Menu
السعودية نيوز | كيف تؤثر الهواتف الذكية على عدد ساعات نوم الطفل؟ دراسة تجيب

حذرت دراسة حديثة من تأثير استخدام الأطفال للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية على أنماط نومهم بما في ذلك تأخر النوم وجودته وعدد ساعاته.

وأجرى باحثون بجامعة جنوب الدنمارك دراسة شملت أكثر من 369 ألف طفل، تتراوح أعمارهم بين 6 و15 عامًا، للربط بين استخدام الوسائط الإلكترونية، وأنماط النوم.

وأكد الباحثون، بحسب "ديلي ميل"، علاقة استخدام الأجهزة الإلكترونية بتأخر وقت النوم وسوء نوعية النوم لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و12 عامًا، فيما ارتبط وقت استخدام الشاشات فضلًا عن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي بمشاكل النوم عند أولئك الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و15 عامًا.

وأشارت الدراسة إلى أن التعرض للضوء الأزرق من الشاشات يؤدي إلى تثبيط إنتاج "الميلاتونين" وهو الهرمون المنظم للنوم، وبالتالي تقل مدة النوم والاستيقاظ الطبيعية.

وشددت ليسبيث لوند، المعدة الرئيسية للدراسة، على ضرورة حصول الأطفال والمراهقين على قسط كاف من النوم، لتجنب العواقب الصحية السلبية، ناصحة الآباء بضرورة تنظيم مدى تفاعل أطفالهم مع الوسائط الإلكترونية لتحسين النوم.

اقرأ أيضًا: 

بالفيديو.. استشارية طب الأطفال توضح مخاطر عدم نطق الطفل في هذه السن

Oct. 2, 2021, 8:13 a.m. حذرت دراسة حديثة من تأثير استخدام الأطفال للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية على أنماط نومهم بما في ذلك تأخر النوم وجودته وعدد ساعاته. وأجرى باحثون بجامعة جنوب الدنمارك دراسة شملت أكثر من 369 ألف طفل، ت...
السعودية نيوز | كيف تؤثر الهواتف الذكية على عدد ساعات نوم الطفل؟ دراسة تجيب
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | كيف تؤثر الهواتف الذكية على عدد ساعات نوم الطفل؟ دراسة تجيب

السعودية نيوز | كيف تؤثر الهواتف الذكية على عدد ساعات نوم الطفل؟ دراسة تجيب
  • 525
25 صفر 1443 /  02  أكتوبر  2021   12:09 ص

حذرت دراسة حديثة من تأثير استخدام الأطفال للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية على أنماط نومهم بما في ذلك تأخر النوم وجودته وعدد ساعاته.

وأجرى باحثون بجامعة جنوب الدنمارك دراسة شملت أكثر من 369 ألف طفل، تتراوح أعمارهم بين 6 و15 عامًا، للربط بين استخدام الوسائط الإلكترونية، وأنماط النوم.

وأكد الباحثون، بحسب "ديلي ميل"، علاقة استخدام الأجهزة الإلكترونية بتأخر وقت النوم وسوء نوعية النوم لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و12 عامًا، فيما ارتبط وقت استخدام الشاشات فضلًا عن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي بمشاكل النوم عند أولئك الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و15 عامًا.

وأشارت الدراسة إلى أن التعرض للضوء الأزرق من الشاشات يؤدي إلى تثبيط إنتاج "الميلاتونين" وهو الهرمون المنظم للنوم، وبالتالي تقل مدة النوم والاستيقاظ الطبيعية.

وشددت ليسبيث لوند، المعدة الرئيسية للدراسة، على ضرورة حصول الأطفال والمراهقين على قسط كاف من النوم، لتجنب العواقب الصحية السلبية، ناصحة الآباء بضرورة تنظيم مدى تفاعل أطفالهم مع الوسائط الإلكترونية لتحسين النوم.

اقرأ أيضًا: 

بالفيديو.. استشارية طب الأطفال توضح مخاطر عدم نطق الطفل في هذه السن

الكلمات المفتاحية