Menu
السعودية نيوز | تقرير: تاريخ ثلاثي الهلال «الآسيوي» يُعادل 5 أضعاف أرقام النصر

ترجح لغة الأرقام الطرف الأزرق للعاصمة الرياض على حساب الجار اللدود، عندما يصطدم الهلال مع النصر، في الكلاسيكو المرتقب مساء غدٍ الثلاثاء، على ملعب مرسول بارك، لحساب نصف نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم، إلا أن حسابات التاريخ والفوارق اللافتة على الورق لا تمنح الكثير من الأفضلية لطرف على حساب الآخر فوق الميدان، في ظل تطابق الأهداف وتقارب الأسماء وتشابه الدوافع.

وفي الوقت الذي يبحث الهلال عن المضي قدمًا صوب الصعود إلى منصة التتويج القارية للمرة الرابعة في تاريخ المسابقة، يفتش النصر بقوة عن الطريق إلى العرش الآسيوي لأول مرة، وهو الأمر الذي انعكس كثيرًا على لغة الأرقام التي تمهد للموقعة الاستثنائية بين كبيري الرياض من أجل حجز مقعد في المحطة الختامية.

وكشف موقع «العربية»، في تقرير قبل ساعات من القمة السعودية المرتقبة في الساحة الآسيوية، أن الثلاثي سلمان الفرج وسالم الدوسري وياسر الشهراني، يمتلك 217 مباراة في دوري أبطال آسيا بقميص الهلال، فيما بلغ إجمالي عدد مباريات النصر في ذات البطولة 46 مباراة فقط، منذ دشن المشاركة الأولى عام 2011.

ولفت التقرير إلى أن سلمان الفرج، قائد الهلال، خاض 70 مباراة في دوري الأبطال، بدأت منذ سجل المشاركة الأولى في نسخة 2010، عندما دفع به البلجيكي إيريك جيريتس في المباراة الأخيرة بدور المجموعات أمام مس كرمان، وحسمها الطرف الإيراني بثلاثية مقابل هدف.

ووثق تقرير «العربية» أن الفرج، صاحب الـ32 عامًا، عرف الطريق إلى شباك المنافسين في البطولة الأهم بالقارة الصفراء مرتين، خلال نسختي 2013 و2014، حيث سجل في شباك لخويا القطري في الأولى، وعاود الكرّة مجددًا أمام السد في النسخة الثانية.

وأشار التقرير إلى أن سالم الدوسري ظهر لأول مرة بقميص الزعيم في دوري أبطال آسيا، يوم 7 مارس 2012، خلال تعادل أزرق الرياض مع نظيره بيرسبوليس الإيراني، ليكمل 72 مباراة في المعترك القاري.

وبصم الدوسري على 12 هدفًا خلال المشاركات الآسيوية بألوان الهلال، وكانت نسخة 2019 أكثر نسخة هز فيها الشباك، إذ أحرز هدفاً في مرمى الاتحاد بدور ربع النهائي، والسد القطري في نصف النهائي، وأخيرًا أوراوا ريد دايموندز في المباراة النهائية ليقود الفريق إلى منصة التتويج.

وأكمل التقرير أن ثالث الأسماء المؤثرة على رقعة الهلال، ياسر الشهراني لعب 75 مباراة في دوري أبطال آسيا مع الزعيم ابتداءً من خسارة ربع نهائي 2012 أمام أولسان الكوري الجنوبي وحتى ربع النهائي الماضي، سجل خلالها 3 أهداف آخرها في شباك أجمك الأوزبكي بدور المجموعات النسخة الحالية.

وفي المقابل، يمتلك فريق النصر 46 مباراة فقط في دوري أبطال آسيا، منذ سجل الحضور الأول في البطولة القارية بمسماها الجديد في عام 2011، وانتظر كثيرًا حتى نجح في الوصول إلى نصف النهائي لأول مرة في النسخة الماضية، قبل أن يودع المسابقة على يد بيرسبوليس الإيراني، ومن ثم عاد مجددًا في البطولة الحالية أكثر إصرارًا على تجاهل حسابات الإرقام من أجل إعادة كتابة التاريخ.

اقرأ أيضًا:

حقائق وأرقام «تُشعل» موقعة الهلال والنصر في نصف نهائي دوري أبطال آسيا

بالأسماء.. 3 لاعبين من الهلال تحت طائلة التهديد أمام النصر

Oct. 19, 2021, 1:12 a.m. ترجح لغة الأرقام الطرف الأزرق للعاصمة الرياض على حساب الجار اللدود، عندما يصطدم الهلال مع النصر، في الكلاسيكو المرتقب مساء غدٍ الثلاثاء، على ملعب مرسول بارك، لحساب نصف نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم...
السعودية نيوز | تقرير: تاريخ ثلاثي الهلال «الآسيوي» يُعادل 5 أضعاف أرقام النصر
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | تقرير: تاريخ ثلاثي الهلال «الآسيوي» يُعادل 5 أضعاف أرقام النصر

السعودية نيوز | تقرير: تاريخ ثلاثي الهلال «الآسيوي» يُعادل 5 أضعاف أرقام النصر
  • 407
12 ربيع الأول 1443 /  18  أكتوبر  2021   08:42 م

ترجح لغة الأرقام الطرف الأزرق للعاصمة الرياض على حساب الجار اللدود، عندما يصطدم الهلال مع النصر، في الكلاسيكو المرتقب مساء غدٍ الثلاثاء، على ملعب مرسول بارك، لحساب نصف نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم، إلا أن حسابات التاريخ والفوارق اللافتة على الورق لا تمنح الكثير من الأفضلية لطرف على حساب الآخر فوق الميدان، في ظل تطابق الأهداف وتقارب الأسماء وتشابه الدوافع.

وفي الوقت الذي يبحث الهلال عن المضي قدمًا صوب الصعود إلى منصة التتويج القارية للمرة الرابعة في تاريخ المسابقة، يفتش النصر بقوة عن الطريق إلى العرش الآسيوي لأول مرة، وهو الأمر الذي انعكس كثيرًا على لغة الأرقام التي تمهد للموقعة الاستثنائية بين كبيري الرياض من أجل حجز مقعد في المحطة الختامية.

وكشف موقع «العربية»، في تقرير قبل ساعات من القمة السعودية المرتقبة في الساحة الآسيوية، أن الثلاثي سلمان الفرج وسالم الدوسري وياسر الشهراني، يمتلك 217 مباراة في دوري أبطال آسيا بقميص الهلال، فيما بلغ إجمالي عدد مباريات النصر في ذات البطولة 46 مباراة فقط، منذ دشن المشاركة الأولى عام 2011.

ولفت التقرير إلى أن سلمان الفرج، قائد الهلال، خاض 70 مباراة في دوري الأبطال، بدأت منذ سجل المشاركة الأولى في نسخة 2010، عندما دفع به البلجيكي إيريك جيريتس في المباراة الأخيرة بدور المجموعات أمام مس كرمان، وحسمها الطرف الإيراني بثلاثية مقابل هدف.

ووثق تقرير «العربية» أن الفرج، صاحب الـ32 عامًا، عرف الطريق إلى شباك المنافسين في البطولة الأهم بالقارة الصفراء مرتين، خلال نسختي 2013 و2014، حيث سجل في شباك لخويا القطري في الأولى، وعاود الكرّة مجددًا أمام السد في النسخة الثانية.

وأشار التقرير إلى أن سالم الدوسري ظهر لأول مرة بقميص الزعيم في دوري أبطال آسيا، يوم 7 مارس 2012، خلال تعادل أزرق الرياض مع نظيره بيرسبوليس الإيراني، ليكمل 72 مباراة في المعترك القاري.

وبصم الدوسري على 12 هدفًا خلال المشاركات الآسيوية بألوان الهلال، وكانت نسخة 2019 أكثر نسخة هز فيها الشباك، إذ أحرز هدفاً في مرمى الاتحاد بدور ربع النهائي، والسد القطري في نصف النهائي، وأخيرًا أوراوا ريد دايموندز في المباراة النهائية ليقود الفريق إلى منصة التتويج.

وأكمل التقرير أن ثالث الأسماء المؤثرة على رقعة الهلال، ياسر الشهراني لعب 75 مباراة في دوري أبطال آسيا مع الزعيم ابتداءً من خسارة ربع نهائي 2012 أمام أولسان الكوري الجنوبي وحتى ربع النهائي الماضي، سجل خلالها 3 أهداف آخرها في شباك أجمك الأوزبكي بدور المجموعات النسخة الحالية.

وفي المقابل، يمتلك فريق النصر 46 مباراة فقط في دوري أبطال آسيا، منذ سجل الحضور الأول في البطولة القارية بمسماها الجديد في عام 2011، وانتظر كثيرًا حتى نجح في الوصول إلى نصف النهائي لأول مرة في النسخة الماضية، قبل أن يودع المسابقة على يد بيرسبوليس الإيراني، ومن ثم عاد مجددًا في البطولة الحالية أكثر إصرارًا على تجاهل حسابات الإرقام من أجل إعادة كتابة التاريخ.

اقرأ أيضًا:

حقائق وأرقام «تُشعل» موقعة الهلال والنصر في نصف نهائي دوري أبطال آسيا

بالأسماء.. 3 لاعبين من الهلال تحت طائلة التهديد أمام النصر

الكلمات المفتاحية