Menu
السعودية نيوز | «كورونا» في السعودية.. 3 مناطق تتصدر الإصابات خلال الـ24 ساعة الماضية

أعلنت وزارة الصحة، الجمعة، تصدر 3 مناطق حالات الإصابات الجديدة بكورونا، خلال الساعات الأربع وعشرين الماضية.

وقالت وزارة الصحة، في بيانٍ صادرٍ عنها الجمعة، إن مناطق الرياض ومكة المكرمة والمدينة المنورة تتصدر حالات الإصابة بفيروس كورونا، بـ44، و31، و31 حالة على الترتيب.

وأشارت إلى إصابة 29 شخصًا بالمنطقة الشرقية، و9 بعسير، و9 بتبوك، و7 في الحدود الشمالية، والقصيم بـ6 حالات، والباحة بـ4، والجوف وحائل بـ3 حالات لكل منهما، فيما سجلت نجران وجازان، حالة واحدة لكل منطقة.

وكشفت وزارة الصحة، اليوم الجمعة، عن تسجيل 178 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد–19)، في السعودية. وبهذه الحصيلة يرتفع العدد الإجمالي للإصابات إلى 361903، فيما بلغ إجمالي حالات التعافي حتى الآن، نحو 352815. وبينما وصل العدد الإجمالي للوفيات بالفيروس إلى 6168 حالة، فقد تم تسجيل 9 حالات وفاة، و207 حالات تعافٍ، خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأكد المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي، أن الإجراءات الوقائية يمكن أن تقي من انتقال فيروس كورونا المتحور، موضحًا أن «الفيروس بكل تحوراته المرصودة عالميًّا، لا يستطيع أن ينتقل بيننا، بإذن الله، إذا تقيدنا بارتداء الكمامة، وترك المسافة الآمنة، والتجمع المحدود، وتهوية الأماكن بشكل جيد، والمداومة على غسل اليدين».

وأضاف المتحدث باسم الصحة، أنه لم يتم رصد أي تحوُّرات في فيروس كورونا بالمملكة حتى الآن، وأن الدراسات مستمرة في هذا الصدد، وأنه لا تغيير في خطط إعطاء اللقاح المضاد لفيروس كورونا، كما أن بعض الطفرات تؤدي إلى إضعاف الفيروس. وحول تحوُّر فيروس كورونا المستجد، قال المتحدث إن جميع الإجراءات التي تم اتخاذها احترازية لمواجهة أي تطورات.

وأضاف متحدث الصحة: «ندعو إلى الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية والعلاجية لمكافحة فيروس كورونا المستجد.. في حال وجود تحور كبير في الفيروس ستكون هناك لقاحات فعالة.. بعد الانتهاء من دراسة الفيروس المتحور ستظهر حينها الإجراءات المتخذة والمناسبة».

بدورها، أوضحت وزارة الصحة، أنه لا يوجد «عزل منزلي» لمن أخذ لقاح فيروس كورونا، الذي بدأت حملة التطعيم به داخل المملكة.

وذكر حساب «الصحة 937» (التابع للوزارة عبر موقع تويتر)؛ أنه «لا توصية بالعزل بعد أخذ لقاح فيروس كورونا فايزر–بيونتيك».

من جانبه، قال استشاري العناية المركزة والأمراض الباطنية الدكتور صفوق العنزي، إن لقاح فايزر يتحلل في الجسم بعد عدة أيام ولا يبقى له أثر، وإن المصابين بالفيروس دون ظهور أعراض عليهم، يمكنهم أخذ اللقاح، مشيرًا إلى أن لقاح فايزر ينشط فقط لبضعة أيام بالجسم لتحفيز المناعة، ثم يتحلل بسرعة بإنزيمات الجسم الطبيعية ولا يعود له أثر.

وتابع: «التعافي من الفيروس لا يُغني عن اللقاح؛ لأن الأجسام المضادة التي يكونها الجسم تبدأ بالتناقص بعد ٣ أشهر تقريبًا»، وأنه على المتعافين أخذ اللقاح بعد ٩٠ يومًا من التعافي، كما أن المصاب دون أن يعرف بإصابته بالفيروس، يمكنه أخذ اللقاح؛ لأنه تدعيم إضافي للأجسام المضادة، وأن المعزول يمكنه أخذ اللقاح بعد انتهاء فترة العزل.

وكانت وزارة الصحة قد أكدت، في وقت سابق، أن إصابات فيروس كورونا في المملكة تحت السيطرة، وأنه من النادر أن يصاب الشخص بالفيروس مرتين، ونصحت بـتجديد أخذ التطعيمات الموسمية لتفادي تحوُّر الفيروسات، وأن كل الإجراءات التي اتُّخذت استباقية؛ لإتاحة المجال للتقييم، وفرصة مهمة للاطلاع على الدراسات وتحليلها، وبعدها تُقيَّم الإجراءات النهائية المناسبة للأوضاع».

وأوضحت الوزارة الصحة آلية عمل لقاح فيروس كورونا داخل الجسم بتطوير قدرته مناعيًّا للحماية من العدوى، وأن أهمية لقاح كورونا تكمن في الحماية من الفيروس بتطوير استجابة مناعية بشكل آمن، مؤكدةً أن لقاح كورونا سيسمح برفع عمليات الحظر في الدول وتخفيف التباعد الاجتماعي، ومن ثم تعود الحياة الطبيعية تدريجيًّا.

من جانبه، قال وكيل وزارة الصحة المساعد للصحة الوقائية الدكتور عبدالله عسيري، إنه لم يتم تسجيل أي مضاعفات جدية لمن تلقى لقاح كورونا، وبيَّن أنه سيتوافر نوعان أو 3 من اللقاح وفق ما تقره هيئة الدواء، فيما تتواصل حملة التطعيم بلقاح فيروس كورونا المستجد.

وتستهدف المرحلة الأولى، الذين تجاوزوا سن الـ65 عامًا والعاملين في المهن الأكثر عرضةً للعدوى، معتبرًا أن انطلاق العملية بداية لانفراج في أزمة الوباء.

وقال وزير الصحة توفيق الربيعة (وهو يتلقى أول جرعة من لقاح فيروس كورونا): «اليوم بداية لانفراج أزمة.. من المتوقع أن تنتهي جائحة كورونا عندما يحصل أغلب المجتمع على اللقاح، وعندما تنخفض الحالات بشكل كبير.. بتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، بدأت أكبر عملية تطعيم بالمملكة، مع متابعة مباشرة ودقيقة من ولي العهد للحملة».

وبدأت حملة التطعيم ضد فيروس كورونا في السعودية، بعد الموافقة على تسجيل لقاح شركة فايزر.

وأعلنت وزارة الصحة، في وقت سابق، عن فتح باب التسجيل للمواطنين والمقيمين للحصول على لقاح كورونا من خلال التسجيل في تطبيق «صحتي».

Dec. 25, 2020, 3:59 p.m. أعلنت وزارة الصحة، الجمعة، تصدر 3 مناطق حالات الإصابات الجديدة بكورونا، خلال الساعات الأربع وعشرين الماضية. وقالت وزارة الصحة، في بيانٍ صادرٍ عنها الجمعة، إن مناطق الرياض ومكة المكرمة والمدينة المنور...
السعودية نيوز | «كورونا» في السعودية.. 3 مناطق تتصدر الإصابات خلال الـ24 ساعة الماضية
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | «كورونا» في السعودية.. 3 مناطق تتصدر الإصابات خلال الـ24 ساعة الماضية

السعودية نيوز | «كورونا» في السعودية.. 3 مناطق تتصدر الإصابات خلال الـ24 ساعة الماضية
  • 292
10 جمادى الأول 1442 /  25  ديسمبر  2020   04:26 م

أعلنت وزارة الصحة، الجمعة، تصدر 3 مناطق حالات الإصابات الجديدة بكورونا، خلال الساعات الأربع وعشرين الماضية.

وقالت وزارة الصحة، في بيانٍ صادرٍ عنها الجمعة، إن مناطق الرياض ومكة المكرمة والمدينة المنورة تتصدر حالات الإصابة بفيروس كورونا، بـ44، و31، و31 حالة على الترتيب.

وأشارت إلى إصابة 29 شخصًا بالمنطقة الشرقية، و9 بعسير، و9 بتبوك، و7 في الحدود الشمالية، والقصيم بـ6 حالات، والباحة بـ4، والجوف وحائل بـ3 حالات لكل منهما، فيما سجلت نجران وجازان، حالة واحدة لكل منطقة.

وكشفت وزارة الصحة، اليوم الجمعة، عن تسجيل 178 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد–19)، في السعودية. وبهذه الحصيلة يرتفع العدد الإجمالي للإصابات إلى 361903، فيما بلغ إجمالي حالات التعافي حتى الآن، نحو 352815. وبينما وصل العدد الإجمالي للوفيات بالفيروس إلى 6168 حالة، فقد تم تسجيل 9 حالات وفاة، و207 حالات تعافٍ، خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأكد المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي، أن الإجراءات الوقائية يمكن أن تقي من انتقال فيروس كورونا المتحور، موضحًا أن «الفيروس بكل تحوراته المرصودة عالميًّا، لا يستطيع أن ينتقل بيننا، بإذن الله، إذا تقيدنا بارتداء الكمامة، وترك المسافة الآمنة، والتجمع المحدود، وتهوية الأماكن بشكل جيد، والمداومة على غسل اليدين».

وأضاف المتحدث باسم الصحة، أنه لم يتم رصد أي تحوُّرات في فيروس كورونا بالمملكة حتى الآن، وأن الدراسات مستمرة في هذا الصدد، وأنه لا تغيير في خطط إعطاء اللقاح المضاد لفيروس كورونا، كما أن بعض الطفرات تؤدي إلى إضعاف الفيروس. وحول تحوُّر فيروس كورونا المستجد، قال المتحدث إن جميع الإجراءات التي تم اتخاذها احترازية لمواجهة أي تطورات.

وأضاف متحدث الصحة: «ندعو إلى الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية والعلاجية لمكافحة فيروس كورونا المستجد.. في حال وجود تحور كبير في الفيروس ستكون هناك لقاحات فعالة.. بعد الانتهاء من دراسة الفيروس المتحور ستظهر حينها الإجراءات المتخذة والمناسبة».

بدورها، أوضحت وزارة الصحة، أنه لا يوجد «عزل منزلي» لمن أخذ لقاح فيروس كورونا، الذي بدأت حملة التطعيم به داخل المملكة.

وذكر حساب «الصحة 937» (التابع للوزارة عبر موقع تويتر)؛ أنه «لا توصية بالعزل بعد أخذ لقاح فيروس كورونا فايزر–بيونتيك».

من جانبه، قال استشاري العناية المركزة والأمراض الباطنية الدكتور صفوق العنزي، إن لقاح فايزر يتحلل في الجسم بعد عدة أيام ولا يبقى له أثر، وإن المصابين بالفيروس دون ظهور أعراض عليهم، يمكنهم أخذ اللقاح، مشيرًا إلى أن لقاح فايزر ينشط فقط لبضعة أيام بالجسم لتحفيز المناعة، ثم يتحلل بسرعة بإنزيمات الجسم الطبيعية ولا يعود له أثر.

وتابع: «التعافي من الفيروس لا يُغني عن اللقاح؛ لأن الأجسام المضادة التي يكونها الجسم تبدأ بالتناقص بعد ٣ أشهر تقريبًا»، وأنه على المتعافين أخذ اللقاح بعد ٩٠ يومًا من التعافي، كما أن المصاب دون أن يعرف بإصابته بالفيروس، يمكنه أخذ اللقاح؛ لأنه تدعيم إضافي للأجسام المضادة، وأن المعزول يمكنه أخذ اللقاح بعد انتهاء فترة العزل.

وكانت وزارة الصحة قد أكدت، في وقت سابق، أن إصابات فيروس كورونا في المملكة تحت السيطرة، وأنه من النادر أن يصاب الشخص بالفيروس مرتين، ونصحت بـتجديد أخذ التطعيمات الموسمية لتفادي تحوُّر الفيروسات، وأن كل الإجراءات التي اتُّخذت استباقية؛ لإتاحة المجال للتقييم، وفرصة مهمة للاطلاع على الدراسات وتحليلها، وبعدها تُقيَّم الإجراءات النهائية المناسبة للأوضاع».

وأوضحت الوزارة الصحة آلية عمل لقاح فيروس كورونا داخل الجسم بتطوير قدرته مناعيًّا للحماية من العدوى، وأن أهمية لقاح كورونا تكمن في الحماية من الفيروس بتطوير استجابة مناعية بشكل آمن، مؤكدةً أن لقاح كورونا سيسمح برفع عمليات الحظر في الدول وتخفيف التباعد الاجتماعي، ومن ثم تعود الحياة الطبيعية تدريجيًّا.

من جانبه، قال وكيل وزارة الصحة المساعد للصحة الوقائية الدكتور عبدالله عسيري، إنه لم يتم تسجيل أي مضاعفات جدية لمن تلقى لقاح كورونا، وبيَّن أنه سيتوافر نوعان أو 3 من اللقاح وفق ما تقره هيئة الدواء، فيما تتواصل حملة التطعيم بلقاح فيروس كورونا المستجد.

وتستهدف المرحلة الأولى، الذين تجاوزوا سن الـ65 عامًا والعاملين في المهن الأكثر عرضةً للعدوى، معتبرًا أن انطلاق العملية بداية لانفراج في أزمة الوباء.

وقال وزير الصحة توفيق الربيعة (وهو يتلقى أول جرعة من لقاح فيروس كورونا): «اليوم بداية لانفراج أزمة.. من المتوقع أن تنتهي جائحة كورونا عندما يحصل أغلب المجتمع على اللقاح، وعندما تنخفض الحالات بشكل كبير.. بتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، بدأت أكبر عملية تطعيم بالمملكة، مع متابعة مباشرة ودقيقة من ولي العهد للحملة».

وبدأت حملة التطعيم ضد فيروس كورونا في السعودية، بعد الموافقة على تسجيل لقاح شركة فايزر.

وأعلنت وزارة الصحة، في وقت سابق، عن فتح باب التسجيل للمواطنين والمقيمين للحصول على لقاح كورونا من خلال التسجيل في تطبيق «صحتي».

الكلمات المفتاحية