Menu
السعودية نيوز | كيف كان التطعيم في المملكة قديمًا؟.. تقرير يوضح المراحل

كشف عدد من التربويين، عن طريقة أخذ التطعيم قديمًا في المدارس وغيرها.

وبحسب تقرير لـ«قناة السعودية»، اليوم الأربعاء، كان العرب في الجاهلية يصنعون نوعًا من التطعيم ضد الجدري بأخذ بعض بالبثور من المريض في طور النقاهة ويلقحون بها الشخص السليم عن طريق وضعها في راحة اليد وفركها جيدًا أو يحدثون خدش في مكانها حتى يصل اللقاح، وهي نفس فكرة التطعيم التي نسبت فيما بعد لأوروبا.

وقال التربوي والإداري الرياضي تركي الخليوي، إنه أخذ التطعيم في المرحلة الابتدائية وفي بيئتنا المحلية وقتها أسميناها (عظبة)، مؤكدًا أن التطعيم كان يأتي لهم في المدارس عن طريق الصحة المدرسية وكان يحدث ما أشبه بحفلة صياح وفرجة.

وأكد إبراهيم الحميدان، مدير مدرسة سابق، أن حملات التطعيم لم يسمع عنها قديما ولم نعلم عن التطعيم أو وجود شيء ضد المرض وعام 1374 أوان انتشار الكوليرا وسمي حينها الطاعون ووقتها شعرت وزارة الصحة بمسؤوليتها تجاه المواطنين، ودشنت حملات تطعيم على المناطق خاصة في المدارس.

وأشار عبدالله باحشوان، الموظف السابق بوزارة المالية، إلى أن في عهد الملك فيصل كان التطعيم في المستشفيات، وكان الأهل يذهبون بنا للتطعيم، وأيام الكوليرا تأتي الحملات للمدارس والمؤسسات لتطعيم الناس.

وبين الإعلامي أحمد العلولا، أن الوضع الصحي قديما يختلف عن الوضع الحالي فقديما التطعيم ضد الجدري والكوليرا والحمى وغيره كان يأتي زائر لمدة يومين أو ثلاثة يطعم الأطفال ثم يرحل إلى مكان آخر.

اقرأ أيضًا:

«الصحة»: لقاح كورونا تكتمل قيمته بالحصول على الجرعتين

صور نادرة للملك سلمان أَثناء زيارته مكتبة الملك فهد الوطنية عام 1409هـ

Oct. 13, 2021, 9:42 p.m. كشف عدد من التربويين، عن طريقة أخذ التطعيم قديمًا في المدارس وغيرها. وبحسب تقرير لـ«قناة السعودية»، اليوم الأربعاء، كان العرب في الجاهلية يصنعون نوعًا من التطعيم ضد الجدري بأخذ بعض بالبثور من المريض ...
السعودية نيوز | كيف كان التطعيم في المملكة قديمًا؟.. تقرير يوضح المراحل
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | كيف كان التطعيم في المملكة قديمًا؟.. تقرير يوضح المراحل

السعودية نيوز | كيف كان التطعيم في المملكة قديمًا؟.. تقرير يوضح المراحل
  • 327
7 ربيع الأول 1443 /  13  أكتوبر  2021   10:55 م

كشف عدد من التربويين، عن طريقة أخذ التطعيم قديمًا في المدارس وغيرها.

وبحسب تقرير لـ«قناة السعودية»، اليوم الأربعاء، كان العرب في الجاهلية يصنعون نوعًا من التطعيم ضد الجدري بأخذ بعض بالبثور من المريض في طور النقاهة ويلقحون بها الشخص السليم عن طريق وضعها في راحة اليد وفركها جيدًا أو يحدثون خدش في مكانها حتى يصل اللقاح، وهي نفس فكرة التطعيم التي نسبت فيما بعد لأوروبا.

وقال التربوي والإداري الرياضي تركي الخليوي، إنه أخذ التطعيم في المرحلة الابتدائية وفي بيئتنا المحلية وقتها أسميناها (عظبة)، مؤكدًا أن التطعيم كان يأتي لهم في المدارس عن طريق الصحة المدرسية وكان يحدث ما أشبه بحفلة صياح وفرجة.

وأكد إبراهيم الحميدان، مدير مدرسة سابق، أن حملات التطعيم لم يسمع عنها قديما ولم نعلم عن التطعيم أو وجود شيء ضد المرض وعام 1374 أوان انتشار الكوليرا وسمي حينها الطاعون ووقتها شعرت وزارة الصحة بمسؤوليتها تجاه المواطنين، ودشنت حملات تطعيم على المناطق خاصة في المدارس.

وأشار عبدالله باحشوان، الموظف السابق بوزارة المالية، إلى أن في عهد الملك فيصل كان التطعيم في المستشفيات، وكان الأهل يذهبون بنا للتطعيم، وأيام الكوليرا تأتي الحملات للمدارس والمؤسسات لتطعيم الناس.

وبين الإعلامي أحمد العلولا، أن الوضع الصحي قديما يختلف عن الوضع الحالي فقديما التطعيم ضد الجدري والكوليرا والحمى وغيره كان يأتي زائر لمدة يومين أو ثلاثة يطعم الأطفال ثم يرحل إلى مكان آخر.

اقرأ أيضًا:

«الصحة»: لقاح كورونا تكتمل قيمته بالحصول على الجرعتين

صور نادرة للملك سلمان أَثناء زيارته مكتبة الملك فهد الوطنية عام 1409هـ

الكلمات المفتاحية