Menu
السعودية نيوز | إعلام: غضب في الجزائر بسبب تصريحات مسؤولين من السعودية وقطر

وكانت السعودية وقطر قد أكدتا خلال جلسة النقاش العام للجنة الرابعة في دورة الجمعية العامة ‏‏الـ76، دعمهما لجهود المغرب الرامية إلى تحقيق "حل سياسي واقعي" لقضية الصحراء، مشيرتان إلى دعمه لمبادرة "إنشاء حكم ذاتي في المنطقة".

كما ‏أعربا عن رفضهما لأي مساس بالمصالح العليا للمملكة المغربية أو التعدي على سيادتها أو ‏وحدة أراضيها.

ونقل موقع تلفزيون "النهار" الجزائري، عن مصادر له، قوله إن هذه التصريحات تحمل في طياتها العديد من التناقضات والمغالطات تهدف إلى تضليل الرأي العام الدولي.

وأوضحت المصادر أن هذه التصريحات تأتي في وقت لا يعترف المجتمع الدولي فيه بتبعية الصحراء الغربية إلى السيادة المغربية، حسب قولهم.

وأضافت المصادر أن تلك التصريحات تضرب عرض الحائط أحكام القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية التي تتعامل مع قضية الصحراء الغربية على أنها قضية إنهاء استعمار، وتتجاهل ما أقرته وبشكل نهائي محكمة العدل الدولية في لاهاي سنة 1975، بأن الروابط بين الصحراء الغربية للمغرب وموريتانيا غير وثيقة ولا تصل إلى السيادة.

وذكرت المصادر بقرار الكونغرس الأمريكي بمنع إقامة قنصلية أمريكية في الصحراء الغربية، رغم أعتراف الرئيس الأمريكي السابق ترامب بسيادة المغرب على الصحراء الغربية، بعد الاعتراف الرسمي بإسرائيل من طرف المغرب.

تابع أحدث أخبار العالم عبر سبوتنيك عربي.

Oct. 23, 2021, 12:51 p.m. وكانت السعودية وقطر قد أكدتا خلال جلسة النقاش العام للجنة الرابعة في دورة الجمعية العامة ‏‏الـ76، دعمهما لجهود المغرب الرامية إلى تحقيق "حل سياسي واقعي" لقضية الصحراء، مشيرتان إلى دعمه لمبادرة "إنشاء ...
السعودية نيوز | إعلام: غضب في الجزائر بسبب تصريحات مسؤولين من السعودية وقطر
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | إعلام: غضب في الجزائر بسبب تصريحات مسؤولين من السعودية وقطر

السعودية نيوز | إعلام: غضب في الجزائر بسبب تصريحات مسؤولين من السعودية وقطر
  • 245
GMT 12:33 23.10.2021

وكانت السعودية وقطر قد أكدتا خلال جلسة النقاش العام للجنة الرابعة في دورة الجمعية العامة ‏‏الـ76، دعمهما لجهود المغرب الرامية إلى تحقيق "حل سياسي واقعي" لقضية الصحراء، مشيرتان إلى دعمه لمبادرة "إنشاء حكم ذاتي في المنطقة".

كما ‏أعربا عن رفضهما لأي مساس بالمصالح العليا للمملكة المغربية أو التعدي على سيادتها أو ‏وحدة أراضيها.

ونقل موقع تلفزيون "النهار" الجزائري، عن مصادر له، قوله إن هذه التصريحات تحمل في طياتها العديد من التناقضات والمغالطات تهدف إلى تضليل الرأي العام الدولي.

وأوضحت المصادر أن هذه التصريحات تأتي في وقت لا يعترف المجتمع الدولي فيه بتبعية الصحراء الغربية إلى السيادة المغربية، حسب قولهم.

وأضافت المصادر أن تلك التصريحات تضرب عرض الحائط أحكام القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية التي تتعامل مع قضية الصحراء الغربية على أنها قضية إنهاء استعمار، وتتجاهل ما أقرته وبشكل نهائي محكمة العدل الدولية في لاهاي سنة 1975، بأن الروابط بين الصحراء الغربية للمغرب وموريتانيا غير وثيقة ولا تصل إلى السيادة.

وذكرت المصادر بقرار الكونغرس الأمريكي بمنع إقامة قنصلية أمريكية في الصحراء الغربية، رغم أعتراف الرئيس الأمريكي السابق ترامب بسيادة المغرب على الصحراء الغربية، بعد الاعتراف الرسمي بإسرائيل من طرف المغرب.

تابع أحدث أخبار العالم عبر سبوتنيك عربي.

الكلمات المفتاحية