Menu
السعودية نيوز | «القاضية ممكن».. لدغة آل بليهي تقود الهلال إلى فوز درامي على الرائد «العنيد»

خطف فريق الهلال فوزًا دراميًّا على حساب مضيفه الرائد العنيد، بهدف دون رد، في المباراة التي جرت بينهما، مساء اليوم الإثنين، على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة، لحساب الجولة السابعة من دوري المحترفين السعودي.

وانتظر بطل الثلاثية 84 دقيقة كاملة من أجل إيجاد ثغرة في جدار الرائد الصلب، بعدما نجح المدافع علي آل بليهي في إنجاز ما عجز عنه كتيبة الهجوم، لينقض على عرضية ياسر الشهري، ليحولها رأسية داخل الشباك على يسار الحارس المتألق عز الدين دوخة.

وأسفر الهجوم الكاسح لرجال المدرب الروماني رازفان لوشيسكو عن اقتنص فوز ثمين في مهمة الحفاظ على لقب الدوري، كاد ينتهي إلى هدفين، لولا تدخل حكم تقنية الفيديو «الفار» في الدقيقة 76، لإلغاء هدف الشهراني.

وغرد الزعيم خارج السرب في المسابقة المفضلة إلى أزرق الرياض، ليرفع رصيده إلى 19 نقطة في المركز الأول، موسعًا الفارق أمام المطارد المباشر الشباب إلى 5 نقاط، فيما تجمد رصيد الرائد عند 10 نقاط في المركز الثامن.

شوط من طرف واحد

بسط أزرق الرياض نفوذه على كامل أرجاء الشوط الأول، وسط محاولات من كل أنحاء الملعب لحل شفرة الجدار الصلب لأبناء بريدة، بينما اكتفى أصحاب الأرض بإغلاق كل المنافذ أمام مفاتيح لعب الهلال بحثًا عن الخروج بنقطة على أقل تقدير من بين أنياب المتصدر.

وسنحت أكثر من فرصة حقيقة لفريق الهلال من أجل افتتاح التسجيل، جاء أبرزها عن طريق سالم الدوسري، الذي سدد كرة قوية في الدقيقة 33 مرت بسنتيمترات فوق العارضة، فيما أهدر بافيتيمبي جوميز الكرة الأخطر في الدقيقة 39 من تسديدة صاروخية داخل منطقة الجزاء، تكفل القائم بإبعادها نيابة عن عز الدين دوخة.

وكاد الرائد عكس سير المباراة، أن يباغت الهلال بهدف السبق، بعد هجوم مرتد سريع في الدقيقة 37 عن طريق كريم البركاوي، في موقف اثنين على واحد، إلا أن المغربي تباطأ في تمرير الكرة إلى نيكوليتش، لينقذ علي آل بليهي الموقف.

آل بليهي يكسر الحظر

استند الرائد إلى حمى البدايات من أجل الضغط على الضيوف في الشوط الثاني، بعدما سدد المزعج كريم البركاوي كرة خطيرة في الدقيقة 47 مرت بردًا وسلامًا على مرمى الجدعاني، قبل أن يلجأ إلى التمريرات القصيرة في منتصف الملعب لاستدراج الضيوف.

دقائق وعادت السيطرة إلى الهلال، الذي صال وجال في كافة الأرجاء، وكاد أن يفتتح التسجيل عن طريق الحاضر الغائب سالم الدوسري في الدقيقة 60، من تسديدة قوية علت العارضة بقليل، لتبقي عداد النتيجة عن الرقم صفر.

تدخل لوشيسكو في الدقيقة 64 من أجل حلحلة دفاعات أصحاب الأرض، بإقحام جوفينكو وفيتتو، وهو ما أسفر بالفعل عن هدف في الدقيقة 76 حمل توقيع الظهير الطائر ياسر الشهراني، قبل أن يرفض الفار احتسابه.

وفي الدقيقة 82، أرسل القائد سلمان الفرج تمريرة عرضية داخل منطقة الجزاء، حوّلها محمد كنو رأسية متقنة على يمين الحارس دوخة، الذي أبعدها بأطراف الأصابع بصعوبة بالغة إلى ركنية، ليحافظ على عذرية الشباك.

ما عجز عنه الهجوم تكفل به المدافع البليهي قبل النهائية بـ6 دقائق فقط، بعدما ترجم سيطرة الهلال المطلقة إلى هدف الفوز الثمين، برأسية رائعة سكنت يسار دوخة، ليطلق العنان للاحتفال على طريقة الإنجليزي جيمي فاردي بركل الراية الركنية.

وأدرك رفاق جوميز الفوز الخامس تواليًا، والسادس من أصل 7 جولات، ليسير بخطوات واثقة نحو الحفاظ على اللقب للموسم الثاني على التوالي، وحافظ على نظافة الشباك للمرة السادسة في الموسم الحالي، موثقًا على قوة الدفاع الأزرق بهدف وحيد فقط حتى الآن.

اقرأ أيضًا:

بالأرقام.. التاريخ يساند الهلال في مواجهة الرائد بالدوري السعودي

الهلال يواجه الرائد لحسم صراع قمة الدوري السعودي مبكرًا

Dec. 7, 2020, 7:48 p.m. خطف فريق الهلال فوزًا دراميًّا على حساب مضيفه الرائد العنيد، بهدف دون رد، في المباراة التي جرت بينهما، مساء اليوم الإثنين، على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة، لحساب الجولة السابعة من دوري ال...
السعودية نيوز | «القاضية ممكن».. لدغة آل بليهي تقود الهلال إلى فوز درامي على الرائد «العنيد»
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | «القاضية ممكن».. لدغة آل بليهي تقود الهلال إلى فوز درامي على الرائد «العنيد»

السعودية نيوز | «القاضية ممكن».. لدغة آل بليهي تقود الهلال إلى فوز درامي على الرائد «العنيد»
  • 214
22 ربيع الآخر 1442 /  07  ديسمبر  2020   08:13 م

خطف فريق الهلال فوزًا دراميًّا على حساب مضيفه الرائد العنيد، بهدف دون رد، في المباراة التي جرت بينهما، مساء اليوم الإثنين، على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة، لحساب الجولة السابعة من دوري المحترفين السعودي.

وانتظر بطل الثلاثية 84 دقيقة كاملة من أجل إيجاد ثغرة في جدار الرائد الصلب، بعدما نجح المدافع علي آل بليهي في إنجاز ما عجز عنه كتيبة الهجوم، لينقض على عرضية ياسر الشهري، ليحولها رأسية داخل الشباك على يسار الحارس المتألق عز الدين دوخة.

وأسفر الهجوم الكاسح لرجال المدرب الروماني رازفان لوشيسكو عن اقتنص فوز ثمين في مهمة الحفاظ على لقب الدوري، كاد ينتهي إلى هدفين، لولا تدخل حكم تقنية الفيديو «الفار» في الدقيقة 76، لإلغاء هدف الشهراني.

وغرد الزعيم خارج السرب في المسابقة المفضلة إلى أزرق الرياض، ليرفع رصيده إلى 19 نقطة في المركز الأول، موسعًا الفارق أمام المطارد المباشر الشباب إلى 5 نقاط، فيما تجمد رصيد الرائد عند 10 نقاط في المركز الثامن.

شوط من طرف واحد

بسط أزرق الرياض نفوذه على كامل أرجاء الشوط الأول، وسط محاولات من كل أنحاء الملعب لحل شفرة الجدار الصلب لأبناء بريدة، بينما اكتفى أصحاب الأرض بإغلاق كل المنافذ أمام مفاتيح لعب الهلال بحثًا عن الخروج بنقطة على أقل تقدير من بين أنياب المتصدر.

وسنحت أكثر من فرصة حقيقة لفريق الهلال من أجل افتتاح التسجيل، جاء أبرزها عن طريق سالم الدوسري، الذي سدد كرة قوية في الدقيقة 33 مرت بسنتيمترات فوق العارضة، فيما أهدر بافيتيمبي جوميز الكرة الأخطر في الدقيقة 39 من تسديدة صاروخية داخل منطقة الجزاء، تكفل القائم بإبعادها نيابة عن عز الدين دوخة.

وكاد الرائد عكس سير المباراة، أن يباغت الهلال بهدف السبق، بعد هجوم مرتد سريع في الدقيقة 37 عن طريق كريم البركاوي، في موقف اثنين على واحد، إلا أن المغربي تباطأ في تمرير الكرة إلى نيكوليتش، لينقذ علي آل بليهي الموقف.

آل بليهي يكسر الحظر

استند الرائد إلى حمى البدايات من أجل الضغط على الضيوف في الشوط الثاني، بعدما سدد المزعج كريم البركاوي كرة خطيرة في الدقيقة 47 مرت بردًا وسلامًا على مرمى الجدعاني، قبل أن يلجأ إلى التمريرات القصيرة في منتصف الملعب لاستدراج الضيوف.

دقائق وعادت السيطرة إلى الهلال، الذي صال وجال في كافة الأرجاء، وكاد أن يفتتح التسجيل عن طريق الحاضر الغائب سالم الدوسري في الدقيقة 60، من تسديدة قوية علت العارضة بقليل، لتبقي عداد النتيجة عن الرقم صفر.

تدخل لوشيسكو في الدقيقة 64 من أجل حلحلة دفاعات أصحاب الأرض، بإقحام جوفينكو وفيتتو، وهو ما أسفر بالفعل عن هدف في الدقيقة 76 حمل توقيع الظهير الطائر ياسر الشهراني، قبل أن يرفض الفار احتسابه.

وفي الدقيقة 82، أرسل القائد سلمان الفرج تمريرة عرضية داخل منطقة الجزاء، حوّلها محمد كنو رأسية متقنة على يمين الحارس دوخة، الذي أبعدها بأطراف الأصابع بصعوبة بالغة إلى ركنية، ليحافظ على عذرية الشباك.

ما عجز عنه الهجوم تكفل به المدافع البليهي قبل النهائية بـ6 دقائق فقط، بعدما ترجم سيطرة الهلال المطلقة إلى هدف الفوز الثمين، برأسية رائعة سكنت يسار دوخة، ليطلق العنان للاحتفال على طريقة الإنجليزي جيمي فاردي بركل الراية الركنية.

وأدرك رفاق جوميز الفوز الخامس تواليًا، والسادس من أصل 7 جولات، ليسير بخطوات واثقة نحو الحفاظ على اللقب للموسم الثاني على التوالي، وحافظ على نظافة الشباك للمرة السادسة في الموسم الحالي، موثقًا على قوة الدفاع الأزرق بهدف وحيد فقط حتى الآن.

اقرأ أيضًا:

بالأرقام.. التاريخ يساند الهلال في مواجهة الرائد بالدوري السعودي

الهلال يواجه الرائد لحسم صراع قمة الدوري السعودي مبكرًا

الكلمات المفتاحية