Menu
السعودية نيوز | بالفيديو.. خطوة استثنائية من معلمة سعودية مع ذوي الاحتياجات الخاصة

قدمت المعلمة نورة آل مغرد، المعلمة بمتوسطة وثانوية تحفيظ القرآن الكريم بمركز وادي بن هشبل بمحافظة خميس مشيط بـ«تعليم عسير»، نموذجًا جديدًا في العطاء الإنساني؛ حيث دأبت على زيارة الطالبات ذوات الظروف الصحية بمنازلهن لتعليمهن. 

وقالت المعلمة نورة آل مغرد، لـ «الإخبارية»: «في ظل جائحة كورونا وبناءً على توجيهات وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ، بأن يكون التعليم (عن بُعْد) وجدت بعض الطالبات يعانين إعاقات متعددة من ذوي الاحتياجات الخاصة (عدم الأبصار أو ضعفه أو أعاقة فكرية) ووجدت أنَّ من واجبي الذهاب لمنازلهن لإعطاء الدروس إليهن واقتربنا الآن من نهاية المنهج. 

وتابعت: في بداية كل وحدة بالمنهج الدراسي يكون هناك درس لا تستطيع كل طالبة من الطالبات فهمه عبر المنصة الإلكترونية المخصصة للتعليم عن بعد؛ فأذهب إلى منازلهن للشرح إليهن، قائلة: «إنّ الطالبات وأهاليهن كانوا في غاية السعادة لدرجة أنني رأيت دموع الفرح في عيون أمهاتهن، وقد رفعت خطابًا لمسؤولي الإدارة أستأذنهم وكانت نصيحة إحدى المسؤولات لي والتي لن أنساها بأن «أتوكل على الله.. وأبدًا». 

اقرأ أيضا: 

إيفاد المعلمين والمشرفين للعمل بالخارج.. ننشر الضوابط والشروط

Dec. 8, 2020, 6:50 p.m. قدمت المعلمة نورة آل مغرد، المعلمة بمتوسطة وثانوية تحفيظ القرآن الكريم بمركز وادي بن هشبل بمحافظة خميس مشيط بـ«تعليم عسير»، نموذجًا جديدًا في العطاء الإنساني؛ حيث دأبت على زيارة الطالبات ذوات الظروف ا...
السعودية نيوز | بالفيديو.. خطوة استثنائية من معلمة سعودية مع ذوي الاحتياجات الخاصة
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | بالفيديو.. خطوة استثنائية من معلمة سعودية مع ذوي الاحتياجات الخاصة

السعودية نيوز | بالفيديو.. خطوة استثنائية من معلمة سعودية مع ذوي الاحتياجات الخاصة
  • 477
23 ربيع الآخر 1442 /  08  ديسمبر  2020   08:06 م

قدمت المعلمة نورة آل مغرد، المعلمة بمتوسطة وثانوية تحفيظ القرآن الكريم بمركز وادي بن هشبل بمحافظة خميس مشيط بـ«تعليم عسير»، نموذجًا جديدًا في العطاء الإنساني؛ حيث دأبت على زيارة الطالبات ذوات الظروف الصحية بمنازلهن لتعليمهن. 

وقالت المعلمة نورة آل مغرد، لـ «الإخبارية»: «في ظل جائحة كورونا وبناءً على توجيهات وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ، بأن يكون التعليم (عن بُعْد) وجدت بعض الطالبات يعانين إعاقات متعددة من ذوي الاحتياجات الخاصة (عدم الأبصار أو ضعفه أو أعاقة فكرية) ووجدت أنَّ من واجبي الذهاب لمنازلهن لإعطاء الدروس إليهن واقتربنا الآن من نهاية المنهج. 

وتابعت: في بداية كل وحدة بالمنهج الدراسي يكون هناك درس لا تستطيع كل طالبة من الطالبات فهمه عبر المنصة الإلكترونية المخصصة للتعليم عن بعد؛ فأذهب إلى منازلهن للشرح إليهن، قائلة: «إنّ الطالبات وأهاليهن كانوا في غاية السعادة لدرجة أنني رأيت دموع الفرح في عيون أمهاتهن، وقد رفعت خطابًا لمسؤولي الإدارة أستأذنهم وكانت نصيحة إحدى المسؤولات لي والتي لن أنساها بأن «أتوكل على الله.. وأبدًا». 

اقرأ أيضا: 

إيفاد المعلمين والمشرفين للعمل بالخارج.. ننشر الضوابط والشروط

الكلمات المفتاحية