Menu
السعودية نيوز | بقيادة رونالدو.. يوفنتوس يقسو على برشلونة بثلاثية نظيفة في الكامب نو

لقّن يوفنتوس الإيطالي مضيفه برشلونة الإسباني درسًا قاسيًا ووجّه إليه صفعة جديدة قوية في الموسم الحالي بالتغلب عليه 3/صفر في عقر داره اليوم الثلاثاء في الجولة السادسة الأخيرة من مباريات المجموعة السابعة بالدور الأول لبطولة دوري أبطال أوروبا.

ورفع يوفنتوس رصيده إلى 15 نقطة ليتصدر المجموعة بفارق المواجهة المباشرة مع برشلونة، وكذلك بفارق الأهداف، علمًا بأن برشلونة كان بحاجة للتعادل أو للهزيمة بفارق هدف واحد فقط، ليضمن البقاء في صدارة المجموعة.

وتأهل برشلونة ويوفنتوس رسميًّا إلى دور الستة عشر لدوري الأبطال قبل مباريات هذه الجولة، ولكن مباراتهما اليوم كانت صراعًا على صدارة المجموعة، ونجح من خلالها يوفنتوس في انتزاع الصدارة، بعدما ثأر لهزيمته على ملعبه أمام برشلونة في الجولة الثانية من مباريات المجموعة.

وينتظر أن تضاعف الهزيمة في مباراة اليوم من الضغوط الواقعة على الهولندي رونالد كومان المدير الفني لبرشلونة، لاسيما مع تراجع مستوى الفريق في الدوري الإسباني هذا الموسم، إضافة لكونها الهزيمة الثانية للفريق في غضون أربعة أيام، بعد سقوطه أمام قادش 1/2 يوم السبت الماضي في الدوري المحلي.

على استاد "كامب نو" ببرشلونة ، وجّه يوفنتوس صدمة قوية لمضيفه في الشوط الأول وتقدم عليه بهدفين نظيفين سجلهما البرتغالي كريستيانو رونالدو والأمريكي ويستون مكيني في الدقيقتين 13 من ضربة جزاء و20.

وكان الهدفان كافيين ليحسم يوفنتوس صدارة المجموعة لصالحه من خلال التفوق على برشلونة في فارق الأهداف مع التعادل في مجموع مباراتي المواجهة المباشرة بينهما، حيث سبق لبرشلونة الفوز على يوفنتوس 2/صفر في عقر داره بالجولة الثانية من مباريات المجموعة.

ولكن يوفنتوس أطلق رصاصة الرحمة على برشلونة في الشوط الثاني من خلال هدف ثالث سجله رونالدو من ضربة جزاء أيضًا في الدقيقة 52 لتكون المرة الثالثة التي يهز فيها رونالدو شباك برشلونة بثنائية، علمًا بأن المرتين السابقتين كانتا خلال مسيرته مع ريال مدريد الإسباني.

وشهدت المباراة تفوقًا لرونالدو على الأرجنتيني ليونيل ميسي؛ حيث فشل الأخير في قيادة برشلونة لتعديل النتيجة.

Dec. 9, 2020, 8:37 a.m. لقّن يوفنتوس الإيطالي مضيفه برشلونة الإسباني درسًا قاسيًا ووجّه إليه صفعة جديدة قوية في الموسم الحالي بالتغلب عليه 3/صفر في عقر داره اليوم الثلاثاء في الجولة السادسة الأخيرة من مباريات المجموعة السابع...
السعودية نيوز | بقيادة رونالدو.. يوفنتوس يقسو على برشلونة بثلاثية نظيفة في الكامب نو
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | بقيادة رونالدو.. يوفنتوس يقسو على برشلونة بثلاثية نظيفة في الكامب نو

السعودية نيوز | بقيادة رونالدو.. يوفنتوس يقسو على برشلونة بثلاثية نظيفة في الكامب نو
  • 363
24 ربيع الآخر 1442 /  09  ديسمبر  2020   03:00 ص

لقّن يوفنتوس الإيطالي مضيفه برشلونة الإسباني درسًا قاسيًا ووجّه إليه صفعة جديدة قوية في الموسم الحالي بالتغلب عليه 3/صفر في عقر داره اليوم الثلاثاء في الجولة السادسة الأخيرة من مباريات المجموعة السابعة بالدور الأول لبطولة دوري أبطال أوروبا.

ورفع يوفنتوس رصيده إلى 15 نقطة ليتصدر المجموعة بفارق المواجهة المباشرة مع برشلونة، وكذلك بفارق الأهداف، علمًا بأن برشلونة كان بحاجة للتعادل أو للهزيمة بفارق هدف واحد فقط، ليضمن البقاء في صدارة المجموعة.

وتأهل برشلونة ويوفنتوس رسميًّا إلى دور الستة عشر لدوري الأبطال قبل مباريات هذه الجولة، ولكن مباراتهما اليوم كانت صراعًا على صدارة المجموعة، ونجح من خلالها يوفنتوس في انتزاع الصدارة، بعدما ثأر لهزيمته على ملعبه أمام برشلونة في الجولة الثانية من مباريات المجموعة.

وينتظر أن تضاعف الهزيمة في مباراة اليوم من الضغوط الواقعة على الهولندي رونالد كومان المدير الفني لبرشلونة، لاسيما مع تراجع مستوى الفريق في الدوري الإسباني هذا الموسم، إضافة لكونها الهزيمة الثانية للفريق في غضون أربعة أيام، بعد سقوطه أمام قادش 1/2 يوم السبت الماضي في الدوري المحلي.

على استاد "كامب نو" ببرشلونة ، وجّه يوفنتوس صدمة قوية لمضيفه في الشوط الأول وتقدم عليه بهدفين نظيفين سجلهما البرتغالي كريستيانو رونالدو والأمريكي ويستون مكيني في الدقيقتين 13 من ضربة جزاء و20.

وكان الهدفان كافيين ليحسم يوفنتوس صدارة المجموعة لصالحه من خلال التفوق على برشلونة في فارق الأهداف مع التعادل في مجموع مباراتي المواجهة المباشرة بينهما، حيث سبق لبرشلونة الفوز على يوفنتوس 2/صفر في عقر داره بالجولة الثانية من مباريات المجموعة.

ولكن يوفنتوس أطلق رصاصة الرحمة على برشلونة في الشوط الثاني من خلال هدف ثالث سجله رونالدو من ضربة جزاء أيضًا في الدقيقة 52 لتكون المرة الثالثة التي يهز فيها رونالدو شباك برشلونة بثنائية، علمًا بأن المرتين السابقتين كانتا خلال مسيرته مع ريال مدريد الإسباني.

وشهدت المباراة تفوقًا لرونالدو على الأرجنتيني ليونيل ميسي؛ حيث فشل الأخير في قيادة برشلونة لتعديل النتيجة.

الكلمات المفتاحية