Menu
السعودية نيوز | «باير»: نسعى إلى استقطاب 140 عضوًا جديدًا لفريقنا في السعودية

أطلقت شركة «باير» للصناعات الدوائية وعلوم الحياة، خلال الفترة الماضية؛ عدة حملات تهدف إلى توفير فرص العمل المجزية لأبناء المملكة في قطاع الصناعات الدوائية الذي يشهد نموًا متسارعًا.

ومن أبرز المبادرات التي أطلقتها الشركة، حملة «امضِ قدمًا مع باير» والموقع الإلكتروني المصغر المزود بشخصيات متحركة افتراضية، الموجه لخريجي الاختصاصات الدوائية.

جاءت تلك الخطوات انسجامًا مع مبادرات التوطين والأهداف الاستراتيجية الوطنية لرؤية السعودية؛ حيث تسعى الشركة أيضًا إلى ضم 140 عضوًا جديدًا إلى كوادر عملها في المملكة بحلول عام 2021.

من جانبه، قال رضا زيدان شريك الأعمال ورئيس قسم الموارد البشرية في شركة «باير السعودية»، إنه في ضوء الطلب المتزايد على خدمات الرعاية الصحية المتميزة في المملكة العربية السعودية، وتزامنًا مع جهودها الرامية إلى دفع عجلة النمو الاقتصادي وتعزيز منظومتها الاقتصادية؛ بادرت الرياض في عام 2019 إلى زيادة تمويل القطاع بنسبة 17% (ما يعادل 45.86 مليار دولار) سعيًا إلى الارتقاء بالمشهد الصحي وحفز وتيرة التنمية الاجتماعية، كما خصصت نحو 12.72 مليار دولار لإنفاقها في مشاريع الرعاية الصحية المرتبطة مباشرةً برؤية السعودية 2030.

وأشار إلى أن حكومة المملكة طبَّقت منهجية سبَّاقة لاستشراف المستقبل، ووضعت استراتيجيات تنموية طويلة الأمد، سعيًا إلى تعزيز قطاع الصناعات الدوائية المحلية، وزيادة حصته في الصناعات المحلية، في حين تولَّت وزارة الصحة مهمة توطين الوظائف في القطاع بأسره.

وأكد مسؤول الموارد البشرية أن شركة باير تلتزم بالمنهجية التي وضعتها حكومة المملكة؛ فمنذ انطلاق عملياتنا في المملكة العربية السعودية، تمحورت أهدافنا حول ترسيخ فلسفتنا المتمثلة في «العلم لحياة أفضل» ضمن السوق السعودية، وبادرنا أيضًا إلى اتخاذ خطوات طامحة في إطار مساعينا لتوظيف أفضل المواهب السعودية وصقل مهاراتها.

وأشار إلى أنه تماشيًا مع أهداف رؤية السعودية 2030، تسعى حملة «امض قدمًا مع باير» القائمة على التكنولوجيا الرقمية إلى توظيف أكثر من 140 عضوًا إضافيًّا ضمن فريق العمل بحلول 2021، لنوفر بذلك فرصًا وظيفية مجزية تمثل جزءًا من الصورة الاجتماعية والسياسية الكبرى التي تجسد التزامنا بدعم وتطوير القطاع الصحي في المملكة.

وحول طريقة تقييم دور القطاع الخاص في تطوير الرعاية الصحية بالمملكة؛ أكد مسؤول الموارد البشرية بشركة «باير»، أن حكومة المملكة العربية السعودية تمضي قدمًا في تشجيع القطاع الخاص على لعب دور أكبر وأكثر أهميةً في منظومة الرعاية الصحية، ومن الأهمية بمكان أن نعمل على تمكين الشباب السعودي بفرص وظيفية مثمرة في قطاع الرعاية الصحية.

وتابع: «نتطلع قدمًا إلى أن تساهم حملتنا في استقطاب المواهب السعودية الواعدة للانضمام إلى هذا القطاع الحيوي، ليكونوا بمنزلة عناصر جوهرية تدعم رؤية (باير) المؤسسية (الصحة للجميع.. لا للجوع)، وتدفع عجلة تحقيق الأهداف الطامحة للمملكة على صعيد توفير خدمات الرعاية الصحية المتقدمة والمستدامة ومستهدفات برنامج توظيف السعوديين».

ووجَّه رضا زيدان شريك الأعمال ورئيس قسم الموارد البشرية في شركة «باير السعودية»، رسالة إلى الشباب الراغبين في الدراسة والعمل في القطاع الصحي، قائلًا إن رغبة الشباب الجامعي في المملكة للالتحاق بمهن الرعاية الصحية يجسد التزام شركة «باير» بتحقيق أهداف رؤية السعودية 2030، ويؤكد جهودها المثمرة لتمكين الشباب السعودي عبر توفير فرص العمل التي تتيح لهم الارتقاء بحياتهم كأفراد، والارتقاء أيضًا بحياة أفراد مجتمعاتهم.

وأوضح أنه تزامنًا مع التغيرات المتواصلة التي تشهدها المملكة في إطار خارطة الطريق الرامية إلى تحقيق رؤيتها 2030، ساهم تركيز برنامج التحول الوطني على تطوير الرعاية الصحية في استئثار القطاع بنسبة 15.6% من إجمالي الموازنة الحكومية العام الماضي، ليكون بذلك ثالث متلقٍّ للإنفاق في عام 2019.

وأكد أن شركة «باير» تلتزم بتطبيق مبدأ تكافؤ الجنسين في كوادر عملها، في المملكة العربية السعودية، مشيرًا إلى أنها تواصل توسيع نطاق عملياتها التشغيلية في قطاع الصناعات الدوائية. ونتطلع إلى تعزيز فريق عملنا الحالي والمتنوع من خلال دعم المواهب الصاعدة ونشر ثقافة الشمولية والتنوع في آنٍ معًا.

وحول دور الشركة في تطوير المواهب السعودية، قال إن «باير» تسعى إلى تطوير القدرات الفردية لموظفيها في المملكة العربية السعودية، مؤكدًا أن ضمان النجاح المستدام يستدعي توفير ظروف عمل مواتية تتيح للموظفين تسخير مهاراتهم بالشكل الأمثل والمساهمة في تقديم حلول مبتكرة، ومن ثم المضي قدمًا مع «باير».

وعبَّر عن أمله أن تسهم هذه الحملة بدور ملموس في استقطاب المهارات السعودية في قطاع الرعاية الصحية، ودعم رؤية «باير» المؤسسية «الصحة للجميع.. لا للجوع»، إضافة إلى تحقيق أهداف الحكومة السعودية الأوسع نطاقًا على صعيد التوطين وتوفير خدمات الرعاية الصحية.

Dec. 25, 2020, 6 p.m. أطلقت شركة «باير» للصناعات الدوائية وعلوم الحياة، خلال الفترة الماضية؛ عدة حملات تهدف إلى توفير فرص العمل المجزية لأبناء المملكة في قطاع الصناعات الدوائية الذي يشهد نموًا متسارعًا. ومن أبرز المبادرات...
السعودية نيوز | «باير»: نسعى إلى استقطاب 140 عضوًا جديدًا لفريقنا في السعودية
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | «باير»: نسعى إلى استقطاب 140 عضوًا جديدًا لفريقنا في السعودية

السعودية نيوز | «باير»: نسعى إلى استقطاب 140 عضوًا جديدًا لفريقنا في السعودية
  • 440
10 جمادى الأول 1442 /  25  ديسمبر  2020   06:17 م

أطلقت شركة «باير» للصناعات الدوائية وعلوم الحياة، خلال الفترة الماضية؛ عدة حملات تهدف إلى توفير فرص العمل المجزية لأبناء المملكة في قطاع الصناعات الدوائية الذي يشهد نموًا متسارعًا.

ومن أبرز المبادرات التي أطلقتها الشركة، حملة «امضِ قدمًا مع باير» والموقع الإلكتروني المصغر المزود بشخصيات متحركة افتراضية، الموجه لخريجي الاختصاصات الدوائية.

جاءت تلك الخطوات انسجامًا مع مبادرات التوطين والأهداف الاستراتيجية الوطنية لرؤية السعودية؛ حيث تسعى الشركة أيضًا إلى ضم 140 عضوًا جديدًا إلى كوادر عملها في المملكة بحلول عام 2021.

من جانبه، قال رضا زيدان شريك الأعمال ورئيس قسم الموارد البشرية في شركة «باير السعودية»، إنه في ضوء الطلب المتزايد على خدمات الرعاية الصحية المتميزة في المملكة العربية السعودية، وتزامنًا مع جهودها الرامية إلى دفع عجلة النمو الاقتصادي وتعزيز منظومتها الاقتصادية؛ بادرت الرياض في عام 2019 إلى زيادة تمويل القطاع بنسبة 17% (ما يعادل 45.86 مليار دولار) سعيًا إلى الارتقاء بالمشهد الصحي وحفز وتيرة التنمية الاجتماعية، كما خصصت نحو 12.72 مليار دولار لإنفاقها في مشاريع الرعاية الصحية المرتبطة مباشرةً برؤية السعودية 2030.

وأشار إلى أن حكومة المملكة طبَّقت منهجية سبَّاقة لاستشراف المستقبل، ووضعت استراتيجيات تنموية طويلة الأمد، سعيًا إلى تعزيز قطاع الصناعات الدوائية المحلية، وزيادة حصته في الصناعات المحلية، في حين تولَّت وزارة الصحة مهمة توطين الوظائف في القطاع بأسره.

وأكد مسؤول الموارد البشرية أن شركة باير تلتزم بالمنهجية التي وضعتها حكومة المملكة؛ فمنذ انطلاق عملياتنا في المملكة العربية السعودية، تمحورت أهدافنا حول ترسيخ فلسفتنا المتمثلة في «العلم لحياة أفضل» ضمن السوق السعودية، وبادرنا أيضًا إلى اتخاذ خطوات طامحة في إطار مساعينا لتوظيف أفضل المواهب السعودية وصقل مهاراتها.

وأشار إلى أنه تماشيًا مع أهداف رؤية السعودية 2030، تسعى حملة «امض قدمًا مع باير» القائمة على التكنولوجيا الرقمية إلى توظيف أكثر من 140 عضوًا إضافيًّا ضمن فريق العمل بحلول 2021، لنوفر بذلك فرصًا وظيفية مجزية تمثل جزءًا من الصورة الاجتماعية والسياسية الكبرى التي تجسد التزامنا بدعم وتطوير القطاع الصحي في المملكة.

وحول طريقة تقييم دور القطاع الخاص في تطوير الرعاية الصحية بالمملكة؛ أكد مسؤول الموارد البشرية بشركة «باير»، أن حكومة المملكة العربية السعودية تمضي قدمًا في تشجيع القطاع الخاص على لعب دور أكبر وأكثر أهميةً في منظومة الرعاية الصحية، ومن الأهمية بمكان أن نعمل على تمكين الشباب السعودي بفرص وظيفية مثمرة في قطاع الرعاية الصحية.

وتابع: «نتطلع قدمًا إلى أن تساهم حملتنا في استقطاب المواهب السعودية الواعدة للانضمام إلى هذا القطاع الحيوي، ليكونوا بمنزلة عناصر جوهرية تدعم رؤية (باير) المؤسسية (الصحة للجميع.. لا للجوع)، وتدفع عجلة تحقيق الأهداف الطامحة للمملكة على صعيد توفير خدمات الرعاية الصحية المتقدمة والمستدامة ومستهدفات برنامج توظيف السعوديين».

ووجَّه رضا زيدان شريك الأعمال ورئيس قسم الموارد البشرية في شركة «باير السعودية»، رسالة إلى الشباب الراغبين في الدراسة والعمل في القطاع الصحي، قائلًا إن رغبة الشباب الجامعي في المملكة للالتحاق بمهن الرعاية الصحية يجسد التزام شركة «باير» بتحقيق أهداف رؤية السعودية 2030، ويؤكد جهودها المثمرة لتمكين الشباب السعودي عبر توفير فرص العمل التي تتيح لهم الارتقاء بحياتهم كأفراد، والارتقاء أيضًا بحياة أفراد مجتمعاتهم.

وأوضح أنه تزامنًا مع التغيرات المتواصلة التي تشهدها المملكة في إطار خارطة الطريق الرامية إلى تحقيق رؤيتها 2030، ساهم تركيز برنامج التحول الوطني على تطوير الرعاية الصحية في استئثار القطاع بنسبة 15.6% من إجمالي الموازنة الحكومية العام الماضي، ليكون بذلك ثالث متلقٍّ للإنفاق في عام 2019.

وأكد أن شركة «باير» تلتزم بتطبيق مبدأ تكافؤ الجنسين في كوادر عملها، في المملكة العربية السعودية، مشيرًا إلى أنها تواصل توسيع نطاق عملياتها التشغيلية في قطاع الصناعات الدوائية. ونتطلع إلى تعزيز فريق عملنا الحالي والمتنوع من خلال دعم المواهب الصاعدة ونشر ثقافة الشمولية والتنوع في آنٍ معًا.

وحول دور الشركة في تطوير المواهب السعودية، قال إن «باير» تسعى إلى تطوير القدرات الفردية لموظفيها في المملكة العربية السعودية، مؤكدًا أن ضمان النجاح المستدام يستدعي توفير ظروف عمل مواتية تتيح للموظفين تسخير مهاراتهم بالشكل الأمثل والمساهمة في تقديم حلول مبتكرة، ومن ثم المضي قدمًا مع «باير».

وعبَّر عن أمله أن تسهم هذه الحملة بدور ملموس في استقطاب المهارات السعودية في قطاع الرعاية الصحية، ودعم رؤية «باير» المؤسسية «الصحة للجميع.. لا للجوع»، إضافة إلى تحقيق أهداف الحكومة السعودية الأوسع نطاقًا على صعيد التوطين وتوفير خدمات الرعاية الصحية.

الكلمات المفتاحية