Menu
السعودية نيوز | مدرب برشلونة يُحمِّل الـ«30 دقيقة» مسؤولية الخسارة أمام يوفنتوس

أرجع الهولندي رونالد كومان المدير الفني لفريق برشلونة الإسباني، سبب الخسارة القاسية أمام ضيفه يوفنتوس الإيطالي، مساء أمس الثلاثاء، إلى غياب التركيز في أول 30 دقيقة من عمر المباراة التي لم تؤثر نتيجتها على تأهل الثنائي لثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

ولقَّن الفريق الإيطالي مضيفه الكتالوني درسًا قاسيًا في عقر داره، بثلاثية دون رد، في المباراة التي جرت على ملعب كامب نو، لحساب الجولة السادسة الأخيرة من مباريات دور المجموعات من الكأس ذات الأذنين الكبيرتين.

وأضاف المدرب الهولندي، في تصريحات صحفية: «دخلنا المباراة ونحن نفكر في عدم الخسارة بدلًا من تكرار التفوق على السيدة العجوز، كما أننا لم نسيطر على مجريات الأمور ولم نُجِد الدفاع. وفي المقابل بدا يوفنتوس أكثر ثقةً ورغبةً في الفوز».

وتابع: «قبل المباراة اتفقنا على جعل خطوط الفريق أكثر تقاربًا، لكن لفعل ذلك يجب الفوز في الالتحامات المباشرة، لكم لم يسر الأمر على هذا النحو؛ حيث تركنا مساحات كبيرة بين الصفوف. أشعر بالقلق لأنني رأيت فريقًا يفتقر إلى الثقة والنزعة الهجومية».

واستبعد كومان أن يكون السقوط المخيب أمام البيانكونيري يعني افتقار البارسا إلى الجودة الكافية للذهاب بعيدًا في دوري الأبطال، معقبًا: «يمتلك برشلونة المستوى للمنافسة لأقصى درجة.. حققنا 15 نقطة من أصل 18.. لعبنا مباراتين ضد يوفنتوس، وكنا أفضل منهم في اللقاء الأول.. مباراة اليوم درس جديد وعلينا التعلم مما جرى».

ورفع اليوفي رصيده إلى 15 نقطة، ليتصدَّر المجموعة السابعة بفارق المواجهة المباشرة مع البلوجرانا، وكذلك بفارق الأهداف؛ علمًا بأن برشلونة كان بحاجة إلى التعادل أو الهزيمة بفارق هدف واحد فقط، ليضمن البقاء في الصدارة.

وتأهل برشلونة ويوفنتوس رسميًّا لدور الـ16 لدوري الأبطال قبل مباريات هذه الجولة، ولكن مباراة كامب نو، كانت صراعًا على صدارة المجموعة، ونجح من خلالها رفاق كريستيانو رونالدو في انتزاع الصدارة، بعدما ثأر لهزيمته على ملعب إليانز ستاديوم أمام البارسا في الجولة الثانية من مباريات المجموعة.

اقرأ أيضًا:

بقيادة رونالدو.. يوفنتوس يقسو على برشلونة بثلاثية نظيفة في الكامب نو

لايبزج يثأر من مانشستر يونايتد ويتأهل إلى الدور الثاني بدوري أبطال أوروبا

Dec. 9, 2020, 4:29 p.m. أرجع الهولندي رونالد كومان المدير الفني لفريق برشلونة الإسباني، سبب الخسارة القاسية أمام ضيفه يوفنتوس الإيطالي، مساء أمس الثلاثاء، إلى غياب التركيز في أول 30 دقيقة من عمر المباراة التي لم تؤثر نتيجتها...
السعودية نيوز | مدرب برشلونة يُحمِّل الـ«30 دقيقة» مسؤولية الخسارة أمام يوفنتوس
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | مدرب برشلونة يُحمِّل الـ«30 دقيقة» مسؤولية الخسارة أمام يوفنتوس

السعودية نيوز | مدرب برشلونة يُحمِّل الـ«30 دقيقة» مسؤولية الخسارة أمام يوفنتوس
  • 251
24 ربيع الآخر 1442 /  09  ديسمبر  2020   03:14 م

أرجع الهولندي رونالد كومان المدير الفني لفريق برشلونة الإسباني، سبب الخسارة القاسية أمام ضيفه يوفنتوس الإيطالي، مساء أمس الثلاثاء، إلى غياب التركيز في أول 30 دقيقة من عمر المباراة التي لم تؤثر نتيجتها على تأهل الثنائي لثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

ولقَّن الفريق الإيطالي مضيفه الكتالوني درسًا قاسيًا في عقر داره، بثلاثية دون رد، في المباراة التي جرت على ملعب كامب نو، لحساب الجولة السادسة الأخيرة من مباريات دور المجموعات من الكأس ذات الأذنين الكبيرتين.

وأضاف المدرب الهولندي، في تصريحات صحفية: «دخلنا المباراة ونحن نفكر في عدم الخسارة بدلًا من تكرار التفوق على السيدة العجوز، كما أننا لم نسيطر على مجريات الأمور ولم نُجِد الدفاع. وفي المقابل بدا يوفنتوس أكثر ثقةً ورغبةً في الفوز».

وتابع: «قبل المباراة اتفقنا على جعل خطوط الفريق أكثر تقاربًا، لكن لفعل ذلك يجب الفوز في الالتحامات المباشرة، لكم لم يسر الأمر على هذا النحو؛ حيث تركنا مساحات كبيرة بين الصفوف. أشعر بالقلق لأنني رأيت فريقًا يفتقر إلى الثقة والنزعة الهجومية».

واستبعد كومان أن يكون السقوط المخيب أمام البيانكونيري يعني افتقار البارسا إلى الجودة الكافية للذهاب بعيدًا في دوري الأبطال، معقبًا: «يمتلك برشلونة المستوى للمنافسة لأقصى درجة.. حققنا 15 نقطة من أصل 18.. لعبنا مباراتين ضد يوفنتوس، وكنا أفضل منهم في اللقاء الأول.. مباراة اليوم درس جديد وعلينا التعلم مما جرى».

ورفع اليوفي رصيده إلى 15 نقطة، ليتصدَّر المجموعة السابعة بفارق المواجهة المباشرة مع البلوجرانا، وكذلك بفارق الأهداف؛ علمًا بأن برشلونة كان بحاجة إلى التعادل أو الهزيمة بفارق هدف واحد فقط، ليضمن البقاء في الصدارة.

وتأهل برشلونة ويوفنتوس رسميًّا لدور الـ16 لدوري الأبطال قبل مباريات هذه الجولة، ولكن مباراة كامب نو، كانت صراعًا على صدارة المجموعة، ونجح من خلالها رفاق كريستيانو رونالدو في انتزاع الصدارة، بعدما ثأر لهزيمته على ملعب إليانز ستاديوم أمام البارسا في الجولة الثانية من مباريات المجموعة.

اقرأ أيضًا:

بقيادة رونالدو.. يوفنتوس يقسو على برشلونة بثلاثية نظيفة في الكامب نو

لايبزج يثأر من مانشستر يونايتد ويتأهل إلى الدور الثاني بدوري أبطال أوروبا

الكلمات المفتاحية