Menu
السعودية نيوز | بالفيديو.. أول تعليق من زياد اليوسف بعد خسارة رئاسة الأهلي

أكد الدكتور زياد اليوسف، المرشح على مقعد الرئيس في النادي الأهلي، أن قرار التقدم لخوض انتخابات الراقي كان بدافع حب الكيان، مؤكدًا أن الحديث عن التقدم بطعن على قائمة ماجد النفيعي أمر غير مجد «انتهى الموضوع».

وحسم النفيعي، الصراع على منصب رئيس النادي الأهلي لمدة 4 سنوات مُقبلة، بناء على اختيار الجمعية العمومية غير العادية التي جرت مساء أمس الثلاثاء، ليخلف عبدالإله مؤمنة في مهمة شاقة لإعادة ترتيب أوراق البيت الأخضر المبعثرة.

وأوضح اليوسف، في تصريحات عبر برنامج «الدوري مع وليد»: «الحمد لله كنا نتنافس على حب الأهلي وخدمة الكيان، وفزنا أو فاز ماجد النفيعي، فلن نتوقف عن خدمة الراقي، وسنستمر في هذا العطاء».

واعترف زياد أن «الأهلي في حاجة ماسة الآن لتكاتف الجميع والالتفاف والوقوف في صف واحد لخدمة هذا الكيان العريق، وأتمنى التوفيق لقائمة ماجد النفيعي، وأعانهم الله على هذه المهمة الثقيلة في هذا التوقيت».

ولفت مرشح رئاسة الأهلي، وفقًا لموقع «كووورة» إلى أن «وزارة الرياضة قبلت ملف النفيعي دون التوقيع على المسؤولية التضامنية، ورغم ذلك لم أتقدم بأي طعن، ومن تقدم هو أحد أعضاء الجمعية العمومية وأحد أعضاء القائمة بسبب الحماس، دون الدخول في تفاصيل».

وحول دعم عضو الشرف الذهبي، قال زياد: «بالفعل حصلت على موافقة خطية من الأمير منصور بن مشعل على تزكيتي رئيسًا للأهلي، ووقعت على المسؤولية التضامنية، لكن وزارة الرياضة كانت راغبة بفتح باب الترشح على مقعد الرئيس».

وختم اليوسف تصريحاته: «أنا ميولي أهلاوية وأنفي أي ميول أخرى، وسأستمر في دعم النادي الأهلي، وسنقف مع الإدارة الجديدة، ووعدت النفيعي بأننا سنقف معه في خدمة النادي من أجل تجاوز الكبوة التي مر بها مؤخرًا».

وكان الرئيس السابق عبدالإله مؤمنة قد تقدم بالاستقالة من منصبه بسبب سوء أوضاع النادي إداريًا وفنيًا خلال الفترة الأخيرة، وترتب على ذلك تراجع نتائج الفريق واحتلال المركز التاسع في جدول ترتيب الدوري السعودي للمحترفين.

وحصل قائمة النفيعي، التي ضمت؛ بندر الدعجاني، ومحمد الديني، ورائد آل زمة، مازن ضيف الله، على أعلى عدد من الأصوات مستفيدًا من دعم العضو الذهبي الأمير منصور بن مشعل، بعد منافسة شرسة مع زياد اليوسف المُرشح الثاني لرئاسة الأهلي.

وسبق للنفيعي رئاسة الأهلي لفترة وجيزة بلغت 4 أشهر فقط في عام 2018 قبل أن يتقدم بالاستقالة، إلا أن المهمة هذه المرة ليست مثل سابقتها، خاصة فيما يتعلق بتراكم الديون، وتراجع نتائج الفريق الأول على نحو باتت معه الأمور على حافة بركان الغضب الجماهيري.

شاهد الفيديو

اقرأ أيضًا:

لـ4 سنوات مقبلة.. ماجد النفيعي رئيسًا للنادي الأهلي

9 مكاسب.. «شركات الأندية» سلاح «الرياضة» لجذب المستثمرين

May 5, 2021, 1:06 p.m. أكد الدكتور زياد اليوسف، المرشح على مقعد الرئيس في النادي الأهلي، أن قرار التقدم لخوض انتخابات الراقي كان بدافع حب الكيان، مؤكدًا أن الحديث عن التقدم بطعن على قائمة ماجد النفيعي أمر غير مجد «انتهى الم...
السعودية نيوز | بالفيديو.. أول تعليق من زياد اليوسف بعد خسارة رئاسة الأهلي
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | بالفيديو.. أول تعليق من زياد اليوسف بعد خسارة رئاسة الأهلي

السعودية نيوز | بالفيديو.. أول تعليق من زياد اليوسف بعد خسارة رئاسة الأهلي
  • 505
23 رمضان 1442 /  05  مايو  2021   11:58 ص

أكد الدكتور زياد اليوسف، المرشح على مقعد الرئيس في النادي الأهلي، أن قرار التقدم لخوض انتخابات الراقي كان بدافع حب الكيان، مؤكدًا أن الحديث عن التقدم بطعن على قائمة ماجد النفيعي أمر غير مجد «انتهى الموضوع».

وحسم النفيعي، الصراع على منصب رئيس النادي الأهلي لمدة 4 سنوات مُقبلة، بناء على اختيار الجمعية العمومية غير العادية التي جرت مساء أمس الثلاثاء، ليخلف عبدالإله مؤمنة في مهمة شاقة لإعادة ترتيب أوراق البيت الأخضر المبعثرة.

وأوضح اليوسف، في تصريحات عبر برنامج «الدوري مع وليد»: «الحمد لله كنا نتنافس على حب الأهلي وخدمة الكيان، وفزنا أو فاز ماجد النفيعي، فلن نتوقف عن خدمة الراقي، وسنستمر في هذا العطاء».

واعترف زياد أن «الأهلي في حاجة ماسة الآن لتكاتف الجميع والالتفاف والوقوف في صف واحد لخدمة هذا الكيان العريق، وأتمنى التوفيق لقائمة ماجد النفيعي، وأعانهم الله على هذه المهمة الثقيلة في هذا التوقيت».

ولفت مرشح رئاسة الأهلي، وفقًا لموقع «كووورة» إلى أن «وزارة الرياضة قبلت ملف النفيعي دون التوقيع على المسؤولية التضامنية، ورغم ذلك لم أتقدم بأي طعن، ومن تقدم هو أحد أعضاء الجمعية العمومية وأحد أعضاء القائمة بسبب الحماس، دون الدخول في تفاصيل».

وحول دعم عضو الشرف الذهبي، قال زياد: «بالفعل حصلت على موافقة خطية من الأمير منصور بن مشعل على تزكيتي رئيسًا للأهلي، ووقعت على المسؤولية التضامنية، لكن وزارة الرياضة كانت راغبة بفتح باب الترشح على مقعد الرئيس».

وختم اليوسف تصريحاته: «أنا ميولي أهلاوية وأنفي أي ميول أخرى، وسأستمر في دعم النادي الأهلي، وسنقف مع الإدارة الجديدة، ووعدت النفيعي بأننا سنقف معه في خدمة النادي من أجل تجاوز الكبوة التي مر بها مؤخرًا».

وكان الرئيس السابق عبدالإله مؤمنة قد تقدم بالاستقالة من منصبه بسبب سوء أوضاع النادي إداريًا وفنيًا خلال الفترة الأخيرة، وترتب على ذلك تراجع نتائج الفريق واحتلال المركز التاسع في جدول ترتيب الدوري السعودي للمحترفين.

وحصل قائمة النفيعي، التي ضمت؛ بندر الدعجاني، ومحمد الديني، ورائد آل زمة، مازن ضيف الله، على أعلى عدد من الأصوات مستفيدًا من دعم العضو الذهبي الأمير منصور بن مشعل، بعد منافسة شرسة مع زياد اليوسف المُرشح الثاني لرئاسة الأهلي.

وسبق للنفيعي رئاسة الأهلي لفترة وجيزة بلغت 4 أشهر فقط في عام 2018 قبل أن يتقدم بالاستقالة، إلا أن المهمة هذه المرة ليست مثل سابقتها، خاصة فيما يتعلق بتراكم الديون، وتراجع نتائج الفريق الأول على نحو باتت معه الأمور على حافة بركان الغضب الجماهيري.

شاهد الفيديو

اقرأ أيضًا:

لـ4 سنوات مقبلة.. ماجد النفيعي رئيسًا للنادي الأهلي

9 مكاسب.. «شركات الأندية» سلاح «الرياضة» لجذب المستثمرين

الكلمات المفتاحية