Menu
أكثر الأماكن برودة في العالم

أصبح من اللافت أن الدول العربية تعاني في السنين الأخيرة من موجات شديدة البرودة، ربما لم تكن أبداً من خصائص هذه المنطقة الدافئة بطبيعتها، وأيضاً موجات شديدة الحرارة أكثر من المُعتاد، وهي كلها الآثار الناتجة عن التحولات المناخية الكبرى التي يشهدها العالم مؤخراً. فربما تفكر في تفقد حجوزات الخطوط السعودية وحجز تذكرة إلى المملكة والقيام بجولة رائعة في صحراء السعودية الساحرة، ولكن إن أردت زيارة أماكن باردة الطقس فبالطبع سيتمحور حديثنا خارج حدود الشرق الأوسط.

لكن، مع ذلك تظل درجات الحرارة المنخفضة في المنطقة العربية مجرّد إنخفاض ترفيهي لا أكثر، إذا ما قورنت بأجزاء أخرى في العالم، لا يُتصوّر الانخفاض الحاد في درجات الحرارة التي تمرّ بها في فصل الشتاء، بشكل لا يمكن مقارنته بأي منطقة أخرى.

هنا نستعرض أكثر المناطق برودة على وجه الأرض :

فنلندا

واحدة من الدول الاسكندنافية التي تقع في أقصى شمال الكرة الأرضية ، وبطبيعة الحال يتميّز مناخها فى الشتاء بالبرودة القارسة ، حيث تتراوح درجات الحرارة فيها مابين -15 الى -10 .. وهي تعتبر درجة حرارة منخفضة للغاية، إذا ما قورنت بغيرها من الدول الأوروبية.

يمتد تساقط الثلوج في فنلندا لمعظم شهور فصل الشتاء التي تصل إلى أربعة شهـور ، وتعتبر التقلبات المناخية والعواصف الثلجية أمراً عادياً في هذا البلد الغني إقتصادياً، الفقير من شعور الدفء. يمكنك السفر إلى فنلندا عبر Saudia Airlines و Egypt Air حيث يوفران أسعار تنافسية للسفر إلى فنلندا.

منغوليـا

منغوليا دولة آسيوية واسعة، لها شهرة تاريخية كبيرة باعتبارها كانت أساس انطلاق إمبراطورية المغول الهائلة فترة القرون الوسطى، وليس لها دور عالمي كبير حالياً ، غير أنها واحدة من افضل وجهات السياحة، ومن أكثر بلاد العالم جمالاً وإمتلاءاً بالمناظر الطبيعية الخلابة.

درجة الحرارة في منغوليا شتاءً تكون منخفضة بشكل حاد، حيث تصل إلى عشرين درجة تحت الصفر في بعض فترات الشتاء، وتتعرّض لموجات صقيع كبيرة، وسقوط كثيف للثلوج طوال فترة الشتاء.

أيسلنداhttp://miriadna.com/desctopwalls/images/max/Violet-winter-and-iceland.jpg

اسمها يدل على صفتها المناخية: (أرض الثلوج)، وهي أصلاً قطعة يابسة ممتلئة بالثلوج تقع في شمال الأرض بالقرب من القطب الشمالي، وتعتبـر هي أساس البلاد التي تعتبر فيها الثلوج أمراً عادياً وجزءاً من تكوينها الجغرافي، مقارنة بالصحاري مثلاً في المنطقة العربية.

أيسلندا مناخها بارد طوال العام تقريباً، بإستثناء بعض الأسابيع أو الأيام فى منتصف صيف شمال الكرة الأرضية، إلا أنها تعود إلى الانخفاض في درجة الحرارة، باعتبارها جزء من تكوينها، وأساس للحياة الطبيعية فيها.

تصل درجة الحرارة في أيسلندا إلى عشرين درجة تحت الصفر، وربما أقل من ذلك في بعض فترات الشتاء القارس البرودة، خصوصاً في أيام تغيرات المناخ الكبرى التي يشهدها العالم حاليا.

غرينلاند

http://earthobservatory.nasa.gov/blogs/fromthefield/files/2014/03/photo_4.jpg

غرينلاند هي جزيرة هائلة – أكبر جزيرة في العالم رسمياً – وهي تابعة للسيادة الدنماركية، وإسمها (الأراضي الخضراء) كنتيجة طبيعية من الثلوج التي تنهمر عليها طوال الوقت، والتي تترك وراءها أشجار وغابات كثيفة.

أعلى درجة حرارة سجّلتها الأراضي الخضراء في الصيف لم تتجاوز 7 درجات! .. فلك ان تتخيل مدى البرودة التي تتميّز بها هذه البلاد البديعة ، التي تصل غالبا إلى عشرين درجة تحت الصفر ، ويمكن اعتبارها (أكثر برودة) من آيسلندا كذلك .. أكثر برودة من ( أرض الثلوج )!

أمريكا

http://cdn.images.express.co.uk/img/dynamic/128/590x/Frozen_Niagara_Falls-463034.jpg

امريكا دولة واسعة مهولة المساحة، لذلك تتباين فيها درجات الحرارة على نحو كبير ، ففي الوقت التي تتميز فيه الولايات الجنوبية الأمريكية بالحرارة صيفاً، والدفء – الى حد ما – شتاءً .. تتميز الولايات الشمالية بالجو المعتدل صيفاً، والبرودة الشديدة شتاءً ، حتى تصل درجة الحرارة فى ولايتها الشمالية الأشهر (ألاسكا) إلى 30 درجة تحت الصفر.

يمكنك الحصول على أرخص الطيران متجه إلى أمريكا عن طريق موقع Flyin حيث يقدم أرخص العروض والطيرانات المتجهة إلى الولايات المتحدة الأمريكية ويقوم بتحديث عروضه أولا بأول.

كازاخستان

 

دولة آسيوية أخرى مهولة المساحة، تعتبر من اهم وأكبر مناطق الاتحاد السوفيتي السابق، وتمتد على مساحة واسعة في أواسط آسيا، وتتميز بالتنوع الشديد في جغرافيّتها والحياة الطبيعية فيها.

كازاخستان دولة شديدة البرودة في الشتاء، باعتبارها لصيقاً للدب الروسي –أو جزء منه لفترة طويلة- حيث تصل درجات الحرارة في بعض المناطق فيها (الجبلية خصوصاً) إلى 30 درجة تحت الصفر، مما يجعل فصل الشتاء كابوساً متكرراً للحكومة الكازاخستانية، وخطراً حقيقياً على سكّان هذه المناطق.

كندا

http://www.canadiantrainvacations.com/data/images/region-interest/reindeer.jpg

حلم المهاجرين الأكبر، الدولة الشاسعة التي تقع في شمال القارة الأمريكية الشمالية، وتمتد على مساحات واسعة من الجغرافيا المليئة بالثلوج، كونها قريبة من القطب الشمالي.

مناخ كندا بارد أغلب فصول العام، ولكنه يكون شديد البرودة في الشتاء، حيث تصل درجات الحرارة في بعض المناطق إلى أقل من 30 درجة تحت الصفر، لدرجة تمنع فيها الحكومة الكندية الحياة العامة أحياناً، وتحث المواطنين على البقاء بالمنازل خشية تعرّضهم للمشاكل الصحية نتيجة هذا المناخ القاسي.

يستمر الشتاء في كندا قرابة خمسة شهور، ويعم اجوائها البرد في أغلب الوقت، إلا أن مناخها معتدل ولطيف صيفاً. كما تساعد التكنولوجيا والتطوّر الذي تتميّز به الدولة ، في تسهيل هذه الأجواء الباردة معظم الوقت، وإشعار مواطنيها بالدفء بوسائل مختلفة.

روسيا

http://russiatrek.org/blog/wp-content/uploads/2014/04/russian-winter-forest-2.jpg

كلمة روسيا في حد ذاته مثيرة للشعور بالبرد. خصوصاً إذا ذكرت كلمة (سيبريا) وهي صحراء ثلجية هائلة المساحة تقع في شمال روسيا ، وتصل درجات الحرارة فيها إلى مستوى مخيف من الانخفاض، قد سجلت درجات الحرارة فيها مايقارب سالب 82 درجة (82 درجة تحت الصفر)!

بعض المناطق في روسيا لا ترى الشمس سوى شهرين اثنين فقط في فصل الصيف، مع درجة حرارة 3 درجات تحت الصفر .. أي أن ( الصيف ) في بعض مناطق روسيا هو أن تعيش في درجة حرارة 3 تحت الصفر.

هذه الثلوج والصقيع الهائل يتأقلم عليه الروس ويعتبرونه مناخاً عادياً، ولكن أعداء روسيا ( هتلر ونابليون) دفعوا ثمناً غالياً مقابل اقتحام هذا الركام من الثلج، الذي جعلهم ينهزمون على أيدي الروس !

أنتاركتيكا

القارة القطبية الجنوبية، كما يشير اسمها هي قارة كاملة تقع فى القطب الجنوبي من كوكب الأرض، ومناخها الدائم طوال العام هو الثلوج والصقيع، وهي قارة البطاريق وكافة المخلوقات التي لا تعيش الا في بيئات ثلجيّة.

مناخ انتركاتيكا يصل إلى 89 درجة تحت الصفر ، وهو مناخ لا يمكن لبشر تحمّله إلا في ظروف خاصة من الملابس والبيئات المؤّمّنة جيداً، وإلا النتيجة الحتمية الإصابة بقضمة البرد التي تؤدي إلى الوفاة.

القارة القطبية الجنوبية لا يعيش فيها بشر، سوى الخبراء الذين يجرون اختبارات في هذه المنطقة أو يستكشفون الغاز او يدرسون طبيعة المنطقة.

**********************

بعد هذه الجولة، درجات الحرارة فى المنطقة العربية تعتبـر شديدة الحرارة في الشتاء، بالنسبة لتلك الدول .. أليس كذلك ؟

March 25, 2021, 1:16 p.m. أصبح من اللافت أن الدول العربية تعاني في السنين الأخيرة من موجات شديدة البرودة، ربما لم تكن أبداً من خصائص هذه المنطقة الدافئة بطبيعتها، وأيضاً موجات شديدة الحرارة أكثر من المُعتاد، وهي كلها الآثار ال...
أكثر الأماكن برودة في العالم
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

أكثر الأماكن برودة في العالم

أكثر الأماكن برودة في العالم
  • 524

أصبح من اللافت أن الدول العربية تعاني في السنين الأخيرة من موجات شديدة البرودة، ربما لم تكن أبداً من خصائص هذه المنطقة الدافئة بطبيعتها، وأيضاً موجات شديدة الحرارة أكثر من المُعتاد، وهي كلها الآثار الناتجة عن التحولات المناخية الكبرى التي يشهدها العالم مؤخراً. فربما تفكر في تفقد حجوزات الخطوط السعودية وحجز تذكرة إلى المملكة والقيام بجولة رائعة في صحراء السعودية الساحرة، ولكن إن أردت زيارة أماكن باردة الطقس فبالطبع سيتمحور حديثنا خارج حدود الشرق الأوسط.

لكن، مع ذلك تظل درجات الحرارة المنخفضة في المنطقة العربية مجرّد إنخفاض ترفيهي لا أكثر، إذا ما قورنت بأجزاء أخرى في العالم، لا يُتصوّر الانخفاض الحاد في درجات الحرارة التي تمرّ بها في فصل الشتاء، بشكل لا يمكن مقارنته بأي منطقة أخرى.

هنا نستعرض أكثر المناطق برودة على وجه الأرض :

فنلندا

واحدة من الدول الاسكندنافية التي تقع في أقصى شمال الكرة الأرضية ، وبطبيعة الحال يتميّز مناخها فى الشتاء بالبرودة القارسة ، حيث تتراوح درجات الحرارة فيها مابين -15 الى -10 .. وهي تعتبر درجة حرارة منخفضة للغاية، إذا ما قورنت بغيرها من الدول الأوروبية.

يمتد تساقط الثلوج في فنلندا لمعظم شهور فصل الشتاء التي تصل إلى أربعة شهـور ، وتعتبر التقلبات المناخية والعواصف الثلجية أمراً عادياً في هذا البلد الغني إقتصادياً، الفقير من شعور الدفء. يمكنك السفر إلى فنلندا عبر Saudia Airlines و Egypt Air حيث يوفران أسعار تنافسية للسفر إلى فنلندا.

منغوليـا

منغوليا دولة آسيوية واسعة، لها شهرة تاريخية كبيرة باعتبارها كانت أساس انطلاق إمبراطورية المغول الهائلة فترة القرون الوسطى، وليس لها دور عالمي كبير حالياً ، غير أنها واحدة من افضل وجهات السياحة، ومن أكثر بلاد العالم جمالاً وإمتلاءاً بالمناظر الطبيعية الخلابة.

درجة الحرارة في منغوليا شتاءً تكون منخفضة بشكل حاد، حيث تصل إلى عشرين درجة تحت الصفر في بعض فترات الشتاء، وتتعرّض لموجات صقيع كبيرة، وسقوط كثيف للثلوج طوال فترة الشتاء.

أيسلنداhttp://miriadna.com/desctopwalls/images/max/Violet-winter-and-iceland.jpg

اسمها يدل على صفتها المناخية: (أرض الثلوج)، وهي أصلاً قطعة يابسة ممتلئة بالثلوج تقع في شمال الأرض بالقرب من القطب الشمالي، وتعتبـر هي أساس البلاد التي تعتبر فيها الثلوج أمراً عادياً وجزءاً من تكوينها الجغرافي، مقارنة بالصحاري مثلاً في المنطقة العربية.

أيسلندا مناخها بارد طوال العام تقريباً، بإستثناء بعض الأسابيع أو الأيام فى منتصف صيف شمال الكرة الأرضية، إلا أنها تعود إلى الانخفاض في درجة الحرارة، باعتبارها جزء من تكوينها، وأساس للحياة الطبيعية فيها.

تصل درجة الحرارة في أيسلندا إلى عشرين درجة تحت الصفر، وربما أقل من ذلك في بعض فترات الشتاء القارس البرودة، خصوصاً في أيام تغيرات المناخ الكبرى التي يشهدها العالم حاليا.

غرينلاند

http://earthobservatory.nasa.gov/blogs/fromthefield/files/2014/03/photo_4.jpg

غرينلاند هي جزيرة هائلة – أكبر جزيرة في العالم رسمياً – وهي تابعة للسيادة الدنماركية، وإسمها (الأراضي الخضراء) كنتيجة طبيعية من الثلوج التي تنهمر عليها طوال الوقت، والتي تترك وراءها أشجار وغابات كثيفة.

أعلى درجة حرارة سجّلتها الأراضي الخضراء في الصيف لم تتجاوز 7 درجات! .. فلك ان تتخيل مدى البرودة التي تتميّز بها هذه البلاد البديعة ، التي تصل غالبا إلى عشرين درجة تحت الصفر ، ويمكن اعتبارها (أكثر برودة) من آيسلندا كذلك .. أكثر برودة من ( أرض الثلوج )!

أمريكا

http://cdn.images.express.co.uk/img/dynamic/128/590x/Frozen_Niagara_Falls-463034.jpg

امريكا دولة واسعة مهولة المساحة، لذلك تتباين فيها درجات الحرارة على نحو كبير ، ففي الوقت التي تتميز فيه الولايات الجنوبية الأمريكية بالحرارة صيفاً، والدفء – الى حد ما – شتاءً .. تتميز الولايات الشمالية بالجو المعتدل صيفاً، والبرودة الشديدة شتاءً ، حتى تصل درجة الحرارة فى ولايتها الشمالية الأشهر (ألاسكا) إلى 30 درجة تحت الصفر.

يمكنك الحصول على أرخص الطيران متجه إلى أمريكا عن طريق موقع Flyin حيث يقدم أرخص العروض والطيرانات المتجهة إلى الولايات المتحدة الأمريكية ويقوم بتحديث عروضه أولا بأول.

كازاخستان

 

دولة آسيوية أخرى مهولة المساحة، تعتبر من اهم وأكبر مناطق الاتحاد السوفيتي السابق، وتمتد على مساحة واسعة في أواسط آسيا، وتتميز بالتنوع الشديد في جغرافيّتها والحياة الطبيعية فيها.

كازاخستان دولة شديدة البرودة في الشتاء، باعتبارها لصيقاً للدب الروسي –أو جزء منه لفترة طويلة- حيث تصل درجات الحرارة في بعض المناطق فيها (الجبلية خصوصاً) إلى 30 درجة تحت الصفر، مما يجعل فصل الشتاء كابوساً متكرراً للحكومة الكازاخستانية، وخطراً حقيقياً على سكّان هذه المناطق.

كندا

http://www.canadiantrainvacations.com/data/images/region-interest/reindeer.jpg

حلم المهاجرين الأكبر، الدولة الشاسعة التي تقع في شمال القارة الأمريكية الشمالية، وتمتد على مساحات واسعة من الجغرافيا المليئة بالثلوج، كونها قريبة من القطب الشمالي.

مناخ كندا بارد أغلب فصول العام، ولكنه يكون شديد البرودة في الشتاء، حيث تصل درجات الحرارة في بعض المناطق إلى أقل من 30 درجة تحت الصفر، لدرجة تمنع فيها الحكومة الكندية الحياة العامة أحياناً، وتحث المواطنين على البقاء بالمنازل خشية تعرّضهم للمشاكل الصحية نتيجة هذا المناخ القاسي.

يستمر الشتاء في كندا قرابة خمسة شهور، ويعم اجوائها البرد في أغلب الوقت، إلا أن مناخها معتدل ولطيف صيفاً. كما تساعد التكنولوجيا والتطوّر الذي تتميّز به الدولة ، في تسهيل هذه الأجواء الباردة معظم الوقت، وإشعار مواطنيها بالدفء بوسائل مختلفة.

روسيا

http://russiatrek.org/blog/wp-content/uploads/2014/04/russian-winter-forest-2.jpg

كلمة روسيا في حد ذاته مثيرة للشعور بالبرد. خصوصاً إذا ذكرت كلمة (سيبريا) وهي صحراء ثلجية هائلة المساحة تقع في شمال روسيا ، وتصل درجات الحرارة فيها إلى مستوى مخيف من الانخفاض، قد سجلت درجات الحرارة فيها مايقارب سالب 82 درجة (82 درجة تحت الصفر)!

بعض المناطق في روسيا لا ترى الشمس سوى شهرين اثنين فقط في فصل الصيف، مع درجة حرارة 3 درجات تحت الصفر .. أي أن ( الصيف ) في بعض مناطق روسيا هو أن تعيش في درجة حرارة 3 تحت الصفر.

هذه الثلوج والصقيع الهائل يتأقلم عليه الروس ويعتبرونه مناخاً عادياً، ولكن أعداء روسيا ( هتلر ونابليون) دفعوا ثمناً غالياً مقابل اقتحام هذا الركام من الثلج، الذي جعلهم ينهزمون على أيدي الروس !

أنتاركتيكا

القارة القطبية الجنوبية، كما يشير اسمها هي قارة كاملة تقع فى القطب الجنوبي من كوكب الأرض، ومناخها الدائم طوال العام هو الثلوج والصقيع، وهي قارة البطاريق وكافة المخلوقات التي لا تعيش الا في بيئات ثلجيّة.

مناخ انتركاتيكا يصل إلى 89 درجة تحت الصفر ، وهو مناخ لا يمكن لبشر تحمّله إلا في ظروف خاصة من الملابس والبيئات المؤّمّنة جيداً، وإلا النتيجة الحتمية الإصابة بقضمة البرد التي تؤدي إلى الوفاة.

القارة القطبية الجنوبية لا يعيش فيها بشر، سوى الخبراء الذين يجرون اختبارات في هذه المنطقة أو يستكشفون الغاز او يدرسون طبيعة المنطقة.

**********************

بعد هذه الجولة، درجات الحرارة فى المنطقة العربية تعتبـر شديدة الحرارة في الشتاء، بالنسبة لتلك الدول .. أليس كذلك ؟

الكلمات المفتاحية