Menu
السعودية نيوز | الهلال يخشى سيناريو «حبس الأنفاس» أمام الباطن

يبحث فريق الهلال عن العلامة الكاملة والحفاظ على نغمة الفوز عندما يستقبل ضيفه الباطن، في المباراة التي تُقام عند الساعة 8:45 مساء اليوم الجمعة، على ملعب الملك فهد الدولي، لحساب الجولة الثالثة من دوري المحترفين السعودي.

ويطارد الزعيم الانتصار الثالث تواليًا، بعدما قص شريط المسابقة بفوز صعب على حساب الطائي، الصاعد حديثًا لدوري الأضواء، بهدف دون رد، قبل أن يقلب الطاولة على التعاون في عقر داره إلى انتصار قاتل بهدفين مقابل هدف.

ويسعى رجال المدرب البرتغالي ليوناردو جارديم إلى حسم الفوز مبكرًا وتفادي تكرار حبس الأنفاس حتى الدقائق الأخيرة، على غرار ما حدث في أول جولتين، في ظل حالة عدم الرضا التي تسربت إلى المدرج الأزرق من مردود حامل اللقب حتى الآن، وافتقاد التجانس بين عناصر الفريق.

وبدا أن تكتيك جارديم لم يصل بعد بشكل كاف إلى عناصر الفريق فوق الميدان، خاصة أن الهلال لم يعتد اللعب بطريقة 4-4-2 في المواسم الفائتة، وهو ما أظهر نوعًا من الارتباك وافتقاد الانسجام في افتتاح الموسم الجديد، وانعكس على الأداء وإن لم يطل النتائج.

ويعتمد المدرب البرتغالي على اللعب برأسي حربة، بتواجد موسى ماريجا إلى جوار بافيتيمبي جوميز، مع الدفع بالثنائي سالم الدوسري واندريا كاريلو على الأطراف، ومحمد جحفلي وجوستافو كويلار في الارتكاز، وهو الأمر الذي أفقد الفريق صانع الألعاب، وتواجد اللاعب القادر على الربط بين الخطوط ونقل الهجمات.

ويدخل جارديم موقعة الباطن بصفوف مكتملة تمنح البرتغالي الكثير من المرونة في اختيار التشكيل، بتواجد السباعي الأجنبي، ماتيوس بيريرا  وجوميز وكاريلو وماريجا وكويلار ولوسيانو فييتو والمدافع الصلب جانج هيون سو، إلى جانب ذخيرة الوسط، بقيادة سلمان الفرج ومحمد كنو وناصر الدوسري، ومحمد جحفلي، مع بقاء عبدالله عطيف في عرينه رغم تذبذب مستويات الحارس الدولي مؤخرًا.

وفي المعسكر المقابل، يدرك الباطن جيدًا صعوبة المهمة أمام حامل اللقب في الرياض، في ظل فوارق الإمكانيات والأسماء والتاريخ بين الطرفين، إلا أن معطيات الموسم الحالي تمنح الضيوف الكثير من الأمل في خطف نتيجة إيجابية من فم الهلال.

ورغم البداية المتعثرة أمام الاتفاق بالخسارة بهدفين مقابل هدف، إلا أن الباطن نجح في لملمة الأوراق سريعًا وشحن بطاريات الثقة عقب تحقيق فوز ثمين على حساب أبها بالنتيجة ذاتها، ليوقع على 3 أهداف في مباراتين، وهو نفس رصيد أهداف الهلال في الموسم حتى الآن.

ويعوّل المدرب نيناد لالاتوفيتش، على خبرات فابيو أبرو، محمد رايحي، ويوسف الجبلي، في الهجوم من أجل خلخلة دفاع أصحاب الأرض والوصول إلى الشباك، ومن الخلف يبرز المتألق الغاني أفري أكوا.

ويبدو الخط الخلفي في مثار قلق المدرب الصربي، بعدما استقبلت شباك الباطن 3 أهداف في مباراتين، وهو الأمر الذي يحتاج إلى ترميم عاجل، ومنح دروس خاصة لدفاع الفريق لمواجهة القوة الهجومية الضاربة للمنافس.

ويحتل فريق الهلال المركز الثاني على سلم ترتيب دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، برصيد 6 أهداف، بفارق الأهداف فقط خلف الجار اللدود النصر، الذي لعب 3 مباريات، فيما يأتي الباطن في المركز الثاني عشر برصيد 3 نقاط.

اقرأ أيضًا:

كاريلي: لم أستحق الإقالة والوضع الإداري في النادي صعب

دراما الوقت القاتل.. ريمونتادا جنونية تقود النصر إلى فوز مثير على التعاون

Aug. 27, 2021, 3:57 p.m. يبحث فريق الهلال عن العلامة الكاملة والحفاظ على نغمة الفوز عندما يستقبل ضيفه الباطن، في المباراة التي تُقام عند الساعة 8:45 مساء اليوم الجمعة، على ملعب الملك فهد الدولي، لحساب الجولة الثالثة من دوري ا...
السعودية نيوز | الهلال يخشى سيناريو «حبس الأنفاس» أمام الباطن
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | الهلال يخشى سيناريو «حبس الأنفاس» أمام الباطن

السعودية نيوز | الهلال يخشى سيناريو «حبس الأنفاس» أمام الباطن
  • 313
19 محرّم 1443 /  27  أغسطس  2021   11:33 ص

يبحث فريق الهلال عن العلامة الكاملة والحفاظ على نغمة الفوز عندما يستقبل ضيفه الباطن، في المباراة التي تُقام عند الساعة 8:45 مساء اليوم الجمعة، على ملعب الملك فهد الدولي، لحساب الجولة الثالثة من دوري المحترفين السعودي.

ويطارد الزعيم الانتصار الثالث تواليًا، بعدما قص شريط المسابقة بفوز صعب على حساب الطائي، الصاعد حديثًا لدوري الأضواء، بهدف دون رد، قبل أن يقلب الطاولة على التعاون في عقر داره إلى انتصار قاتل بهدفين مقابل هدف.

ويسعى رجال المدرب البرتغالي ليوناردو جارديم إلى حسم الفوز مبكرًا وتفادي تكرار حبس الأنفاس حتى الدقائق الأخيرة، على غرار ما حدث في أول جولتين، في ظل حالة عدم الرضا التي تسربت إلى المدرج الأزرق من مردود حامل اللقب حتى الآن، وافتقاد التجانس بين عناصر الفريق.

وبدا أن تكتيك جارديم لم يصل بعد بشكل كاف إلى عناصر الفريق فوق الميدان، خاصة أن الهلال لم يعتد اللعب بطريقة 4-4-2 في المواسم الفائتة، وهو ما أظهر نوعًا من الارتباك وافتقاد الانسجام في افتتاح الموسم الجديد، وانعكس على الأداء وإن لم يطل النتائج.

ويعتمد المدرب البرتغالي على اللعب برأسي حربة، بتواجد موسى ماريجا إلى جوار بافيتيمبي جوميز، مع الدفع بالثنائي سالم الدوسري واندريا كاريلو على الأطراف، ومحمد جحفلي وجوستافو كويلار في الارتكاز، وهو الأمر الذي أفقد الفريق صانع الألعاب، وتواجد اللاعب القادر على الربط بين الخطوط ونقل الهجمات.

ويدخل جارديم موقعة الباطن بصفوف مكتملة تمنح البرتغالي الكثير من المرونة في اختيار التشكيل، بتواجد السباعي الأجنبي، ماتيوس بيريرا  وجوميز وكاريلو وماريجا وكويلار ولوسيانو فييتو والمدافع الصلب جانج هيون سو، إلى جانب ذخيرة الوسط، بقيادة سلمان الفرج ومحمد كنو وناصر الدوسري، ومحمد جحفلي، مع بقاء عبدالله عطيف في عرينه رغم تذبذب مستويات الحارس الدولي مؤخرًا.

وفي المعسكر المقابل، يدرك الباطن جيدًا صعوبة المهمة أمام حامل اللقب في الرياض، في ظل فوارق الإمكانيات والأسماء والتاريخ بين الطرفين، إلا أن معطيات الموسم الحالي تمنح الضيوف الكثير من الأمل في خطف نتيجة إيجابية من فم الهلال.

ورغم البداية المتعثرة أمام الاتفاق بالخسارة بهدفين مقابل هدف، إلا أن الباطن نجح في لملمة الأوراق سريعًا وشحن بطاريات الثقة عقب تحقيق فوز ثمين على حساب أبها بالنتيجة ذاتها، ليوقع على 3 أهداف في مباراتين، وهو نفس رصيد أهداف الهلال في الموسم حتى الآن.

ويعوّل المدرب نيناد لالاتوفيتش، على خبرات فابيو أبرو، محمد رايحي، ويوسف الجبلي، في الهجوم من أجل خلخلة دفاع أصحاب الأرض والوصول إلى الشباك، ومن الخلف يبرز المتألق الغاني أفري أكوا.

ويبدو الخط الخلفي في مثار قلق المدرب الصربي، بعدما استقبلت شباك الباطن 3 أهداف في مباراتين، وهو الأمر الذي يحتاج إلى ترميم عاجل، ومنح دروس خاصة لدفاع الفريق لمواجهة القوة الهجومية الضاربة للمنافس.

ويحتل فريق الهلال المركز الثاني على سلم ترتيب دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، برصيد 6 أهداف، بفارق الأهداف فقط خلف الجار اللدود النصر، الذي لعب 3 مباريات، فيما يأتي الباطن في المركز الثاني عشر برصيد 3 نقاط.

اقرأ أيضًا:

كاريلي: لم أستحق الإقالة والوضع الإداري في النادي صعب

دراما الوقت القاتل.. ريمونتادا جنونية تقود النصر إلى فوز مثير على التعاون

الكلمات المفتاحية