Menu
السعودية نيوز | «النصر» يتخطى «الرائد» ويبدأ رحلة استعادة الثقة

تأهل النصر إلى دور الثمانية من بطولة كأس الملك بعدما تغلب على الرائد بهدفين دون رد في لقاء دور الـ16 الذي جمع الفريقين، مساء اليوم الأربعاء، على ملعب الملك فهد الدولي بالرياض.

بهذا الفوز تمكن النصر من استعادة جزء من توازنه المفقود منذ بداية الموسم الذي يعتبر واحدًا من أسوأ مواسمه، لكن الفوز على الرائد والتأهل لدور الثمانية قد يكون مؤشرًا على بدء تحسن أحوال الفريق واستعادة الثقة، وهو ما قد تظهر آثاره على الفريق مباريات الفريق في مسابقة الدوري السعودي للمحترفين.

جاءت المباراة متوسطة المستوى وتمكن النصر من الخروج منها بما يريد وهو الفوز بجانب تحسن الأداء بشكل ملحوظ، فيما لم يتمكن الرائد من تشكيل خطورة كبيرة على مرمى النصر على الرغم من المحاولات العديدة التي قام بها.

بداية هادئة

جاءت بداية المباراة هادئة للغاية وإن كانت هناك رغبة متبادلة في الهجوم، لكن الأمر توقف عند مرحلة الرغبة، فلم تشهد المباراة فرصا تهديفية خطيرة، واكتفى كل فريق بإغلاق الطريق نحو مرماه والعمل على السيطرة منطقة وسط الملعب، وإن كان دفاع النصر بدا مهتزًا؛ بسبب أداء الكوري الجنوبي كيم جين سو الذي مال لعبه ناحية الظهير الأيسر لكنه لم يكن موفقًا في عدد من المواقف.

الدقيقة 21

استمر الحال كذلك إلى أن جاءت الدقيقة 21 التي شهدت هدفا للنصر عن طريق أيمن يحيى من ركلة ركنية نفذها مارتينيز قابلها مايون برأسه فارتطمت بالقائم لترتد إلى أيمن يحيى الذي سدد سريعا لكن الكرة ارتطمت بالعارضة لتعود إليه مرة أخرى وهذه المرة أودعها الشباك، إلا أن الحكام المساعد أشار بوجود تسلل، غير إن حكم الفيديو VAR أشار بصحة الهدف لتصبح النتيجة تقدم النصر بهدف دون رد.

استغل النصر صدمة الهدف فانطلق لاعبوه محاولين تعزيز التقدم وهو ما كاد يحدث عن طريق مارتينيز الذي أنهى هجمة سريعة بأسوأ طريقة ممكنة حين مرر أمرابط كرة عرضية لمارتينيز، وهو منفرد لكنه سدد برعونة فوق العارضة.

من جانبه، حاول الرائد العودة إلى المباراة لكنه لم يفلح في تهديد مرمى النصر فبقيت محاولاته عشوائية تنقصها الدقة؛ لينتهي الشوط الأول بتقدم النصر بهدف نظيف.
الهدف الثاني

مع بداية الشوط الثاني حاول الرائد التقدم من أجل تسجيل هدف التعادل لكن النصر أبدى صلابة كبيرة في امتصاص حماس ضيفه قبل أن يبادر النصر نفسه بالتقدم والسيطرة على وسط الملعب.

وفي الدقيقة 67 نجح سامي النجعي في إضافة هدف تعزيز التقدم للنصر حين اخترق منطقة جزاء الرائد وراوغ كل من قابله وسدد في الشباك مستغلا عدم استبسال لاعبي الرائد في التصدي له، لتصبح النتيجة 2-صفر.

بعد الهدف تمكن النصر من التحكم في مجريات اللعب كما تحكم في الإيقاع بينما فشل لاعبو الرائد في إظهار قدرة على تدارك موقفهم باستثناء محاولة المقرن الذي انفرد بمرمى النصر لكن جونز تمكن من التصدي لتسديدته قبل أن يتم احتساب اللعبة تسللًا.
وفي الدقائق الأخيرة حاول كل فريق هز شباك منافسه دون جدوى حتى تسديدة عبدالرزاق حمد الله اصطدمت بالعارضة لتنتهي المباراة بفوز النصر.

اقرا ايضا

بالفيديو.. اشتباك بين عبدالرزاق حمدالله وسلطان الغنام

Dec. 16, 2020, 11:19 p.m. تأهل النصر إلى دور الثمانية من بطولة كأس الملك بعدما تغلب على الرائد بهدفين دون رد في لقاء دور الـ16 الذي جمع الفريقين، مساء اليوم الأربعاء، على ملعب الملك فهد الدولي بالرياض. بهذا الفوز تمكن النصر م...
السعودية نيوز | «النصر» يتخطى «الرائد» ويبدأ رحلة استعادة الثقة
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | «النصر» يتخطى «الرائد» ويبدأ رحلة استعادة الثقة

السعودية نيوز | «النصر» يتخطى «الرائد» ويبدأ رحلة استعادة الثقة
  • 332
1 جمادى الأول 1442 /  16  ديسمبر  2020   10:22 م

تأهل النصر إلى دور الثمانية من بطولة كأس الملك بعدما تغلب على الرائد بهدفين دون رد في لقاء دور الـ16 الذي جمع الفريقين، مساء اليوم الأربعاء، على ملعب الملك فهد الدولي بالرياض.

بهذا الفوز تمكن النصر من استعادة جزء من توازنه المفقود منذ بداية الموسم الذي يعتبر واحدًا من أسوأ مواسمه، لكن الفوز على الرائد والتأهل لدور الثمانية قد يكون مؤشرًا على بدء تحسن أحوال الفريق واستعادة الثقة، وهو ما قد تظهر آثاره على الفريق مباريات الفريق في مسابقة الدوري السعودي للمحترفين.

جاءت المباراة متوسطة المستوى وتمكن النصر من الخروج منها بما يريد وهو الفوز بجانب تحسن الأداء بشكل ملحوظ، فيما لم يتمكن الرائد من تشكيل خطورة كبيرة على مرمى النصر على الرغم من المحاولات العديدة التي قام بها.

بداية هادئة

جاءت بداية المباراة هادئة للغاية وإن كانت هناك رغبة متبادلة في الهجوم، لكن الأمر توقف عند مرحلة الرغبة، فلم تشهد المباراة فرصا تهديفية خطيرة، واكتفى كل فريق بإغلاق الطريق نحو مرماه والعمل على السيطرة منطقة وسط الملعب، وإن كان دفاع النصر بدا مهتزًا؛ بسبب أداء الكوري الجنوبي كيم جين سو الذي مال لعبه ناحية الظهير الأيسر لكنه لم يكن موفقًا في عدد من المواقف.

الدقيقة 21

استمر الحال كذلك إلى أن جاءت الدقيقة 21 التي شهدت هدفا للنصر عن طريق أيمن يحيى من ركلة ركنية نفذها مارتينيز قابلها مايون برأسه فارتطمت بالقائم لترتد إلى أيمن يحيى الذي سدد سريعا لكن الكرة ارتطمت بالعارضة لتعود إليه مرة أخرى وهذه المرة أودعها الشباك، إلا أن الحكام المساعد أشار بوجود تسلل، غير إن حكم الفيديو VAR أشار بصحة الهدف لتصبح النتيجة تقدم النصر بهدف دون رد.

استغل النصر صدمة الهدف فانطلق لاعبوه محاولين تعزيز التقدم وهو ما كاد يحدث عن طريق مارتينيز الذي أنهى هجمة سريعة بأسوأ طريقة ممكنة حين مرر أمرابط كرة عرضية لمارتينيز، وهو منفرد لكنه سدد برعونة فوق العارضة.

من جانبه، حاول الرائد العودة إلى المباراة لكنه لم يفلح في تهديد مرمى النصر فبقيت محاولاته عشوائية تنقصها الدقة؛ لينتهي الشوط الأول بتقدم النصر بهدف نظيف.
الهدف الثاني

مع بداية الشوط الثاني حاول الرائد التقدم من أجل تسجيل هدف التعادل لكن النصر أبدى صلابة كبيرة في امتصاص حماس ضيفه قبل أن يبادر النصر نفسه بالتقدم والسيطرة على وسط الملعب.

وفي الدقيقة 67 نجح سامي النجعي في إضافة هدف تعزيز التقدم للنصر حين اخترق منطقة جزاء الرائد وراوغ كل من قابله وسدد في الشباك مستغلا عدم استبسال لاعبي الرائد في التصدي له، لتصبح النتيجة 2-صفر.

بعد الهدف تمكن النصر من التحكم في مجريات اللعب كما تحكم في الإيقاع بينما فشل لاعبو الرائد في إظهار قدرة على تدارك موقفهم باستثناء محاولة المقرن الذي انفرد بمرمى النصر لكن جونز تمكن من التصدي لتسديدته قبل أن يتم احتساب اللعبة تسللًا.
وفي الدقائق الأخيرة حاول كل فريق هز شباك منافسه دون جدوى حتى تسديدة عبدالرزاق حمد الله اصطدمت بالعارضة لتنتهي المباراة بفوز النصر.

اقرا ايضا

بالفيديو.. اشتباك بين عبدالرزاق حمدالله وسلطان الغنام

الكلمات المفتاحية