Menu
السعودية نيوز | وزير الطاقة السعودى: لست متفائلا ولا متشائما باجتماع "أوبك +" المرتقب
أكد وزير الطاقة السعودى، الأمير عبد العزيز بن سلمان أن التوافق موجود بين دول (أوبك +) عدا دولة واحدة فقط، قائلا "لست متفائلا ولا متشائما بالاجتماع المرتقب".
 
وأشار وزير الطاقة السعودي - في تصريحات خاصة لقناة (العربية الحدث) الإخبارية - إلى أنه لا يمكن لأي دولة اتخاذ مستوى إنتاجها في شهر واحد كمرجعية، موضحا أن السعودية من الدول المتوازنة التي تراعي مصالح الجميع في دورها كرئيسة (لأوبك+)، وأكبر المضحين ولولا قيادتها لما تحسنت السوق النفطية".
 
وتساءل الأمير عبدالعزيز بن سلمان " إذا كانت هناك تحفظات لدى أي دولة، فلماذا سكتت عنها سابقا؟ "، مضيفا "نحن وروسيا شريكان في اقتراح تمديد اتفاق (أوبك+) وزيادة الإنتاج، هناك آلية متبعة للتظلمات .. أما الانتقائية فصعبة، ولا أعرف أن أي دولة اعترضت على حصتها في اجتماع مارس 2020 ".
 
وحول تأثير كورونا، قال الأمير عبد العزيز بن سلمان: "توجد عوامل عدم يقين لسوق النفط منها متحور دلتا وإنتاج إيران وفنزويلا".
وبعد مفاوضات على مدار يومي الخميس والجمعة الماضيين، لم تنجح دول "أوبك بلس" في التوصل إلى اتفاق حول زيادة الإنتاج في سوق النفط العالمية، ومن المقرر أن تجتمع الدول مجددا اليوم الاثنين، فى محاولة للتوصل إلى اتفاق.
 
وكانت الدول الأعضاء في تحالف "أوبك +" للدول المصدرة للنفط قد أخفقت خلال اجتماعها يوم الجمعة الماضي في التوصل إلى اتفاق لتحديد حصص الإنتاج اعتبارا من الشهر المقبل، وأعلنت المجموعة إرجاء محادثاتها.

July 5, 2021, 9:10 a.m. أكد وزير الطاقة السعودى، الأمير عبد العزيز بن سلمان أن التوافق موجود بين دول (أوبك +) عدا دولة واحدة فقط، قائلا "لست متفائلا ولا متشائما بالاجتماع المرتقب". وأشار وزير الطاقة السعودي - في تصريحات خاص...
السعودية نيوز | 
                                            وزير الطاقة السعودى: لست متفائلا ولا متشائما باجتماع "أوبك +" المرتقب
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | وزير الطاقة السعودى: لست متفائلا ولا متشائما باجتماع "أوبك +" المرتقب

السعودية نيوز | 
                                            وزير الطاقة السعودى: لست متفائلا ولا متشائما باجتماع "أوبك +" المرتقب
  • 240
الإثنين، 05 يوليه 2021 10:29 ص
أكد وزير الطاقة السعودى، الأمير عبد العزيز بن سلمان أن التوافق موجود بين دول (أوبك +) عدا دولة واحدة فقط، قائلا "لست متفائلا ولا متشائما بالاجتماع المرتقب".
 
وأشار وزير الطاقة السعودي - في تصريحات خاصة لقناة (العربية الحدث) الإخبارية - إلى أنه لا يمكن لأي دولة اتخاذ مستوى إنتاجها في شهر واحد كمرجعية، موضحا أن السعودية من الدول المتوازنة التي تراعي مصالح الجميع في دورها كرئيسة (لأوبك+)، وأكبر المضحين ولولا قيادتها لما تحسنت السوق النفطية".
 
وتساءل الأمير عبدالعزيز بن سلمان " إذا كانت هناك تحفظات لدى أي دولة، فلماذا سكتت عنها سابقا؟ "، مضيفا "نحن وروسيا شريكان في اقتراح تمديد اتفاق (أوبك+) وزيادة الإنتاج، هناك آلية متبعة للتظلمات .. أما الانتقائية فصعبة، ولا أعرف أن أي دولة اعترضت على حصتها في اجتماع مارس 2020 ".
 
وحول تأثير كورونا، قال الأمير عبد العزيز بن سلمان: "توجد عوامل عدم يقين لسوق النفط منها متحور دلتا وإنتاج إيران وفنزويلا".
وبعد مفاوضات على مدار يومي الخميس والجمعة الماضيين، لم تنجح دول "أوبك بلس" في التوصل إلى اتفاق حول زيادة الإنتاج في سوق النفط العالمية، ومن المقرر أن تجتمع الدول مجددا اليوم الاثنين، فى محاولة للتوصل إلى اتفاق.
 
وكانت الدول الأعضاء في تحالف "أوبك +" للدول المصدرة للنفط قد أخفقت خلال اجتماعها يوم الجمعة الماضي في التوصل إلى اتفاق لتحديد حصص الإنتاج اعتبارا من الشهر المقبل، وأعلنت المجموعة إرجاء محادثاتها.

الكلمات المفتاحية