Menu
السعودية نيوز | الميزانية السعودية الجديدة.. تخصيص 186 مليار ريال للتعليم

أعلن مجلس الوزراء، تفاصيل الميزانية السعودية الجديدة؛ والتي تضمنت تخصيص 186 مليار ريال للتعليم. 

وتضمن بيان وزارة المالية رصيد الاحتياطات الحكومية حسب ما أعلن عنه في ميزانية 2020م وأنه ستتم المحافظة عليه عند 346 مليار ريال، مع الحفاظ عليه عند مستوى 280 مليار ريال عام 2021م، و265 مليار ريال في عام 2023م، في حين بلغ ما تم تخصيصه للبنود العامة في ميزانية العام 2021م، نحو 151 مليار ريال، والصحة والتنمية الاجتماعية 175 مليار ريال.

وأكد بيان وزارة المالية أن السياسة المالية سوف تستمر في تحديد أولويات الإنفاق وذات العائد الاقتصادي الأعلى والعمل على استراتيجيات تعزز استقرار الإنفاق الحكومي للحد من تأثره بأداء الإيرادات النفطية، كما ستستمر جهود الحكومة لتوطين العديد من القطاعات وتنفيذ مشاريع جديدة وفي قطاعات متنوعة لإيجاد فرص وظيفية متزايدة أمام المواطنين، بالإضافة إلى الاستمرار في عملية التنويع الاقتصادي ودعم القطاعات الاقتصادية الواعدة كالسياحة والرياضة وغيرها وذلك لما توفره تلك القطاعات من فرص عمل أعلى.

Dec. 15, 2020, 8:49 p.m. أعلن مجلس الوزراء، تفاصيل الميزانية السعودية الجديدة؛ والتي تضمنت تخصيص 186 مليار ريال للتعليم. وتضمن بيان وزارة المالية رصيد الاحتياطات الحكومية حسب ما أعلن عنه في ميزانية 2020م وأنه ستتم المحافظة ع...
السعودية نيوز | الميزانية السعودية الجديدة.. تخصيص 186 مليار ريال للتعليم
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | الميزانية السعودية الجديدة.. تخصيص 186 مليار ريال للتعليم

السعودية نيوز | الميزانية السعودية الجديدة.. تخصيص 186 مليار ريال للتعليم
  • 448
30 ربيع الآخر 1442 /  15  ديسمبر  2020   10:40 م

أعلن مجلس الوزراء، تفاصيل الميزانية السعودية الجديدة؛ والتي تضمنت تخصيص 186 مليار ريال للتعليم. 

وتضمن بيان وزارة المالية رصيد الاحتياطات الحكومية حسب ما أعلن عنه في ميزانية 2020م وأنه ستتم المحافظة عليه عند 346 مليار ريال، مع الحفاظ عليه عند مستوى 280 مليار ريال عام 2021م، و265 مليار ريال في عام 2023م، في حين بلغ ما تم تخصيصه للبنود العامة في ميزانية العام 2021م، نحو 151 مليار ريال، والصحة والتنمية الاجتماعية 175 مليار ريال.

وأكد بيان وزارة المالية أن السياسة المالية سوف تستمر في تحديد أولويات الإنفاق وذات العائد الاقتصادي الأعلى والعمل على استراتيجيات تعزز استقرار الإنفاق الحكومي للحد من تأثره بأداء الإيرادات النفطية، كما ستستمر جهود الحكومة لتوطين العديد من القطاعات وتنفيذ مشاريع جديدة وفي قطاعات متنوعة لإيجاد فرص وظيفية متزايدة أمام المواطنين، بالإضافة إلى الاستمرار في عملية التنويع الاقتصادي ودعم القطاعات الاقتصادية الواعدة كالسياحة والرياضة وغيرها وذلك لما توفره تلك القطاعات من فرص عمل أعلى.

الكلمات المفتاحية