Menu
السعودية نيوز | رياض محرز يكشف عن «مفتاح» الفوز على سان جيرمان

أكد الدولي الجزائري رياض محرز، جناح فريق مانشستر سيتي الإنجليزي، أن تألق الخط الخلفي كان كلمة السر في تجاوز عقبة باريس سان جيرمان، وحسم تذكرة التأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخ النادي الإنجليزي.

وتألق محرز على نحو لافت بألوان السماوي في الأدوار الإقصائية من المسابقة القارية، حيث وقع على ثنائية السيتي في شباك سان جيرمان، في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس الثلاثاء، لحساب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وأحرز الدولي الجزائري ثلاثة أهداف من أصل 4 سجلها الفريق الإنجليزي في شباك البي إس جي، منحت رجال المدرب بيب جوارديولا الفوز ذهابًا وإيابًا بنتيجة 4-1، ليُنهي عشر سنوات من انتظار الإسباني موعد العودة إلى نهائي البطولة.

وأكد محرز، في تصريحات صحفية عقب التأهل التاريخي: «يجب أن تتحلى بالصلابة، والكل يجب أن يكون صلبًا في الناحية الدفاعية، وهذا ما فعلناه، لم نستقبل كثيرًا من الأهداف، ولهذا السبب أعتقد أننا في النهائي الآن».

ونجح خط دفاع سيتي في الحد من خطورة هجوم باريس سان جيرمان، الذي يضم أسماء بحجم نيمار دا سيلفا وكيليان مبابي وأنخيل دي ماريا، حيث لم يطلق لاعبوه أي تسديدة خطيرة على المرمى، بعد أن قدم قلبا الدفاع جون ستونز وروبن دياز أداء رائعًا.

ويبدو أن جوارديولا قرر التخلي عن التكتيك المعتاد الذي يعتمد على الاستحواذ، من أجل التعامل مع الأوراق الهجومية في صفوف المنافس، وهو ما منح السيتي الفوز بهدفين جاءا من هجمات مرتدة كلاسيكية.

وأوضح النجم الجزائري: «لم تكن خطتنا أن نلعب على الهجمات المرتدة أمام الباريسيين، لكنهم هاجمونا بقوة، وربما في بعض الأوقات تراجعنا قليلًا وكنا جيدين في المرتدات، بهذه الطريقة جاء الهدفان ونحن سعداء دون شك».

وختم محرز تصريحاته: «بالتأكيد كانت مباراة جيدة جدًا، لم نبدأ بقوة مرة أخرى، ولم نقدم أداءً جيدًا خاصة في الشوط الأول، لكننا سجلنا الهدف وأصبحنا أكثر راحة، ولعبنا جيدًا في الشوط الثاني، وكان بوسعنا تسجيل مزيد، فقدوا أعصابهم وبدأوا في ركلنا، وبعد البطاقة الحمراء التي حصل عليها دي ماريا، باتت الأمور أسهل».

ويترقب جوارديولا اللقب الثالث في البطولة القارية الأغلى، بعدما صعد إلى منصة التتويج مرتين قبل نحو عقد رفقة فريق برشلونة، حيث ينتظر الفائز من موقعة تشيلسي وريال مدريد، لفرض موعد تاريخي في إسطنبول.

اقرأ أيضًا:

جوارديولا يطلق العنان للاحتفال بـ«الإنجاز المذهل»

رياض محرز يقود مانشستر سيتي للتأهل للمرة الأولى إلى نهائي الأبطال

May 5, 2021, 6:04 p.m. أكد الدولي الجزائري رياض محرز، جناح فريق مانشستر سيتي الإنجليزي، أن تألق الخط الخلفي كان كلمة السر في تجاوز عقبة باريس سان جيرمان، وحسم تذكرة التأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخ الناد...
السعودية نيوز | رياض محرز يكشف عن «مفتاح» الفوز على سان جيرمان
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | رياض محرز يكشف عن «مفتاح» الفوز على سان جيرمان

السعودية نيوز | رياض محرز يكشف عن «مفتاح» الفوز على سان جيرمان
  • 277
23 رمضان 1442 /  05  مايو  2021   04:35 م

أكد الدولي الجزائري رياض محرز، جناح فريق مانشستر سيتي الإنجليزي، أن تألق الخط الخلفي كان كلمة السر في تجاوز عقبة باريس سان جيرمان، وحسم تذكرة التأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخ النادي الإنجليزي.

وتألق محرز على نحو لافت بألوان السماوي في الأدوار الإقصائية من المسابقة القارية، حيث وقع على ثنائية السيتي في شباك سان جيرمان، في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس الثلاثاء، لحساب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وأحرز الدولي الجزائري ثلاثة أهداف من أصل 4 سجلها الفريق الإنجليزي في شباك البي إس جي، منحت رجال المدرب بيب جوارديولا الفوز ذهابًا وإيابًا بنتيجة 4-1، ليُنهي عشر سنوات من انتظار الإسباني موعد العودة إلى نهائي البطولة.

وأكد محرز، في تصريحات صحفية عقب التأهل التاريخي: «يجب أن تتحلى بالصلابة، والكل يجب أن يكون صلبًا في الناحية الدفاعية، وهذا ما فعلناه، لم نستقبل كثيرًا من الأهداف، ولهذا السبب أعتقد أننا في النهائي الآن».

ونجح خط دفاع سيتي في الحد من خطورة هجوم باريس سان جيرمان، الذي يضم أسماء بحجم نيمار دا سيلفا وكيليان مبابي وأنخيل دي ماريا، حيث لم يطلق لاعبوه أي تسديدة خطيرة على المرمى، بعد أن قدم قلبا الدفاع جون ستونز وروبن دياز أداء رائعًا.

ويبدو أن جوارديولا قرر التخلي عن التكتيك المعتاد الذي يعتمد على الاستحواذ، من أجل التعامل مع الأوراق الهجومية في صفوف المنافس، وهو ما منح السيتي الفوز بهدفين جاءا من هجمات مرتدة كلاسيكية.

وأوضح النجم الجزائري: «لم تكن خطتنا أن نلعب على الهجمات المرتدة أمام الباريسيين، لكنهم هاجمونا بقوة، وربما في بعض الأوقات تراجعنا قليلًا وكنا جيدين في المرتدات، بهذه الطريقة جاء الهدفان ونحن سعداء دون شك».

وختم محرز تصريحاته: «بالتأكيد كانت مباراة جيدة جدًا، لم نبدأ بقوة مرة أخرى، ولم نقدم أداءً جيدًا خاصة في الشوط الأول، لكننا سجلنا الهدف وأصبحنا أكثر راحة، ولعبنا جيدًا في الشوط الثاني، وكان بوسعنا تسجيل مزيد، فقدوا أعصابهم وبدأوا في ركلنا، وبعد البطاقة الحمراء التي حصل عليها دي ماريا، باتت الأمور أسهل».

ويترقب جوارديولا اللقب الثالث في البطولة القارية الأغلى، بعدما صعد إلى منصة التتويج مرتين قبل نحو عقد رفقة فريق برشلونة، حيث ينتظر الفائز من موقعة تشيلسي وريال مدريد، لفرض موعد تاريخي في إسطنبول.

اقرأ أيضًا:

جوارديولا يطلق العنان للاحتفال بـ«الإنجاز المذهل»

رياض محرز يقود مانشستر سيتي للتأهل للمرة الأولى إلى نهائي الأبطال

الكلمات المفتاحية