Menu
السعودية نيوز | سعوديان يحصدان براءتي اختراع أمريكيتين لالتقاط بصمات الأطفال بـ«لعبة»

نجح السعوديان د. عبدالرحمن الشدادي ود. مديني العسافي ضمن فريق بحثي، في الحصول على براءتي اختراع أمريكيتين في مجال السمات الحيوية.

وتمثلت براءة الاختراع الأولى، في ابتكار نظام لالتقاط بصمات أصابع الأطفال باستخدام مصفوفة من الكاميرات موضوعة داخل لعبة، وبمجرد أن يمسكها الطفل يقوم الجهاز بتسجيل بصماته، أما براءة الاختراع الثانية فهي لتعزيز الأنظمة الحيوية القائمة على بصمات الأصابع.

في البداية، وجه "العسافي"، خلال مداخلة على فضائية "الإخبارية"، الشكر لجامعة الملك عبدالعزيز على دعمها ومساهمتها في هذا الإنجاز،  مؤكدًا أن براءة الاختراع عبارة عن لعبة تسجل بصمات الطفل عبر مصفوفة من الكاميرات.

وحول مميزات هذا الاختراع، يقول "الشدادي"، إن أبرز ما يميز براءة الاختراع هو أنها صديقة للطفل، حيث تم تصميم الجهاز على شكل لعبة، بحيث تسلي الطفل من ناحية فيما تأخذ بصماته للأصابع وراحة اليد وتجمعها باستخدام خوارزميات ذكية لتجميع الصور.

وأوضح د. مديني العسافي، أن المستهدف من هذه البراءة، هو الحصول على بصمات الطفل التي تفيده في السجلات الطبية، لمعرفة تاريخه المرضي على سبيل المثال ومواعيد تلقيه التطعيمات، فضلًا عن مساعدتها في النواحي الأمنية في حالات الطوارئ، إضافة إلى إمكانية الاستعانة بها كهوية رقمية.

وبشأن الخطط المستقبلية لبراءة الاختراع، أشار د. عبدالرحمن الشدادي، إلى أن تطبيقات الاختراع عديدة، لرصد كافة المدخلات على السجلات الطبية، من تطعيمات يتم توفيرها بشكل آلي، فضلًا عن الأمراض والإحصاء الحيوي للأحياء، وهذا يدعم رؤية المملكة في التحول الرقمي، مستشهدًا بإحدى براءات الاختراع التي تم دعمها في الولايات المتحدة الأمريكية من مؤسسة "بيل جيتس" بمئات الملايين، فيما يخص وضع نظام صحي إلكتروني.

وحول براءة الاختراع الثانية التي تخص الأمن السيبراني، أكد "العسافي"، أنها مشابهة تقريبًا للأولى، ولكنها تعتمد على التحقق من بصمات الأصابع في أنظمة القياسات الحيوية، مشيرًا إلى أن الأنظمة الإلكترونية الحديثة المعتمدة إلى بصمات اليد والعين والوجه زادت معها تطور الهجمات السيبرانية مع أنها يصعب اختراقها بالمقارنة بكلمة المرور.

ولفت "الشدادي"، إلى أن هذا التطور زادت معه ما يسمى "تلفيق البصمات"، بحيث يتم تزييف البصمة الحقيقية باستخدام مواد مثل الجيلاتين وغراء الخشب واختراق السيستم، مؤكدًا أن براءة الاختراع الخاصة بالقياسات الحيوية تفيد في الأمور الجنائية لمعرفة ما إذا كانت البصمات حقيقية أم تم العبث بها.

اقرأ أيضا

ندى البيطار.. سعودية تحصد براءة اختراع روبوت لقطف التمور بالطاقة الشمسية

Sept. 17, 2021, 10:12 p.m. نجح السعوديان د. عبدالرحمن الشدادي ود. مديني العسافي ضمن فريق بحثي، في الحصول على براءتي اختراع أمريكيتين في مجال السمات الحيوية. وتمثلت براءة الاختراع الأولى، في ابتكار نظام لالتقاط بصمات أصابع الأط...
السعودية نيوز | سعوديان يحصدان براءتي اختراع أمريكيتين لالتقاط بصمات الأطفال بـ«لعبة»
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | سعوديان يحصدان براءتي اختراع أمريكيتين لالتقاط بصمات الأطفال بـ«لعبة»

السعودية نيوز | سعوديان يحصدان براءتي اختراع أمريكيتين لالتقاط بصمات الأطفال بـ«لعبة»
  • 173
10 صفر 1443 /  17  سبتمبر  2021   08:45 م

نجح السعوديان د. عبدالرحمن الشدادي ود. مديني العسافي ضمن فريق بحثي، في الحصول على براءتي اختراع أمريكيتين في مجال السمات الحيوية.

وتمثلت براءة الاختراع الأولى، في ابتكار نظام لالتقاط بصمات أصابع الأطفال باستخدام مصفوفة من الكاميرات موضوعة داخل لعبة، وبمجرد أن يمسكها الطفل يقوم الجهاز بتسجيل بصماته، أما براءة الاختراع الثانية فهي لتعزيز الأنظمة الحيوية القائمة على بصمات الأصابع.

في البداية، وجه "العسافي"، خلال مداخلة على فضائية "الإخبارية"، الشكر لجامعة الملك عبدالعزيز على دعمها ومساهمتها في هذا الإنجاز،  مؤكدًا أن براءة الاختراع عبارة عن لعبة تسجل بصمات الطفل عبر مصفوفة من الكاميرات.

وحول مميزات هذا الاختراع، يقول "الشدادي"، إن أبرز ما يميز براءة الاختراع هو أنها صديقة للطفل، حيث تم تصميم الجهاز على شكل لعبة، بحيث تسلي الطفل من ناحية فيما تأخذ بصماته للأصابع وراحة اليد وتجمعها باستخدام خوارزميات ذكية لتجميع الصور.

وأوضح د. مديني العسافي، أن المستهدف من هذه البراءة، هو الحصول على بصمات الطفل التي تفيده في السجلات الطبية، لمعرفة تاريخه المرضي على سبيل المثال ومواعيد تلقيه التطعيمات، فضلًا عن مساعدتها في النواحي الأمنية في حالات الطوارئ، إضافة إلى إمكانية الاستعانة بها كهوية رقمية.

وبشأن الخطط المستقبلية لبراءة الاختراع، أشار د. عبدالرحمن الشدادي، إلى أن تطبيقات الاختراع عديدة، لرصد كافة المدخلات على السجلات الطبية، من تطعيمات يتم توفيرها بشكل آلي، فضلًا عن الأمراض والإحصاء الحيوي للأحياء، وهذا يدعم رؤية المملكة في التحول الرقمي، مستشهدًا بإحدى براءات الاختراع التي تم دعمها في الولايات المتحدة الأمريكية من مؤسسة "بيل جيتس" بمئات الملايين، فيما يخص وضع نظام صحي إلكتروني.

وحول براءة الاختراع الثانية التي تخص الأمن السيبراني، أكد "العسافي"، أنها مشابهة تقريبًا للأولى، ولكنها تعتمد على التحقق من بصمات الأصابع في أنظمة القياسات الحيوية، مشيرًا إلى أن الأنظمة الإلكترونية الحديثة المعتمدة إلى بصمات اليد والعين والوجه زادت معها تطور الهجمات السيبرانية مع أنها يصعب اختراقها بالمقارنة بكلمة المرور.

ولفت "الشدادي"، إلى أن هذا التطور زادت معه ما يسمى "تلفيق البصمات"، بحيث يتم تزييف البصمة الحقيقية باستخدام مواد مثل الجيلاتين وغراء الخشب واختراق السيستم، مؤكدًا أن براءة الاختراع الخاصة بالقياسات الحيوية تفيد في الأمور الجنائية لمعرفة ما إذا كانت البصمات حقيقية أم تم العبث بها.

اقرأ أيضا

ندى البيطار.. سعودية تحصد براءة اختراع روبوت لقطف التمور بالطاقة الشمسية

الكلمات المفتاحية