Menu
السعودية نيوز | خالد السليمان: تصاعد تكلفة «السكن» أضحى مشكلة.. الأمر أصبح مستعصيًا على الفهم

قال الكاتب الصحفي خالد السليمان، إن وزارة الإسكان لم تتمكن من كبح جماح ارتفاع أسعار الأراضي والوحدات السكنية في المدن السعودية، مما أدى إلى زيادات مستمرة في أسعارها، رغم إيجادها حلولا تمويلية وتنظيمية لتلبية الحاجة إلى السكن.

وفي مقاله من «مشكلة السكن إلى مشكلة تكلفته!» بصحيفة «عكاظ»، أوضح السليمان، أن حلم الشباب قبل 20 عامًا بتملك السكن، أضحى اليوم كابوسًا، بعد تصاعد التكلفة، وسط تحديات أخرى ممثلة في زيادة الدخل والادخار مع ارتفاع تكاليف المعيشة وضغوط مسؤولية الحياة.

وأشار إلى أن مشكلة السكن في المملكة العربية السعودية تحولت إلى مشكلة تكلفته، من حيث المبالغة في قيمة الأراضي والمساكن الصحراوية، والتي قال عنها إنها باتت محيرة، ومستعصية على الفهم.

وقال السليمان: كتبت قبل سنوات عديدة وقبل تأسيس وزارة الإسكان أدعو الشباب للتخلص من عقدة العيب في استئجار المساكن، إلا أن الصحيح أن يعمل الإنسان على تملك مسكنه بحلول تمويلية يكون قادرًا على سداد التزاماتها مع تقدم الزمن وفق مستوى دخله بدلاً من استنزاف العمر والمال في ثقب الإيجار الأسود.

July 27, 2021, 1:26 p.m. قال الكاتب الصحفي خالد السليمان، إن وزارة الإسكان لم تتمكن من كبح جماح ارتفاع أسعار الأراضي والوحدات السكنية في المدن السعودية، مما أدى إلى زيادات مستمرة في أسعارها، رغم إيجادها حلولا تمويلية وتنظيمية...
السعودية نيوز | خالد السليمان: تصاعد تكلفة «السكن» أضحى مشكلة.. الأمر أصبح مستعصيًا على الفهم
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | خالد السليمان: تصاعد تكلفة «السكن» أضحى مشكلة.. الأمر أصبح مستعصيًا على الفهم

السعودية نيوز | خالد السليمان: تصاعد تكلفة «السكن» أضحى مشكلة.. الأمر أصبح مستعصيًا على الفهم
  • 233
17 ذو الحجة 1442 /  27  يوليو  2021   02:55 م

قال الكاتب الصحفي خالد السليمان، إن وزارة الإسكان لم تتمكن من كبح جماح ارتفاع أسعار الأراضي والوحدات السكنية في المدن السعودية، مما أدى إلى زيادات مستمرة في أسعارها، رغم إيجادها حلولا تمويلية وتنظيمية لتلبية الحاجة إلى السكن.

وفي مقاله من «مشكلة السكن إلى مشكلة تكلفته!» بصحيفة «عكاظ»، أوضح السليمان، أن حلم الشباب قبل 20 عامًا بتملك السكن، أضحى اليوم كابوسًا، بعد تصاعد التكلفة، وسط تحديات أخرى ممثلة في زيادة الدخل والادخار مع ارتفاع تكاليف المعيشة وضغوط مسؤولية الحياة.

وأشار إلى أن مشكلة السكن في المملكة العربية السعودية تحولت إلى مشكلة تكلفته، من حيث المبالغة في قيمة الأراضي والمساكن الصحراوية، والتي قال عنها إنها باتت محيرة، ومستعصية على الفهم.

وقال السليمان: كتبت قبل سنوات عديدة وقبل تأسيس وزارة الإسكان أدعو الشباب للتخلص من عقدة العيب في استئجار المساكن، إلا أن الصحيح أن يعمل الإنسان على تملك مسكنه بحلول تمويلية يكون قادرًا على سداد التزاماتها مع تقدم الزمن وفق مستوى دخله بدلاً من استنزاف العمر والمال في ثقب الإيجار الأسود.

الكلمات المفتاحية