Menu
السعودية نيوز | مجلس «شؤون الأسرة»: اللعب مع الأطفال يخدم الوظائف العصبية بالدماغ

أوضح مجلس شؤون الأسرة، أن في وسع 15 دقيقة من اللعب مع الطفل أن تصنع آلاف الوصلات العصبية في دماغه.

وذكر المجلس- عبر تويتر- أن اللعب مع الطفل يخدم الوظائف العصبية في دماغه، ويسهم في نمو الطفل معرفيًا وجسديًا واجتماعيًا وعاطفيًا.

وأشار إلى أن تحفيز الطفل من خلال الكلام واللعب والاهتمام المتجاوب، من قبل مقدمي الرعاية، يضع حجر الأساس لمستقبله.

وأوضح مجلس شؤون الأسرة، أن وزارة لصحة السعودية تحذر من قلة أو انعدام الأنشطة البدنية أو الاجتماعية التي يمارسها الطفل، بسبب انشغاله بالأجهزة الالكترونية.

وتحث وزارة الصحة، الوالدين، على تقليل فترة جلوس الأطفال أمام الشاشات، وتكثيف ساعات اللعب. مشيرة إلى أن المحفز وجود الآباء ومقدمي الرعاية مع الطفل أثناء ممارسة هواياته مثل الرسم والتلوين واللعب بالرمل وحل الألغاز البسيطة والتركيبات الصغيرة، والتعرف على الألوان والأرقام وغيرها

May 12, 2021, 12:19 p.m. أوضح مجلس شؤون الأسرة، أن في وسع 15 دقيقة من اللعب مع الطفل أن تصنع آلاف الوصلات العصبية في دماغه. وذكر المجلس- عبر تويتر- أن اللعب مع الطفل يخدم الوظائف العصبية في دماغه، ويسهم في نمو الطفل معرفيًا ...
السعودية نيوز | مجلس «شؤون الأسرة»: اللعب مع الأطفال يخدم الوظائف العصبية بالدماغ
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | مجلس «شؤون الأسرة»: اللعب مع الأطفال يخدم الوظائف العصبية بالدماغ

السعودية نيوز | مجلس «شؤون الأسرة»: اللعب مع الأطفال يخدم الوظائف العصبية بالدماغ
  • 375
26 شعبان 1442 /  08  أبريل  2021   11:07 ص

أوضح مجلس شؤون الأسرة، أن في وسع 15 دقيقة من اللعب مع الطفل أن تصنع آلاف الوصلات العصبية في دماغه.

وذكر المجلس- عبر تويتر- أن اللعب مع الطفل يخدم الوظائف العصبية في دماغه، ويسهم في نمو الطفل معرفيًا وجسديًا واجتماعيًا وعاطفيًا.

وأشار إلى أن تحفيز الطفل من خلال الكلام واللعب والاهتمام المتجاوب، من قبل مقدمي الرعاية، يضع حجر الأساس لمستقبله.

وأوضح مجلس شؤون الأسرة، أن وزارة لصحة السعودية تحذر من قلة أو انعدام الأنشطة البدنية أو الاجتماعية التي يمارسها الطفل، بسبب انشغاله بالأجهزة الالكترونية.

وتحث وزارة الصحة، الوالدين، على تقليل فترة جلوس الأطفال أمام الشاشات، وتكثيف ساعات اللعب. مشيرة إلى أن المحفز وجود الآباء ومقدمي الرعاية مع الطفل أثناء ممارسة هواياته مثل الرسم والتلوين واللعب بالرمل وحل الألغاز البسيطة والتركيبات الصغيرة، والتعرف على الألوان والأرقام وغيرها

الكلمات المفتاحية