Menu
السعودية نيوز | «الصحة»: يجب الالتزام بالإجراءات الوقائية لمن حصل على لقاح كورونا

أوضحت وزارة الصحة، ضرورة التزام من أخذ لقاح كورونا بالإجراءات الاحترازية والوقائية، ومنها ارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعي.

وذكر حساب «الصحة 937» التابع للوزارة –عبر تويتر- ردًّا على استفسار بهذا الحصوص، أنه «لحين توفر معلومات كافية حول مدة حماية  اللقاح، وحتى يتم تغطية عدد كافٍ من الأشخاص بلقاح كورونا (كوفيد ١٩)، من المهم جدًّا الاستمرار باتباع التوصيات والالتزام بالتدابير الاحترازية لحماية نفسك والآخرين».

وقال المواطن في استفساره: هل يُلزم الأفراد الحاصلين على لقاح كورونا بالمملكة، بلبس الكمامة بعد أخذ اللقاح، أم يمارسون حياتهم بشكل طبيعي دون الالتزام بلبسها؟

اقرأ أيضًا:

«الصحة»: 300 ألف شخص سجلوا للحصول على لقاح كورونا
مسنة سعودية تلقت لقاح كورونا: نثق بقادتنا.. أولونا اهتمامًا أكثر من الاقتصاد

Dec. 19, 2020, 9:56 a.m. أوضحت وزارة الصحة، ضرورة التزام من أخذ لقاح كورونا بالإجراءات الاحترازية والوقائية، ومنها ارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعي. وذكر حساب «الصحة 937» التابع للوزارة –عبر تويتر- ردًّا على استفسار بهذا ال...
السعودية نيوز | «الصحة»: يجب الالتزام بالإجراءات الوقائية لمن حصل على لقاح كورونا
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | «الصحة»: يجب الالتزام بالإجراءات الوقائية لمن حصل على لقاح كورونا

السعودية نيوز | «الصحة»: يجب الالتزام بالإجراءات الوقائية لمن حصل على لقاح كورونا
  • 138
4 جمادى الأول 1442 /  19  ديسمبر  2020   09:40 ص

أوضحت وزارة الصحة، ضرورة التزام من أخذ لقاح كورونا بالإجراءات الاحترازية والوقائية، ومنها ارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعي.

وذكر حساب «الصحة 937» التابع للوزارة –عبر تويتر- ردًّا على استفسار بهذا الحصوص، أنه «لحين توفر معلومات كافية حول مدة حماية  اللقاح، وحتى يتم تغطية عدد كافٍ من الأشخاص بلقاح كورونا (كوفيد ١٩)، من المهم جدًّا الاستمرار باتباع التوصيات والالتزام بالتدابير الاحترازية لحماية نفسك والآخرين».

وقال المواطن في استفساره: هل يُلزم الأفراد الحاصلين على لقاح كورونا بالمملكة، بلبس الكمامة بعد أخذ اللقاح، أم يمارسون حياتهم بشكل طبيعي دون الالتزام بلبسها؟

اقرأ أيضًا:

«الصحة»: 300 ألف شخص سجلوا للحصول على لقاح كورونا
مسنة سعودية تلقت لقاح كورونا: نثق بقادتنا.. أولونا اهتمامًا أكثر من الاقتصاد

الكلمات المفتاحية