Menu
السعودية نيوز | بالصور.. الملحقية الثقافية السعودية في أستراليا تحتفي باليوم العالمي للغة العربية

أقامت الملحقية الثقافية السعودية في أستراليا احتفالًا بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية ٢٠٢٠، بحضور عدد من المهتمين السعوديين والأستراليين بمجالات اللغات والترجمة والثقافة والأدب.

بدأ الاحتفال بافتتاح الملحق الثقافي الدكتور هشام خداوردي وضيوف الملحقية، المعرض الفني والأدبي المصاحب للحفل، الذي يحتوي على مشاركات المبتعثين والمبتعثات السعوديين في أستراليا.

وتكوَّن المعرض من عدة أقسام منها أنواع الخط العربي، والرسم، والعزف الموسيقي، وتقديم الضيافة السعودية، والمخطوطات العربية الحية للضيوف غير الناطقين باللغة العربية.

بعد ذلك بدأ الحفل الخطابي بآيات من الذكر الحكيم، وكلمة ترحيبية من الملحق الثقافي، عبَّر من خلالها عن شكره وتقديره كافة ضيوف الحفل على قبولهم دعوة الملحقية الثقافية لهذا الاحتفال الثقافي الذي يعتبر امتدادًا لسلسلة المناسبات الوطنية التي تحتفي بها الملحقية الثقافية السعودية مع المجتمع الأسترالي.

وأشار إلى جهود المملكة العربية السعودية في تطوير ونشر اللغة العربية من خلال مبادرات ومشاريع عدة؛ من أهمها مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية، ودور وزارة التعليم من خلال الملحقيات الثقافية والمدارس السعودية وإيفاد المعلمين السعوديين حول العالم بالإضافة إلى المنح التعليمية في أعرق الجامعات السعودية التي رأينا نتائجها على المهتمين بتعلم اللغة العربية.

وتوالت عدد من الفقرات الخطابية من تقديم المبتعثين والمبتعثات السعوديين التي كانت عبارة عن وقفات مع اللغة العربية، ومجامع اللغة العربية، ومختارات أدبية، واللغة العربية والذكاء الاصطناعي، بالإضافة إلى فقرة فنية قدمها مبتعثون ومبتعثات سعوديون عزفوا من خلالها الأغاني الوطنية الخالدة، وكذلك رسم لوحة السيفين والنخلة وخط كلمات عربية بشكل حي أمام الحضور؛ حيث أخرجت الفقرة بعدة أشكال فنية وأدبية.

وتخلل الحفلَ كلماتٌ من الوسط الأكاديمي الأسترالي كان من أهمها كلمة عميد كلية الفنون والاتصال بجامعة كانبرا الدكتور جيلين فلر، وممثل كلية الإعلام والاتصال بجامعة كانبرا الدكتور سكوت بريدجز، أعربا من خلالها عن شكرهما وتقديرهما دعوتهما إلى هذا الاحتفال، مؤكدين أهمية اللغة العربية في الوسط الأسترالي التعليمي؛ حيث تعد اللغة العربية إحدى اللغات المعتمدة في المدارس والمؤسسات التعليمية الأسترالية.

وفي نهاية الحفل، كرم الملحق الثقافي ضيوف الحفل والمشاركين من المبتعثين والمبتعثات، مؤكدًا استمرار ومواكبة الملحقية الثقافية السعودية في أستراليا كافة المناسبات التي يتم من خلالها تمكين المبتعثين والمبتعثات السعوديين في أستراليا من استخدام مهاراتهم وهواياتهم فيما يعود بالنفع والفائدة للوطن والمجتمع.

Dec. 19, 2020, 3:50 p.m. أقامت الملحقية الثقافية السعودية في أستراليا احتفالًا بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية ٢٠٢٠، بحضور عدد من المهتمين السعوديين والأستراليين بمجالات اللغات والترجمة والثقافة والأدب. بدأ الاحتفال بافتت...
السعودية نيوز | بالصور.. الملحقية الثقافية السعودية في أستراليا تحتفي باليوم العالمي للغة العربية
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | بالصور.. الملحقية الثقافية السعودية في أستراليا تحتفي باليوم العالمي للغة العربية

السعودية نيوز | بالصور.. الملحقية الثقافية السعودية في أستراليا تحتفي باليوم العالمي للغة العربية
  • 153
4 جمادى الأول 1442 /  19  ديسمبر  2020   05:20 م

أقامت الملحقية الثقافية السعودية في أستراليا احتفالًا بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية ٢٠٢٠، بحضور عدد من المهتمين السعوديين والأستراليين بمجالات اللغات والترجمة والثقافة والأدب.

بدأ الاحتفال بافتتاح الملحق الثقافي الدكتور هشام خداوردي وضيوف الملحقية، المعرض الفني والأدبي المصاحب للحفل، الذي يحتوي على مشاركات المبتعثين والمبتعثات السعوديين في أستراليا.

وتكوَّن المعرض من عدة أقسام منها أنواع الخط العربي، والرسم، والعزف الموسيقي، وتقديم الضيافة السعودية، والمخطوطات العربية الحية للضيوف غير الناطقين باللغة العربية.

بعد ذلك بدأ الحفل الخطابي بآيات من الذكر الحكيم، وكلمة ترحيبية من الملحق الثقافي، عبَّر من خلالها عن شكره وتقديره كافة ضيوف الحفل على قبولهم دعوة الملحقية الثقافية لهذا الاحتفال الثقافي الذي يعتبر امتدادًا لسلسلة المناسبات الوطنية التي تحتفي بها الملحقية الثقافية السعودية مع المجتمع الأسترالي.

وأشار إلى جهود المملكة العربية السعودية في تطوير ونشر اللغة العربية من خلال مبادرات ومشاريع عدة؛ من أهمها مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية، ودور وزارة التعليم من خلال الملحقيات الثقافية والمدارس السعودية وإيفاد المعلمين السعوديين حول العالم بالإضافة إلى المنح التعليمية في أعرق الجامعات السعودية التي رأينا نتائجها على المهتمين بتعلم اللغة العربية.

وتوالت عدد من الفقرات الخطابية من تقديم المبتعثين والمبتعثات السعوديين التي كانت عبارة عن وقفات مع اللغة العربية، ومجامع اللغة العربية، ومختارات أدبية، واللغة العربية والذكاء الاصطناعي، بالإضافة إلى فقرة فنية قدمها مبتعثون ومبتعثات سعوديون عزفوا من خلالها الأغاني الوطنية الخالدة، وكذلك رسم لوحة السيفين والنخلة وخط كلمات عربية بشكل حي أمام الحضور؛ حيث أخرجت الفقرة بعدة أشكال فنية وأدبية.

وتخلل الحفلَ كلماتٌ من الوسط الأكاديمي الأسترالي كان من أهمها كلمة عميد كلية الفنون والاتصال بجامعة كانبرا الدكتور جيلين فلر، وممثل كلية الإعلام والاتصال بجامعة كانبرا الدكتور سكوت بريدجز، أعربا من خلالها عن شكرهما وتقديرهما دعوتهما إلى هذا الاحتفال، مؤكدين أهمية اللغة العربية في الوسط الأسترالي التعليمي؛ حيث تعد اللغة العربية إحدى اللغات المعتمدة في المدارس والمؤسسات التعليمية الأسترالية.

وفي نهاية الحفل، كرم الملحق الثقافي ضيوف الحفل والمشاركين من المبتعثين والمبتعثات، مؤكدًا استمرار ومواكبة الملحقية الثقافية السعودية في أستراليا كافة المناسبات التي يتم من خلالها تمكين المبتعثين والمبتعثات السعوديين في أستراليا من استخدام مهاراتهم وهواياتهم فيما يعود بالنفع والفائدة للوطن والمجتمع.

الكلمات المفتاحية