Menu
السعودية نيوز | «كورونا» يُجبر شباب مصر على الانسحاب من «شمال أفريقيا»

رضخ منتخب مصر للشباب، لأحكام فيروس كورونا المستجد، بعدما نجح في اصطياد 17 لاعبًا دفعة واحدة في صفوف الفراعنة إلى جانب المدير الفني ربيع ياسين، ليقرر في النهاية الانسحاب من منافسات بطولة شمال أفريقيا، والمؤهل لبطولة أمم أفريقيا تحت 20 عامًا.

وأعلن وزير الشباب والرياضة المصري، أشرف صبحي، انسحاب منتخب مصر الشاب من البطولة التي تستضيفها تونس، بعد ثبوت إيجابية 13 لاعبًا في البعثة عقب إجراء المسحة الثانية، فيما تماثل 3 لاعبين للشفاء.

وقرر صبحي إرسال طائرة خاصة إلى تونس من أجل إعادة منتخب الشباب، مشيرًا إلى أن البعثة بالكامل ستعود إلى القاهرة مساء اليوم الثلاثاء، على الرغم من كون الفراعنة هو الأقوى في البطولة، والأكبر حظوظًا لحصد تذكرة التأهل للنهائيات التي ستقام بموريتانيا في فبراير المقبل.

وشدد وزير الرياضة على أن منتخب ربيع ياسين كان جاهزًا بشكل كبير لخوض المنافسات؛ لكن إصابة القوام الأساسي للفريق أجبرت اتحاد كرة القدم على اتخاذ قرار الانسحاب، حرصًا على سلامة جميع اللاعبين.

وقدم صبحي الشكر إلى السلطات التونسية على تعاونها، موضحًا أنه توصل إلى اتفاق مع وزارة الطيران لإعادة البعثة من تونس.

وجاء القرار رغم وصول حافلة شباب الفراعنة إلى إستاد نادي الملعب التونسي، استعدادًا لمواجهة ليبيا، بعدما قدم المنتخب قائمته لخوض المباراة، مكونة من ١٤ لاعبًا فقط، وكان في انتظار الموقف النهائي من الاتحاد الأفريقي.

وكشف الاتحاد المصري لكرة القدم «الجبلاية»، في وقت سابق اليوم الثلاثاء، عن شفاء ثلاثة لاعبين بين صفوف منتخب الشباب المتواجد حاليًا في تونس، من عدوى فيروس كورونا المستجد، وذلك بعد سلبية المسحة التي تم إجراءها لهم.

وأوضح اتحاد الكرة المصري، عبر الحساب الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، قبل قليل: «المسحة الثانية التي تم إجراءها على اللاعبين، أثبتت تحول ثلاث عينات من إيجابية إلى سلبية».

وأشار الاتحاد إلى أن العينات السلبية تعود لكل من؛ محمد أشرف، محمد شحاتة، ومحمود صابر عبد المنعم، مضيفًا: «خضع لاعبان أخران من منتخب الشباب لمسحة جديدة اليوم، وهم؛ السيد عطية، ومحمود عبد المحسن، بينما أثبتت المسحة الثانية إيجابية إصابة المدير الفني للفريق ربيع ياسين بفيروس كورونا».

وأكد اتحاد الكرة المصري، في وقت سابق، خضوع جميع عناصر البعثة لمسحة «كوفيد-19»، يأتي عقب ثبوت إصابة ربيع ياسين، و17 لاعبًا بالعدوى، مشيرًا إلى أن الاتحاد طلب من اتحاد شمال أفريقيا إجراء مسحة أخرى في معمل آخر معتمد، وذلك من أجل الاطمئنان على كل أعضاء البعثة، في مخاوف تفشي العدوى بين مكونات الفريق.

اقرأ أيضًا:

«أوباما المصري» يقترب من دوري المحترفين

ضربة موجعة.. كورونا يصطاد 17 لاعبًا في المنتخب المصري

Dec. 15, 2020, 5:10 p.m. رضخ منتخب مصر للشباب، لأحكام فيروس كورونا المستجد، بعدما نجح في اصطياد 17 لاعبًا دفعة واحدة في صفوف الفراعنة إلى جانب المدير الفني ربيع ياسين، ليقرر في النهاية الانسحاب من منافسات بطولة شمال أفريقيا، ...
السعودية نيوز | «كورونا» يُجبر شباب مصر على الانسحاب من «شمال أفريقيا»
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | «كورونا» يُجبر شباب مصر على الانسحاب من «شمال أفريقيا»

السعودية نيوز | «كورونا» يُجبر شباب مصر على الانسحاب من «شمال أفريقيا»
  • 364
30 ربيع الآخر 1442 /  15  ديسمبر  2020   06:20 م

رضخ منتخب مصر للشباب، لأحكام فيروس كورونا المستجد، بعدما نجح في اصطياد 17 لاعبًا دفعة واحدة في صفوف الفراعنة إلى جانب المدير الفني ربيع ياسين، ليقرر في النهاية الانسحاب من منافسات بطولة شمال أفريقيا، والمؤهل لبطولة أمم أفريقيا تحت 20 عامًا.

وأعلن وزير الشباب والرياضة المصري، أشرف صبحي، انسحاب منتخب مصر الشاب من البطولة التي تستضيفها تونس، بعد ثبوت إيجابية 13 لاعبًا في البعثة عقب إجراء المسحة الثانية، فيما تماثل 3 لاعبين للشفاء.

وقرر صبحي إرسال طائرة خاصة إلى تونس من أجل إعادة منتخب الشباب، مشيرًا إلى أن البعثة بالكامل ستعود إلى القاهرة مساء اليوم الثلاثاء، على الرغم من كون الفراعنة هو الأقوى في البطولة، والأكبر حظوظًا لحصد تذكرة التأهل للنهائيات التي ستقام بموريتانيا في فبراير المقبل.

وشدد وزير الرياضة على أن منتخب ربيع ياسين كان جاهزًا بشكل كبير لخوض المنافسات؛ لكن إصابة القوام الأساسي للفريق أجبرت اتحاد كرة القدم على اتخاذ قرار الانسحاب، حرصًا على سلامة جميع اللاعبين.

وقدم صبحي الشكر إلى السلطات التونسية على تعاونها، موضحًا أنه توصل إلى اتفاق مع وزارة الطيران لإعادة البعثة من تونس.

وجاء القرار رغم وصول حافلة شباب الفراعنة إلى إستاد نادي الملعب التونسي، استعدادًا لمواجهة ليبيا، بعدما قدم المنتخب قائمته لخوض المباراة، مكونة من ١٤ لاعبًا فقط، وكان في انتظار الموقف النهائي من الاتحاد الأفريقي.

وكشف الاتحاد المصري لكرة القدم «الجبلاية»، في وقت سابق اليوم الثلاثاء، عن شفاء ثلاثة لاعبين بين صفوف منتخب الشباب المتواجد حاليًا في تونس، من عدوى فيروس كورونا المستجد، وذلك بعد سلبية المسحة التي تم إجراءها لهم.

وأوضح اتحاد الكرة المصري، عبر الحساب الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، قبل قليل: «المسحة الثانية التي تم إجراءها على اللاعبين، أثبتت تحول ثلاث عينات من إيجابية إلى سلبية».

وأشار الاتحاد إلى أن العينات السلبية تعود لكل من؛ محمد أشرف، محمد شحاتة، ومحمود صابر عبد المنعم، مضيفًا: «خضع لاعبان أخران من منتخب الشباب لمسحة جديدة اليوم، وهم؛ السيد عطية، ومحمود عبد المحسن، بينما أثبتت المسحة الثانية إيجابية إصابة المدير الفني للفريق ربيع ياسين بفيروس كورونا».

وأكد اتحاد الكرة المصري، في وقت سابق، خضوع جميع عناصر البعثة لمسحة «كوفيد-19»، يأتي عقب ثبوت إصابة ربيع ياسين، و17 لاعبًا بالعدوى، مشيرًا إلى أن الاتحاد طلب من اتحاد شمال أفريقيا إجراء مسحة أخرى في معمل آخر معتمد، وذلك من أجل الاطمئنان على كل أعضاء البعثة، في مخاوف تفشي العدوى بين مكونات الفريق.

اقرأ أيضًا:

«أوباما المصري» يقترب من دوري المحترفين

ضربة موجعة.. كورونا يصطاد 17 لاعبًا في المنتخب المصري

الكلمات المفتاحية