Menu
السعودية نيوز | «جدار الأهلي» يكشف السر وراء برونزية مونديال الأندية

أكد الدولي المصري محمد الشناوي، حارس مرمى فريق الأهلي، والحاصل على جائزة رجل مباراة تحديد صاحب المركز الثالث على حساب بالميراس، أن جماهير المارد الأحمر كلمة السر وراء حصد برونزية بطولة كأس العالم للأندية لكرة القدم.

وخطف الأهلي المركز الثالث والميدالية البرونزية في مونديال الأندية، عقب فوزه 3-2 بركلات الترجيح على بالميراس البرازيلي، اليوم الخميس، في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع بالبطولة؛ ليعادل إنجازه الذي حققه في نسخة المسابقة عام 2006، بالحصول على الميدالية البرونزية.

حصل «جدار الأهلي» على جائزة أفضل لاعب في مباراة بالميراس البرازيلي، بعدما حافظ على نظافة الشباك طوال زمن المباراة، أمام هجمات المنافس البرازيلي القليلة، ووقف حائط صد في ركلات الترجيح بالتصدي إلى ركلتين، ليقود الأهلي إلى منصة التتويج.

وأوضح الشناوي، في تصريحات إعلامية عقب المباراة، أن جماهير الأهلي العظيمة، التي كانت حريصة على مساندة الفريق منذ انطلاق كأس العالم للأندية، لها الدور الأكبر في مساندة اللاعبين حتى تحقق الفوز بالمركز الثالث والتتويج بالميدالية البرونزية.

وأضاف الدولي المصري، أن لاعبي بطل أفريقيا تعاهدوا منذ بداية البطولة على اللعب بروح قتالية، وحصد مركز متقدم، وتكلل مجهود الجميع بالميدالية البرونزية بعد الفوز على بالميراس البرازيلي بركلات الترجيح.

وأوضح أن لاعبي الأهلي قدموا مباراة كبيرة، وكانوا رجالًا داخل المستطيل الأخضر طوال الـ90 دقيقة، مشيرًا إلى أن الجهاز الفني كان حريصًا على دراسة المنافس بشكل جيد، كما أن روح اللاعبين وإصرارهم على إسعاد الجماهير وراء تحقيق البرونزية.

وختم الشناوي، الذي يعد أحد الأرقام الصعبة في معادلة إنجازات الأهلي في السنوات الأخيرة، بالتأكيد على أن كل لاعبي المارد الأحمر يلعبون بشكل جماعي، والجميع كان يقاتل داخل الملعب من أجل الفوز.

ونجح نادي القرن الأفريقي في الحصول على المركز الثالث في مونديال الأندية للمرة الثانية، من بين ست مشاركات في المونديال، ليكرر إنجاز نسخة عام 2006، على حساب كلوب أمريكا المكسيكي، ليجدد أفضل إنجاز للفريق المصري في تاريخ المشاركات بالبطولة.

وفك المارد الأحمر عقدة الأندية البرازيلية بالفوز لأول مرة على بطل كأس ليبرتادوريس، بعدما خسر في مناسبتين، ممثلي السامبا في البطولة، وكان ذلك أمام إنترناسيونال بهدفين مقابل هدف وحيد، في المربع الذهبي لنسخة 2006، وأمام كورينثيانز بهدف نظيف، في المربع الذهبي لنسخة 2012.

وعادل رجال المدرب الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، الرقم القياسي لفريق مونتيري المكسيكي، الذي فاز بالبرونزية في نسختي 2012 و2019؛ ليحقق المركز الثالث للمرة الثانية، كما بات الفريق الأكثر مشاركة في مباريات مونديال الأندية.

اقرأ أيضًا:

على حساب بالميراس.. الأهلي المصري يحصد برونزية كأس العالم للأندية

الأهلي المصري يتأهب لخطف برونزية المونديال من بين أنياب بالميراس

Feb. 11, 2021, 8:52 p.m. أكد الدولي المصري محمد الشناوي، حارس مرمى فريق الأهلي، والحاصل على جائزة رجل مباراة تحديد صاحب المركز الثالث على حساب بالميراس، أن جماهير المارد الأحمر كلمة السر وراء حصد برونزية بطولة كأس العالم للأن...
السعودية نيوز | «جدار الأهلي» يكشف السر وراء برونزية مونديال الأندية
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | «جدار الأهلي» يكشف السر وراء برونزية مونديال الأندية

السعودية نيوز | «جدار الأهلي» يكشف السر وراء برونزية مونديال الأندية
  • 307
29 جمادى الآخر 1442 /  11  فبراير  2021   10:06 م

أكد الدولي المصري محمد الشناوي، حارس مرمى فريق الأهلي، والحاصل على جائزة رجل مباراة تحديد صاحب المركز الثالث على حساب بالميراس، أن جماهير المارد الأحمر كلمة السر وراء حصد برونزية بطولة كأس العالم للأندية لكرة القدم.

وخطف الأهلي المركز الثالث والميدالية البرونزية في مونديال الأندية، عقب فوزه 3-2 بركلات الترجيح على بالميراس البرازيلي، اليوم الخميس، في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع بالبطولة؛ ليعادل إنجازه الذي حققه في نسخة المسابقة عام 2006، بالحصول على الميدالية البرونزية.

حصل «جدار الأهلي» على جائزة أفضل لاعب في مباراة بالميراس البرازيلي، بعدما حافظ على نظافة الشباك طوال زمن المباراة، أمام هجمات المنافس البرازيلي القليلة، ووقف حائط صد في ركلات الترجيح بالتصدي إلى ركلتين، ليقود الأهلي إلى منصة التتويج.

وأوضح الشناوي، في تصريحات إعلامية عقب المباراة، أن جماهير الأهلي العظيمة، التي كانت حريصة على مساندة الفريق منذ انطلاق كأس العالم للأندية، لها الدور الأكبر في مساندة اللاعبين حتى تحقق الفوز بالمركز الثالث والتتويج بالميدالية البرونزية.

وأضاف الدولي المصري، أن لاعبي بطل أفريقيا تعاهدوا منذ بداية البطولة على اللعب بروح قتالية، وحصد مركز متقدم، وتكلل مجهود الجميع بالميدالية البرونزية بعد الفوز على بالميراس البرازيلي بركلات الترجيح.

وأوضح أن لاعبي الأهلي قدموا مباراة كبيرة، وكانوا رجالًا داخل المستطيل الأخضر طوال الـ90 دقيقة، مشيرًا إلى أن الجهاز الفني كان حريصًا على دراسة المنافس بشكل جيد، كما أن روح اللاعبين وإصرارهم على إسعاد الجماهير وراء تحقيق البرونزية.

وختم الشناوي، الذي يعد أحد الأرقام الصعبة في معادلة إنجازات الأهلي في السنوات الأخيرة، بالتأكيد على أن كل لاعبي المارد الأحمر يلعبون بشكل جماعي، والجميع كان يقاتل داخل الملعب من أجل الفوز.

ونجح نادي القرن الأفريقي في الحصول على المركز الثالث في مونديال الأندية للمرة الثانية، من بين ست مشاركات في المونديال، ليكرر إنجاز نسخة عام 2006، على حساب كلوب أمريكا المكسيكي، ليجدد أفضل إنجاز للفريق المصري في تاريخ المشاركات بالبطولة.

وفك المارد الأحمر عقدة الأندية البرازيلية بالفوز لأول مرة على بطل كأس ليبرتادوريس، بعدما خسر في مناسبتين، ممثلي السامبا في البطولة، وكان ذلك أمام إنترناسيونال بهدفين مقابل هدف وحيد، في المربع الذهبي لنسخة 2006، وأمام كورينثيانز بهدف نظيف، في المربع الذهبي لنسخة 2012.

وعادل رجال المدرب الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، الرقم القياسي لفريق مونتيري المكسيكي، الذي فاز بالبرونزية في نسختي 2012 و2019؛ ليحقق المركز الثالث للمرة الثانية، كما بات الفريق الأكثر مشاركة في مباريات مونديال الأندية.

اقرأ أيضًا:

على حساب بالميراس.. الأهلي المصري يحصد برونزية كأس العالم للأندية

الأهلي المصري يتأهب لخطف برونزية المونديال من بين أنياب بالميراس

الكلمات المفتاحية