Menu
السعودية نيوز | بدعم المملكة.. بدء تطوير مستشفى القصر العيني بالقاهرة

أعلنت جامعة القاهرة، توقيع العقد الاستشاري الدولي لتطوير المستشفيات الجامعية، بالتعاون مع صندوق التمويل السعودي، بهدف الارتقاء بمستوى الخدمات الطبية المقدمة للمواطن المصري.

ويعود تاريخ مستشفيات "القصر العيني" لنحو 95 عامًا، تخدم حوالي 2 مليون مواطن مصري سنويًا بالمجان، ويتلقى الخدمات الطبية داخل المستشفى نحو 300 ألف مريض سنويًا، بحسب تقرير لـ"الأخبارية".

وبتوقيع العقد الاستشاري، يخرج تطوير مستشفى القصر العيني التابع لجامعة القاهرة، من حيز التصميم الورقي إلى حيز التنفيذ الفعلي، بعد فترات من الإجراءات والمحادثات مع الشريك السعودي استمرت منذ توقيع القرض السعودي العام الماضي.

وقال أحد مسؤولي المستشفيات الجامعية، إن التمويل يبلغ نحو 200 مليون دولار، يصرف جزء منها للبنية التحتية وتجديدها، ويذهب الجزء الأكبر لتطوير كافة الأجهزة الطبية داخل المستشفى.

ويتضمن المشروع إعادة تجديد شاملة وحوكمة لمستشفيات القصر العيني، وتقديم خدمات طبية على أعلى مستوى في المستشفى الذي يعد من أقدم المستشفيات المصرية.

اقرأ أيضا:

قرض سعودي لتطوير مستشفيات «القصر العيني» المصرية

Oct. 18, 2021, 10:37 a.m. أعلنت جامعة القاهرة، توقيع العقد الاستشاري الدولي لتطوير المستشفيات الجامعية، بالتعاون مع صندوق التمويل السعودي، بهدف الارتقاء بمستوى الخدمات الطبية المقدمة للمواطن المصري. ويعود تاريخ مستشفيات "القص...
السعودية نيوز | بدعم المملكة.. بدء تطوير مستشفى القصر العيني بالقاهرة
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | بدعم المملكة.. بدء تطوير مستشفى القصر العيني بالقاهرة

السعودية نيوز | بدعم المملكة.. بدء تطوير مستشفى القصر العيني بالقاهرة
  • 430
12 ربيع الأول 1443 /  18  أكتوبر  2021   10:06 ص

أعلنت جامعة القاهرة، توقيع العقد الاستشاري الدولي لتطوير المستشفيات الجامعية، بالتعاون مع صندوق التمويل السعودي، بهدف الارتقاء بمستوى الخدمات الطبية المقدمة للمواطن المصري.

ويعود تاريخ مستشفيات "القصر العيني" لنحو 95 عامًا، تخدم حوالي 2 مليون مواطن مصري سنويًا بالمجان، ويتلقى الخدمات الطبية داخل المستشفى نحو 300 ألف مريض سنويًا، بحسب تقرير لـ"الأخبارية".

وبتوقيع العقد الاستشاري، يخرج تطوير مستشفى القصر العيني التابع لجامعة القاهرة، من حيز التصميم الورقي إلى حيز التنفيذ الفعلي، بعد فترات من الإجراءات والمحادثات مع الشريك السعودي استمرت منذ توقيع القرض السعودي العام الماضي.

وقال أحد مسؤولي المستشفيات الجامعية، إن التمويل يبلغ نحو 200 مليون دولار، يصرف جزء منها للبنية التحتية وتجديدها، ويذهب الجزء الأكبر لتطوير كافة الأجهزة الطبية داخل المستشفى.

ويتضمن المشروع إعادة تجديد شاملة وحوكمة لمستشفيات القصر العيني، وتقديم خدمات طبية على أعلى مستوى في المستشفى الذي يعد من أقدم المستشفيات المصرية.

اقرأ أيضا:

قرض سعودي لتطوير مستشفيات «القصر العيني» المصرية

الكلمات المفتاحية