Menu
السعودية نيوز | قناة ألمانية تفصل مراسلة لطخت نفسها بالطين لخداع الجمهور

أنهت قناة «RTL» الألمانية عمل مراسلة لديها بعد ظهورها وهي تلطخ نفسها بالطين، قبل تصوير تقرير في بلدة دمرتها الفيضانات التي شهدتها ألمانيا.

وظهرت أوهلين في فيديو نشره أحد الأشخاص الموجودين ترتدي قميصاً وقبعة وحذاءً باللون الأزرق، وتنحني وتلتقط بعض الطين وتلطخ ملابسها، ثم تنحني مرة ثانية وتمسح وجهها بالطين، وهي محاطة بالمنازل والحطام المتضرر من فيضانات ألمانيا.

وقالت القناة: «إن نهج مراسلتنا سوزانا أوهلين يتعارض بشكل واضح مع المبادئ الصحفية »، مؤكدة أن المراسلة كانت تسعى لخداع الجمهور، وإيهامهم بأنها قدمت المساعدة للمتضررين في فيضانات ألمانيا.

وكانت القناة نشرت تقريراً بعنوان «التنظيف بعد الفيضان... مراسلة RTL تساعد في جهود التنظيف»، ولكن أحد الموجودين في المنطقة نشر مقطع فيديو على الإنترنت، يظهرها وهي تلطخ نفسها.

وأضافت القناة أن المراسلة البالغة من العمر 39 عاماً، تعمدت التظاهر بتقديم المساعدة في جهود التنظيف في بلدة باد مونستر آيفل بعد الفيضانات الغزيرة، التي تسببت في مقتل 128 شخصاً على الأقل في ألمانيا.

اقرأ أيضا:

بايرن ميونخ وشالكه يخوضان مباراة لدعم المتضررين من الفيضانات بألمانيا

بالفيديو.. ناجون من فيضانات ألمانيا يروون تفاصيل مؤلمة عن الكارثة

July 25, 2021, 5:16 p.m. أنهت قناة «RTL» الألمانية عمل مراسلة لديها بعد ظهورها وهي تلطخ نفسها بالطين، قبل تصوير تقرير في بلدة دمرتها الفيضانات التي شهدتها ألمانيا. وظهرت أوهلين في فيديو نشره أحد الأشخاص الموجودين ترتدي قميصا...
السعودية نيوز | قناة ألمانية تفصل مراسلة لطخت نفسها بالطين لخداع الجمهور
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | قناة ألمانية تفصل مراسلة لطخت نفسها بالطين لخداع الجمهور

السعودية نيوز | قناة ألمانية تفصل مراسلة لطخت نفسها بالطين لخداع الجمهور
  • 463
15 ذو الحجة 1442 /  25  يوليو  2021   01:26 م

أنهت قناة «RTL» الألمانية عمل مراسلة لديها بعد ظهورها وهي تلطخ نفسها بالطين، قبل تصوير تقرير في بلدة دمرتها الفيضانات التي شهدتها ألمانيا.

وظهرت أوهلين في فيديو نشره أحد الأشخاص الموجودين ترتدي قميصاً وقبعة وحذاءً باللون الأزرق، وتنحني وتلتقط بعض الطين وتلطخ ملابسها، ثم تنحني مرة ثانية وتمسح وجهها بالطين، وهي محاطة بالمنازل والحطام المتضرر من فيضانات ألمانيا.

وقالت القناة: «إن نهج مراسلتنا سوزانا أوهلين يتعارض بشكل واضح مع المبادئ الصحفية »، مؤكدة أن المراسلة كانت تسعى لخداع الجمهور، وإيهامهم بأنها قدمت المساعدة للمتضررين في فيضانات ألمانيا.

وكانت القناة نشرت تقريراً بعنوان «التنظيف بعد الفيضان... مراسلة RTL تساعد في جهود التنظيف»، ولكن أحد الموجودين في المنطقة نشر مقطع فيديو على الإنترنت، يظهرها وهي تلطخ نفسها.

وأضافت القناة أن المراسلة البالغة من العمر 39 عاماً، تعمدت التظاهر بتقديم المساعدة في جهود التنظيف في بلدة باد مونستر آيفل بعد الفيضانات الغزيرة، التي تسببت في مقتل 128 شخصاً على الأقل في ألمانيا.

اقرأ أيضا:

بايرن ميونخ وشالكه يخوضان مباراة لدعم المتضررين من الفيضانات بألمانيا

بالفيديو.. ناجون من فيضانات ألمانيا يروون تفاصيل مؤلمة عن الكارثة

الكلمات المفتاحية