Menu
السعودية نيوز | بعد 3 سنوات من الدراسة.. مصر والسعودية يوقعان اتفاقية الربط الكهربائى بقدرة 3000 ميجا وات أول نوفمبر.. تشغيل المرحلة الأولى يونيو 2024 بتكلفة استثمارية 10 مليارات جنيه.. والمشروع يسمح ببيع الطاقة لدول الخليج

انتهت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة ممثلة فى الشركة المصرية لنقل الكهرباء من الدراسات الخاصة بمشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعوديه بقدرة 3 آلاف ميجاوات، وذلك بعد مرور 3 سنوات على بدء الدراسات وتبادل الاراء بين الجانبين، وهو ما يمثل إنجازا جديدا للشركة المصرية لنقل الكهرباء برئاسة المهندسة صباح مشالى، ومن المقرر أن يتم توقيع العقود الخاصة ببدء تنفيذ المشروع اول نوفمبر المقبل.


وكشف مصدر مسئول بوزارة  الكهرباء والطاقة المتجددة، أن الشركة المصرية لنقل الكهرباء برئاسة المهندسة صباح مشالى، انتهت من الدراسات الخاصة بمشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعوديه وكافة الجوانب الفنية الخاصة بالمشروع الذى يتيح تبادل 3 آلاف ميجاوات بين البلدين.

وأضاف المصدر فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع"، أنه من المقرر أن يتم توقيع العقود بين الجانبين المصري والسعودى أول نوفمبر المقبل ليتم البدء فى تنفيذ المشروع مباشرة والذى يستغرق إنشائه 36 شهرا من تاريخ توقيع العقود، بتكلفة استثمارية تصل إلى 10 مليارات جنيه.

وأشار المصدر، إلى أن الجدول الزمني للمشروع يتضمن تشغيل المرحلة الأولى من المشروع فى يونيو 2024 بقدرة 2000 ميجا وات، مشيرا إلى أن باقى القدرات ستدخل تباعا إلى أن تصل الى 3 الاف ميجا وات للتبادل مع الجانب السعودي.

وتابع المصدر أن الشركة المصرية لنقل الكهرباء تعاقدت مع استشارى عالمى ليتولى القيام بالدراسات الخاصة بمشروع الربط الكهربائى بين البلدين بعد تعديل مسارات خطوط الكهرباء ونقطة هبوط الكابلات، لافتا إلى أنه سيتم انشاء خط الربط على 3 حزم مكونة من الخطوط الهوائية داخل الأراضي المصرية ويصل طولها إلى 350 كيلو متر، وأخرى بالمملكه والكابلات البحرية التى سيصل طولها إلى 20 كيلو متر، والحزمة الثالثة هى محطات التحويلات و التى ستكون الاول من نوعها فى مصر على نظام التيار المستمر Dc.


ويرى المصدر أن اتفاقية مشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعوديه لتبادل 3 آلاف ميجاوات بين البلدين ستتيح لمصر إمكانية بيع الطاقة لدول الخليج العربي والاستفادة من الاحتياطى اليومى بالشبكة القومية للكهرباء والتى تصل الى 21 الف ميجا وات.

وقال المصدر إن إجمالي حجم الاستثمارات في مشروع الربط الكهربائى بين مصر والسعودية تصل استثماراته إلى نحو 10 مليارات جنيه، فيما يخص الجانب المصري، وتتحمل كل دولة قيمة الأعمال التى تتم على أراضيها.

ويهدف مشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعوديه لتبادل 3000 ميجاوات، حسب أوقات الذروة فى كلا البلدين، ويتكون المشروع ﻣﻦ 3 ﺣﺰﻡ، تشمل ﺍﻷﻭﻟﻰ ﻣﺤطتى ﻣﺤﻮﻻﺕ ﻟﻠﺘﻴﺎﺭ ﺍﻟﻤﺘﺮﺩﺩ – ﺍﻟﻤﺴﺘﻤﺮ، ﺟﻬﺪ 500 ﻛﻴﻠﻮﻓﻮﻟﺖ ﺑﻤﺪﻳﻨﺔ ﺑﺪﺭ، ﻭﻣﺤﻄﺔ ﻣﻔﺎﺗﻴﺢ ﺭﺑﻂ ﺍﻟﺨﻂ ﺍﻟﻬﻮﺍﺋﻰ ﻣﻊ ﺍﻟﻜﺎﺑﻞ ﺍﻟﺒﺤﺮﻯ ﺑﻤﺪﻳﻨﺔ ﻧﺒﻖ ﺑﺎﻷﺭﺍﺿﻰ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﺔ.





 


Sept. 22, 2021, 2:12 p.m. انتهت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة ممثلة فى الشركة المصرية لنقل الكهرباء من الدراسات الخاصة بمشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعوديه بقدرة 3 آلاف ميجاوات، وذلك بعد مرور 3 سنوات على بدء الدراسات وتب...
السعودية نيوز | 
                                            بعد 3 سنوات من الدراسة.. مصر والسعودية يوقعان اتفاقية الربط الكهربائى بقدرة 3000 ميجا وات أول نوفمبر.. تشغيل المرحلة الأولى يونيو 2024 بتكلفة استثمارية 10 مليارات جنيه.. والمشروع يسمح ببيع الطاقة لدول الخليج
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | بعد 3 سنوات من الدراسة.. مصر والسعودية يوقعان اتفاقية الربط الكهربائى بقدرة 3000 ميجا وات أول نوفمبر.. تشغيل المرحلة الأولى يونيو 2024 بتكلفة استثمارية 10 مليارات جنيه.. والمشروع يسمح ببيع الطاقة لدول الخليج

السعودية نيوز | 
                                            بعد 3 سنوات من الدراسة.. مصر والسعودية يوقعان اتفاقية الربط الكهربائى بقدرة 3000 ميجا وات أول نوفمبر.. تشغيل المرحلة الأولى يونيو 2024 بتكلفة استثمارية 10 مليارات جنيه.. والمشروع يسمح ببيع الطاقة لدول الخليج
  • 197
الأربعاء، 22 سبتمبر 2021 11:30 ص

انتهت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة ممثلة فى الشركة المصرية لنقل الكهرباء من الدراسات الخاصة بمشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعوديه بقدرة 3 آلاف ميجاوات، وذلك بعد مرور 3 سنوات على بدء الدراسات وتبادل الاراء بين الجانبين، وهو ما يمثل إنجازا جديدا للشركة المصرية لنقل الكهرباء برئاسة المهندسة صباح مشالى، ومن المقرر أن يتم توقيع العقود الخاصة ببدء تنفيذ المشروع اول نوفمبر المقبل.


وكشف مصدر مسئول بوزارة  الكهرباء والطاقة المتجددة، أن الشركة المصرية لنقل الكهرباء برئاسة المهندسة صباح مشالى، انتهت من الدراسات الخاصة بمشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعوديه وكافة الجوانب الفنية الخاصة بالمشروع الذى يتيح تبادل 3 آلاف ميجاوات بين البلدين.

وأضاف المصدر فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع"، أنه من المقرر أن يتم توقيع العقود بين الجانبين المصري والسعودى أول نوفمبر المقبل ليتم البدء فى تنفيذ المشروع مباشرة والذى يستغرق إنشائه 36 شهرا من تاريخ توقيع العقود، بتكلفة استثمارية تصل إلى 10 مليارات جنيه.

وأشار المصدر، إلى أن الجدول الزمني للمشروع يتضمن تشغيل المرحلة الأولى من المشروع فى يونيو 2024 بقدرة 2000 ميجا وات، مشيرا إلى أن باقى القدرات ستدخل تباعا إلى أن تصل الى 3 الاف ميجا وات للتبادل مع الجانب السعودي.

وتابع المصدر أن الشركة المصرية لنقل الكهرباء تعاقدت مع استشارى عالمى ليتولى القيام بالدراسات الخاصة بمشروع الربط الكهربائى بين البلدين بعد تعديل مسارات خطوط الكهرباء ونقطة هبوط الكابلات، لافتا إلى أنه سيتم انشاء خط الربط على 3 حزم مكونة من الخطوط الهوائية داخل الأراضي المصرية ويصل طولها إلى 350 كيلو متر، وأخرى بالمملكه والكابلات البحرية التى سيصل طولها إلى 20 كيلو متر، والحزمة الثالثة هى محطات التحويلات و التى ستكون الاول من نوعها فى مصر على نظام التيار المستمر Dc.


ويرى المصدر أن اتفاقية مشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعوديه لتبادل 3 آلاف ميجاوات بين البلدين ستتيح لمصر إمكانية بيع الطاقة لدول الخليج العربي والاستفادة من الاحتياطى اليومى بالشبكة القومية للكهرباء والتى تصل الى 21 الف ميجا وات.

وقال المصدر إن إجمالي حجم الاستثمارات في مشروع الربط الكهربائى بين مصر والسعودية تصل استثماراته إلى نحو 10 مليارات جنيه، فيما يخص الجانب المصري، وتتحمل كل دولة قيمة الأعمال التى تتم على أراضيها.

ويهدف مشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعوديه لتبادل 3000 ميجاوات، حسب أوقات الذروة فى كلا البلدين، ويتكون المشروع ﻣﻦ 3 ﺣﺰﻡ، تشمل ﺍﻷﻭﻟﻰ ﻣﺤطتى ﻣﺤﻮﻻﺕ ﻟﻠﺘﻴﺎﺭ ﺍﻟﻤﺘﺮﺩﺩ – ﺍﻟﻤﺴﺘﻤﺮ، ﺟﻬﺪ 500 ﻛﻴﻠﻮﻓﻮﻟﺖ ﺑﻤﺪﻳﻨﺔ ﺑﺪﺭ، ﻭﻣﺤﻄﺔ ﻣﻔﺎﺗﻴﺢ ﺭﺑﻂ ﺍﻟﺨﻂ ﺍﻟﻬﻮﺍﺋﻰ ﻣﻊ ﺍﻟﻜﺎﺑﻞ ﺍﻟﺒﺤﺮﻯ ﺑﻤﺪﻳﻨﺔ ﻧﺒﻖ ﺑﺎﻷﺭﺍﺿﻰ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﺔ.





 


الكلمات المفتاحية