الأهلي الطريق إلى مرمى بالميراس، بعدما حول محمد هاني عرضية رائعة إلى عمر السولية الذي سددها على الطائر، لينقذها الحارس المخضرم ويفرتون ببراعة، قبل أن يكملها البديل جونيور أجاي إلى داخل المرمى، قبل أن يتدخل الحكم لإلغاء الهدف بداعي التسلل.

وبلغت الإثارة ذروتها في مشهد ركلات الترجيح؛ حيث نجح الأهلي في حسم مباراة الصعود إلى منصة التتويج، بأقدام الثالوث، المغربي بدر بانون، ومحمد هاني، وجونيور أجاي، وأضاع عمرو السولية، وسدد مروان محسن الكرة في القائم.

وارتدى الحارس الدولي المصري محمد الشناوي قفاز الإجادة لمنح المارد الأحمر الميدالية البرونزية، بعدما تصدى لتسديدات روني «الأولى»، وميلو «الحاسمة»، بينما أهدر لويز أدريانو الكرة خارج المرمى طواعية، وسجل فقط جوستافو سكاربا وجوستافو جوميز.

ونجح نادي القرن الأفريقي في الحصول على المركز الثالث في مونديال الأندية للمرة الثانية، من بين ست مشاركات في المونديال، ليكرر إنجاز نسخة عام 2006، على حساب كلوب أمريكا المكسيكي؛ ليجدد أفضل إنجاز للفريق المصري في تاريخ المشاركات بالبطولة.

وفك المارد الأحمر عقدة الأندية البرازيلية بالفوز لأول مرة على بطل كأس ليبرتادوريس، بعدما خسر في مناسبتين، ممثلي السامبا في البطولة، وكان ذلك أمام إنترناسيونال بهدفين مقابل هدف وحيد، في المربع الذهبي لنسخة 2006، وأمام كورينثيانز بهدف نظيف، في المربع الذهبي لنسخة 2012.

وعادل رجال المدرب الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، الرقم القياسي لفريق مونتيري المكسيكي، الذي فاز بالبرونزية في نسختي 2012 و2019، ليحقق المركز الثالث للمرة الثانية، كما بات الفريق الأكثر مشاركة في مباريات مونديال الأندية.

اقرأ أيضًا:

الإرث الأوروبي يدعم بايرن في نهائي المونديال.. وتيجريس يحلم بالمعجزة

الأهلي المصري يتأهب لخطف برونزية المونديال من بين أنياب بالميراس

Feb. 11, 2021, 7:53 p.m. من لها غير المارد الأحمر.. بكبرياء الكبير وبكثير من الإبداع، خطف الأهلي المصري الميدالية البرونزية لبطولة كأس العالم للأندية، بفوز ثمين على حساب بالميراس البرازيلي، بنتيجة 3-2 عبر ركلات الترجيح، في ال...
السعودية نيوز | على حساب بالميراس.. الأهلي المصري يحصد برونزية كأس العالم للأندية
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | على حساب بالميراس.. الأهلي المصري يحصد برونزية كأس العالم للأندية

السعودية نيوز | على حساب بالميراس.. الأهلي المصري يحصد برونزية كأس العالم للأندية
  • 242
29 جمادى الآخر 1442 /  11  فبراير  2021   08:55 م

من لها غير المارد الأحمر.. بكبرياء الكبير وبكثير من الإبداع، خطف الأهلي المصري الميدالية البرونزية لبطولة كأس العالم للأندية، بفوز ثمين على حساب بالميراس البرازيلي، بنتيجة 3-2 عبر ركلات الترجيح، في المباراة التي جرت مساء اليوم الخميس، على ملعب المدينة التعليمية بالعاصمة القطرية الدوحة.

وسيطر التعادل السلبي على مجريات المباراة على الرغم من المحاولات الحثيثة من بطل أفريقيا لفك شفرة دفاعات المنافس البرازيلي العنيد، وبالفعل كاد الأهلي يفتتح التسجيل مبكرًا عن طريق عمر السولية من انفراد تام، إلا أن الكرة مرت بمحاذاة القائم الأيمن.

وكان المارد الأحمر الطرف الأفضل من كل النواحي في نصف المباراة الأول، على الرغم من الغيابات المؤثرة التي ضربت الفريق المصري، فإن تحفظ بالميراس أمام الضغط العالي لرفاق محمد الشناوي، منح الأهلي الفرصة لبسط النفوذ على أجراء الميدان.

وفي الدقيقة 67 عرف الأهلي الطريق إلى مرمى بالميراس، بعدما حول محمد هاني عرضية رائعة إلى عمر السولية الذي سددها على الطائر، لينقذها الحارس المخضرم ويفرتون ببراعة، قبل أن يكملها البديل جونيور أجاي إلى داخل المرمى، قبل أن يتدخل الحكم لإلغاء الهدف بداعي التسلل.

وبلغت الإثارة ذروتها في مشهد ركلات الترجيح؛ حيث نجح الأهلي في حسم مباراة الصعود إلى منصة التتويج، بأقدام الثالوث، المغربي بدر بانون، ومحمد هاني، وجونيور أجاي، وأضاع عمرو السولية، وسدد مروان محسن الكرة في القائم.

وارتدى الحارس الدولي المصري محمد الشناوي قفاز الإجادة لمنح المارد الأحمر الميدالية البرونزية، بعدما تصدى لتسديدات روني «الأولى»، وميلو «الحاسمة»، بينما أهدر لويز أدريانو الكرة خارج المرمى طواعية، وسجل فقط جوستافو سكاربا وجوستافو جوميز.

ونجح نادي القرن الأفريقي في الحصول على المركز الثالث في مونديال الأندية للمرة الثانية، من بين ست مشاركات في المونديال، ليكرر إنجاز نسخة عام 2006، على حساب كلوب أمريكا المكسيكي؛ ليجدد أفضل إنجاز للفريق المصري في تاريخ المشاركات بالبطولة.

وفك المارد الأحمر عقدة الأندية البرازيلية بالفوز لأول مرة على بطل كأس ليبرتادوريس، بعدما خسر في مناسبتين، ممثلي السامبا في البطولة، وكان ذلك أمام إنترناسيونال بهدفين مقابل هدف وحيد، في المربع الذهبي لنسخة 2006، وأمام كورينثيانز بهدف نظيف، في المربع الذهبي لنسخة 2012.

وعادل رجال المدرب الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، الرقم القياسي لفريق مونتيري المكسيكي، الذي فاز بالبرونزية في نسختي 2012 و2019، ليحقق المركز الثالث للمرة الثانية، كما بات الفريق الأكثر مشاركة في مباريات مونديال الأندية.

اقرأ أيضًا:

الإرث الأوروبي يدعم بايرن في نهائي المونديال.. وتيجريس يحلم بالمعجزة

الأهلي المصري يتأهب لخطف برونزية المونديال من بين أنياب بالميراس

الكلمات المفتاحية