Menu
السعودية نيوز | طفل عمره 6 سنوات.. قصة «أوس» أصغر معلم للغة الإشارة في العالم

إن كان الكلام من فضة، فلغة الإشارة في منزل الطفل الأردني "أوس" من ذهب، هنا الصمت هو سيد الموقف، فأصل الكلام بينه وبين جده وجدته بأصابع اليد وتحريك الشفاه فقط.

"أوس"، طفل أردني يبلغ من العمر 6 سنوات، تعلم لغة الإشارة قبل حتى أن ينطق بكلمة واحدة لا لشيء إلا قدرته على التواصل مع جده وجدته، ولم يكتف بذلك بل دشن قناة على "يوتيوب" ليعلم الناس من خلالها، ليصبح بذلك أصغر معلم للغة الإشارة في العالم.

يقول أشرف السفاريني، والد الطفل "أوس"، أنه كشاهد على معاناة والديه اللذين يعانيان من الصم، بعدم القدرة على التواصل مع المجتمع، نذر تربية أبنائه للدفاع عن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بشكل عام والصم بالتحديد.

وأضاف "السفاريني"، في تصريحات لبرنامج "صباح الخير يا عرب" عبر فضائية "MBC"، إنه شعر بتميز نجله دونا عن أشقائه بمرونة في اليدين، فضلا عن حبه للظهور أمام الشاشة، ومن هنا بدأ في تعليمه لغة الإشارة ثم أنشأ له قناة على "يوتيوب" لتعليم الغير ولتكون ذكرى له عندما يكبر.

وأوضحت ضحى الشعيبي، والدة الطفل "أوس"، أنهم شعروا بموهبة ابنهم بلغة الإشارة عندما كان يتابع والده أثناء مشاركته في دورات تعليم لغة الإشارة، فيمسك الصغير الهاتف ويبدأ في تقليد حركاته ويتخيل كأن أمامه أشخاص يعلمهم.

اقرأ أيضا:

استشارية جراحة عيون: داء السكري أحد أهم أسباب فقدان البصر بالمملكة

Oct. 17, 2021, 12:56 p.m. إن كان الكلام من فضة، فلغة الإشارة في منزل الطفل الأردني "أوس" من ذهب، هنا الصمت هو سيد الموقف، فأصل الكلام بينه وبين جده وجدته بأصابع اليد وتحريك الشفاه فقط. "أوس"، طفل أردني يبلغ من العمر 6 سنوات، ...
السعودية نيوز | طفل عمره 6 سنوات.. قصة «أوس» أصغر معلم للغة الإشارة في العالم
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | طفل عمره 6 سنوات.. قصة «أوس» أصغر معلم للغة الإشارة في العالم

السعودية نيوز | طفل عمره 6 سنوات.. قصة «أوس» أصغر معلم للغة الإشارة في العالم
  • 511
11 ربيع الأول 1443 /  17  أكتوبر  2021   01:53 م

إن كان الكلام من فضة، فلغة الإشارة في منزل الطفل الأردني "أوس" من ذهب، هنا الصمت هو سيد الموقف، فأصل الكلام بينه وبين جده وجدته بأصابع اليد وتحريك الشفاه فقط.

"أوس"، طفل أردني يبلغ من العمر 6 سنوات، تعلم لغة الإشارة قبل حتى أن ينطق بكلمة واحدة لا لشيء إلا قدرته على التواصل مع جده وجدته، ولم يكتف بذلك بل دشن قناة على "يوتيوب" ليعلم الناس من خلالها، ليصبح بذلك أصغر معلم للغة الإشارة في العالم.

يقول أشرف السفاريني، والد الطفل "أوس"، أنه كشاهد على معاناة والديه اللذين يعانيان من الصم، بعدم القدرة على التواصل مع المجتمع، نذر تربية أبنائه للدفاع عن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بشكل عام والصم بالتحديد.

وأضاف "السفاريني"، في تصريحات لبرنامج "صباح الخير يا عرب" عبر فضائية "MBC"، إنه شعر بتميز نجله دونا عن أشقائه بمرونة في اليدين، فضلا عن حبه للظهور أمام الشاشة، ومن هنا بدأ في تعليمه لغة الإشارة ثم أنشأ له قناة على "يوتيوب" لتعليم الغير ولتكون ذكرى له عندما يكبر.

وأوضحت ضحى الشعيبي، والدة الطفل "أوس"، أنهم شعروا بموهبة ابنهم بلغة الإشارة عندما كان يتابع والده أثناء مشاركته في دورات تعليم لغة الإشارة، فيمسك الصغير الهاتف ويبدأ في تقليد حركاته ويتخيل كأن أمامه أشخاص يعلمهم.

اقرأ أيضا:

استشارية جراحة عيون: داء السكري أحد أهم أسباب فقدان البصر بالمملكة

الكلمات المفتاحية