Menu
السعودية نيوز | طبيب روسي: الإشعاع الكهرومغناطيسي للهاتف الذكي يصيب بأمراض خطيرة

حذر كثير من العلماء من تأثير إشعاع الهاتف الذكي على صحة الإنسان، لافتين إلى أنه يؤدي إلى إصابة المستخدمين بحالات مرضية خطيرة.

وفي حديثه لوكالة "Prime" الروسية للأنباء، أشار  الدكتور مارات ياكوبوف، إخصائي طب وجراحة الأعصاب، إلى أنه كلما زاد استخدام الهاتف الذكي أو وجوده بالقرب من الإنسان، تزداد خطورته على الصحة.

وقال: نتيجة للاستخدام المستمر للهواتف الذكية، يزداد  التأثير السلبي للإشعاع الكهرومغناطيسي على الأنسجة الحية للجسم البشري، ولذا يمكن أن يشعر الشخص بالصداع والنعاس في وقت النهار، وزيادة التهيج والإرهاق.

وأضاف: ، كلما كان مصدر الإشعاع الكهرومغناطيسي أقوى، يزداد خطر حدوث طفرات في خلايا الجسم، ما يؤدي عادة إلى ظهور الأورام الخبيثة، كما يمكن أن تسبب الموجات الكهرومغناطيسية، تسخين الأنسجة الداخلية، وتمتص العديد من أعضاء الجسم هذه المخاطر.

ومن أجل تقليل التأثير السلبي للهاتف الذكي على جسم الإنسان، ينصح ياكوبوف بعدم استخدامه كثيرا وعدم تقريبه من الرأس خلال التحدث، ووضعه بعيدا عن مكان الجلوس. ويفضل اختيار أجهزة ذات طاقة أقل وعدم حمله في الجيب، مؤكدًا أهمية  تقليص مدة المكالمات، ووقف تشغيل الهاتف الذكي ليلاً.

اقرأ أيضًا: 

في المدن والمحافظات.. وزارة الصحة تكشف حصيلة الشفاء الجديدة من كورونا

Dec. 18, 2020, 9:15 a.m. حذر كثير من العلماء من تأثير إشعاع الهاتف الذكي على صحة الإنسان، لافتين إلى أنه يؤدي إلى إصابة المستخدمين بحالات مرضية خطيرة. وفي حديثه لوكالة "Prime" الروسية للأنباء، أشار الدكتور مارات ياكوبوف، إخص...
السعودية نيوز | طبيب روسي: الإشعاع الكهرومغناطيسي للهاتف الذكي يصيب بأمراض خطيرة
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | طبيب روسي: الإشعاع الكهرومغناطيسي للهاتف الذكي يصيب بأمراض خطيرة

السعودية نيوز | طبيب روسي: الإشعاع الكهرومغناطيسي للهاتف الذكي يصيب بأمراض خطيرة
  • 393
2 جمادى الأول 1442 /  17  ديسمبر  2020   11:18 م

حذر كثير من العلماء من تأثير إشعاع الهاتف الذكي على صحة الإنسان، لافتين إلى أنه يؤدي إلى إصابة المستخدمين بحالات مرضية خطيرة.

وفي حديثه لوكالة "Prime" الروسية للأنباء، أشار  الدكتور مارات ياكوبوف، إخصائي طب وجراحة الأعصاب، إلى أنه كلما زاد استخدام الهاتف الذكي أو وجوده بالقرب من الإنسان، تزداد خطورته على الصحة.

وقال: نتيجة للاستخدام المستمر للهواتف الذكية، يزداد  التأثير السلبي للإشعاع الكهرومغناطيسي على الأنسجة الحية للجسم البشري، ولذا يمكن أن يشعر الشخص بالصداع والنعاس في وقت النهار، وزيادة التهيج والإرهاق.

وأضاف: ، كلما كان مصدر الإشعاع الكهرومغناطيسي أقوى، يزداد خطر حدوث طفرات في خلايا الجسم، ما يؤدي عادة إلى ظهور الأورام الخبيثة، كما يمكن أن تسبب الموجات الكهرومغناطيسية، تسخين الأنسجة الداخلية، وتمتص العديد من أعضاء الجسم هذه المخاطر.

ومن أجل تقليل التأثير السلبي للهاتف الذكي على جسم الإنسان، ينصح ياكوبوف بعدم استخدامه كثيرا وعدم تقريبه من الرأس خلال التحدث، ووضعه بعيدا عن مكان الجلوس. ويفضل اختيار أجهزة ذات طاقة أقل وعدم حمله في الجيب، مؤكدًا أهمية  تقليص مدة المكالمات، ووقف تشغيل الهاتف الذكي ليلاً.

اقرأ أيضًا: 

في المدن والمحافظات.. وزارة الصحة تكشف حصيلة الشفاء الجديدة من كورونا

الكلمات المفتاحية