Menu
السعودية نيوز | استشاري يكشف عن سبب تسمية الإنفلونزا بـ«الموسمية» والفئات الأكثر إصابة

أكد الدكتور عليان آل عليان، أخصائي طب الأطفال، أن عدد الحالات السنوية التي تحتاج رعاية صحية من المصابين بالإنفلونزا الموسمية تصل من 5 الى 6 ملايين حالة على مستوى العالم.

وقال العليان، في مقابلة مع برنامج «ياهلا» على قناة «روتانا خليجية»، إن التهاب الإنفلونزا أحد أكثر الأمراض شيوعًا، وتقدر الحالات المصابة بهذا المرض بملايين الحالات وفقًا لمنظمة الصحة العالمية.

وأضاف أن المرض منتشر وبشكل عام قد يصيب جميع الفئات العمرية من الكبار والصغار، لكن يلاحظ ان انتشاره بين الأطفال يكون بشكل أكثر، فالأطفال الأكثر إصابة.

وأوضح انه وفقًا للدراسات في هذا الشأن فإن 90% من هذه الالتهابات تكون فيروسية، و10 % تكون بسبب التهاب بكتيري.

وأشار إلى أن تسمية «الإنفلونزا الموسمية» ترجع إلى كثرة الحالات المصابة في موسم معين من العام، من شهر أكتوبر إلى شهر أبريل خلال فصلي الخريف والشتاء، لكنه شدد على أن الإصابة بالإنفلونزا يمكن أن تحدث في أي وقت آخر من العام.

وحول وجود أنواع للأنفلونزا الموسمية، أوضح أنه ليس لها أنواع لكن لها مسببات كثيرة.

Oct. 16, 2021, 8:16 a.m. أكد الدكتور عليان آل عليان، أخصائي طب الأطفال، أن عدد الحالات السنوية التي تحتاج رعاية صحية من المصابين بالإنفلونزا الموسمية تصل من 5 الى 6 ملايين حالة على مستوى العالم. وقال العليان، في مقابلة مع بر...
السعودية نيوز | استشاري يكشف عن سبب تسمية الإنفلونزا بـ«الموسمية» والفئات الأكثر إصابة
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | استشاري يكشف عن سبب تسمية الإنفلونزا بـ«الموسمية» والفئات الأكثر إصابة

السعودية نيوز | استشاري يكشف عن سبب تسمية الإنفلونزا بـ«الموسمية» والفئات الأكثر إصابة
  • 523
9 ربيع الأول 1443 /  15  أكتوبر  2021   11:09 م

أكد الدكتور عليان آل عليان، أخصائي طب الأطفال، أن عدد الحالات السنوية التي تحتاج رعاية صحية من المصابين بالإنفلونزا الموسمية تصل من 5 الى 6 ملايين حالة على مستوى العالم.

وقال العليان، في مقابلة مع برنامج «ياهلا» على قناة «روتانا خليجية»، إن التهاب الإنفلونزا أحد أكثر الأمراض شيوعًا، وتقدر الحالات المصابة بهذا المرض بملايين الحالات وفقًا لمنظمة الصحة العالمية.

وأضاف أن المرض منتشر وبشكل عام قد يصيب جميع الفئات العمرية من الكبار والصغار، لكن يلاحظ ان انتشاره بين الأطفال يكون بشكل أكثر، فالأطفال الأكثر إصابة.

وأوضح انه وفقًا للدراسات في هذا الشأن فإن 90% من هذه الالتهابات تكون فيروسية، و10 % تكون بسبب التهاب بكتيري.

وأشار إلى أن تسمية «الإنفلونزا الموسمية» ترجع إلى كثرة الحالات المصابة في موسم معين من العام، من شهر أكتوبر إلى شهر أبريل خلال فصلي الخريف والشتاء، لكنه شدد على أن الإصابة بالإنفلونزا يمكن أن تحدث في أي وقت آخر من العام.

وحول وجود أنواع للأنفلونزا الموسمية، أوضح أنه ليس لها أنواع لكن لها مسببات كثيرة.

الكلمات المفتاحية