Menu
السعودية نيوز | حكم قضائي: تعويض مالكي «فولكس فاجن» الذين باعوا سياراتهم

قضت المحكمة الاتحادية الألمانية اليوم الثلاثاء بحق مالكي سيارات فولكس فاجن التي تعمل بالديزل، والذين باعوا سياراتهم منذ فضيحة التلاعب بقيم العوادم، في الحصول على تعويض من مجموعة السيارات الألمانية العملاقة.

وقضت المحكمة بأن الضرر وقع من الشراء دون علم لسيارة مزودة بتكنولوجيا انبعاثات تم التلاعب بها، مضيفة أن الضرر لم يُزل بإعادة البيع، فيما اعترفت فولكس فاجن بالتلاعب بقيم الانبعاثات في سياراتها التي تعمل بالديزل لخداع الاختبارات البيئية بعد الفضيحة التي اندلعت قبل عدة سنوات.

وبحسب المحكمة، لا علاقة للحوافز بقيمة السيارة، لكنها كانت مكافأة لتغيير السيارة أو العلامة التجارية، ومن المتوقع صدور حكم آخر بشأن شكاوى ضد شركة بوش لتوريد قطع غيار السيارات فيما يتعلق بفضيحة الديزل غدا الأربعاء.

وبحسب الحكم الصادر اليوم، يجب حساب حجم الأضرار بخصم حصيلة البيع والكيلومترات التي تم قطعها، من سعر الشراء الأصلي، وبحسب بيانات الشركة، يشمل الحكم بذلك نحو ألف قضية لا تزال مفتوحة.

وحكم القضاة بأنه إذا حصل المدعي على حوافز مقابل استبدال سيارته، فيمكنه الاحتفاظ بهذه الأموال الإضافية. وفي القضية المنظورة أمام المحكمة، كان المدعي استبدل سيارة أودي بسيارته فولكس فاجن، وحصل على حوافز قدرها 6 آلاف يورو.

July 20, 2021, 9:57 p.m. قضت المحكمة الاتحادية الألمانية اليوم الثلاثاء بحق مالكي سيارات فولكس فاجن التي تعمل بالديزل، والذين باعوا سياراتهم منذ فضيحة التلاعب بقيم العوادم، في الحصول على تعويض من مجموعة السيارات الألمانية الع...
السعودية نيوز | حكم قضائي: تعويض مالكي «فولكس فاجن» الذين باعوا سياراتهم
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | حكم قضائي: تعويض مالكي «فولكس فاجن» الذين باعوا سياراتهم

السعودية نيوز | حكم قضائي: تعويض مالكي «فولكس فاجن» الذين باعوا سياراتهم
  • 327
10 ذو الحجة 1442 /  20  يوليو  2021   05:15 م

قضت المحكمة الاتحادية الألمانية اليوم الثلاثاء بحق مالكي سيارات فولكس فاجن التي تعمل بالديزل، والذين باعوا سياراتهم منذ فضيحة التلاعب بقيم العوادم، في الحصول على تعويض من مجموعة السيارات الألمانية العملاقة.

وقضت المحكمة بأن الضرر وقع من الشراء دون علم لسيارة مزودة بتكنولوجيا انبعاثات تم التلاعب بها، مضيفة أن الضرر لم يُزل بإعادة البيع، فيما اعترفت فولكس فاجن بالتلاعب بقيم الانبعاثات في سياراتها التي تعمل بالديزل لخداع الاختبارات البيئية بعد الفضيحة التي اندلعت قبل عدة سنوات.

وبحسب المحكمة، لا علاقة للحوافز بقيمة السيارة، لكنها كانت مكافأة لتغيير السيارة أو العلامة التجارية، ومن المتوقع صدور حكم آخر بشأن شكاوى ضد شركة بوش لتوريد قطع غيار السيارات فيما يتعلق بفضيحة الديزل غدا الأربعاء.

وبحسب الحكم الصادر اليوم، يجب حساب حجم الأضرار بخصم حصيلة البيع والكيلومترات التي تم قطعها، من سعر الشراء الأصلي، وبحسب بيانات الشركة، يشمل الحكم بذلك نحو ألف قضية لا تزال مفتوحة.

وحكم القضاة بأنه إذا حصل المدعي على حوافز مقابل استبدال سيارته، فيمكنه الاحتفاظ بهذه الأموال الإضافية. وفي القضية المنظورة أمام المحكمة، كان المدعي استبدل سيارة أودي بسيارته فولكس فاجن، وحصل على حوافز قدرها 6 آلاف يورو.

الكلمات المفتاحية