Menu
السعودية نيوز | ماذا تعرف عن مرض «الوردية»؟

قالت الرابطة الألمانية لأطباء الأمراض الجلدية إن «الوردية» «Rosacea» هي مرض جلدي التهابي تتمثل أعراضه في الاحمرار الشديد للوجه والبثور والعُقد والعروق الصغيرة الظاهرة للعيان.

وأضافت الرابطة أن أسباب الوردية غير معلومة على وجه الدقة حتى الآن، مشيرة إلى أن الأطباء يرجحون أن الوردية ترجع إلى الاستجابة المفرطة لجهاز المناعة أو اضطرابات بالأوعية الدموية في منطقة الوجه أو عوامل وراثية أو تغيرات هرمونية.

ويمكن للمريض تجنب حدوث نوبات المرض من خلال الابتعاد عن مسبباته، والتي تتمثل في المشروبات الساخنة للغاية والتوابل الحريفة وأشعة الشمس والصابون المهيج للبشرة والأدوية الموسعة للأوعية الدموية، بالإضافة إلى الخمر.

وفي حالة الأعراض البسيطة غالبًا ما يكفي استخدام مستحضرات تنظيف البشرة الخالية من الصابون ومستحضرات التجميل الخالية من المواد المهيجة للبشرة كالمواد العطرية والمواد الحافظة مع حماية البشرة من أشعة الشمس بشكل كاف.

وفي حالة الأعراض الشديدة يتم اللجوء إلى مضادات حيوية مثبطة للالتهابات في صورة أقراص، وفي بعض الحالات قد يستدعي الأمر التدخل الجراحي.

Dec. 4, 2020, 5:04 p.m. قالت الرابطة الألمانية لأطباء الأمراض الجلدية إن «الوردية» «Rosacea» هي مرض جلدي التهابي تتمثل أعراضه في الاحمرار الشديد للوجه والبثور والعُقد والعروق الصغيرة الظاهرة للعيان. وأضافت الرابطة أن أسباب ...
السعودية نيوز | ماذا تعرف عن مرض «الوردية»؟
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | ماذا تعرف عن مرض «الوردية»؟

السعودية نيوز | ماذا تعرف عن مرض «الوردية»؟
  • 303
16 ربيع الآخر 1442 /  01  ديسمبر  2020   09:34 ص

قالت الرابطة الألمانية لأطباء الأمراض الجلدية إن «الوردية» «Rosacea» هي مرض جلدي التهابي تتمثل أعراضه في الاحمرار الشديد للوجه والبثور والعُقد والعروق الصغيرة الظاهرة للعيان.

وأضافت الرابطة أن أسباب الوردية غير معلومة على وجه الدقة حتى الآن، مشيرة إلى أن الأطباء يرجحون أن الوردية ترجع إلى الاستجابة المفرطة لجهاز المناعة أو اضطرابات بالأوعية الدموية في منطقة الوجه أو عوامل وراثية أو تغيرات هرمونية.

ويمكن للمريض تجنب حدوث نوبات المرض من خلال الابتعاد عن مسبباته، والتي تتمثل في المشروبات الساخنة للغاية والتوابل الحريفة وأشعة الشمس والصابون المهيج للبشرة والأدوية الموسعة للأوعية الدموية، بالإضافة إلى الخمر.

وفي حالة الأعراض البسيطة غالبًا ما يكفي استخدام مستحضرات تنظيف البشرة الخالية من الصابون ومستحضرات التجميل الخالية من المواد المهيجة للبشرة كالمواد العطرية والمواد الحافظة مع حماية البشرة من أشعة الشمس بشكل كاف.

وفي حالة الأعراض الشديدة يتم اللجوء إلى مضادات حيوية مثبطة للالتهابات في صورة أقراص، وفي بعض الحالات قد يستدعي الأمر التدخل الجراحي.

الكلمات المفتاحية