Menu
السعودية نيوز | اكتشاف «جين» في جسم الإنسان مسؤول عن رفع نسبة الوفاة بكورونا

كشفت وسائل إعلام، عن نجاح علماء بريطانيون في تحديد جين في جسم الإنسان مسؤول عن رفع نسبة الوفاة بسبب فيروس كورونا.

وأضافت أن «60% من أصول جنوب آسيوية يحملون الجين المسبب للوفاة بكورونا»، وفقًا للعربية.

وفي وقت سابق، حسمت منظمة الصحة العالمية التساؤل بشأن الجمع بين اللقاحات المضادة لفيروس «كوفيد-19»، والتطعيم الموسمي لفيروس الإنفلونزا في وقت واحد، وأكدت أنه من الممكن بينهما أن ينقص ذلك من كفاءة أي منهما.

وأكد مستشار منظمة الصحة العالمية الإقليمي لأوروبا، سيدهارتا داتا: «يمكن لأي شخص تلقي اللقاحين معًا، لا يوجد أي نقص في كفاءة أي من اللقاحين عند الحقن بهما معا في وقت واحد»، حسب «يورو نيوز».

وسبق أن أظهرت دراسة بريطانية أن الجمع بين لقاحات «كوفيد19» ولقاح الإنفلونزا لا يؤثر سلبًا على الاستجابة المناعية التي ينتجها أي منهما. وتستعد بريطانيا ودول نصف الكرة الشمالي الأخرى لشتاء صعب مع احتمالات زيادة حالات الإصابة بالإنفلونزا، في ظل تخفيف قيود «كوفيد-19» وتخفيف إجراءات التباعد الاجتماعي.

ووجدت الدراسة لجامعة «بريستول» أن الآثار الجانبية المبلغ عنها عادة ما كانت خفيفة إلى معتدلة في الاختبارات التي أجريت بثلاثة لقاحات مضادة للإنفلونزا مع أي جرعة من لقاحات «كوفيد-19» سواء من إنتاج «فايزر» أو «أسترازينيكا».

اقرأ أيضًا:

«الصحة العالمية» توضح تأثير الجمع بين لقاحي «كورونا» و«الإنفلونزا»

بريطانيا تمنح ترخيصًا لاستخدام عقار طورته شركة "ميرك" لعلاج كورونا

Nov. 5, 2021, 6:26 p.m. كشفت وسائل إعلام، عن نجاح علماء بريطانيون في تحديد جين في جسم الإنسان مسؤول عن رفع نسبة الوفاة بسبب فيروس كورونا. وأضافت أن «60% من أصول جنوب آسيوية يحملون الجين المسبب للوفاة بكورونا»، وفقًا للعربية...
السعودية نيوز | اكتشاف «جين» في جسم الإنسان مسؤول عن رفع نسبة الوفاة بكورونا
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | اكتشاف «جين» في جسم الإنسان مسؤول عن رفع نسبة الوفاة بكورونا

السعودية نيوز | اكتشاف «جين» في جسم الإنسان مسؤول عن رفع نسبة الوفاة بكورونا
  • 498
30 ربيع الأول 1443 /  05  نوفمبر  2021   03:33 م

كشفت وسائل إعلام، عن نجاح علماء بريطانيون في تحديد جين في جسم الإنسان مسؤول عن رفع نسبة الوفاة بسبب فيروس كورونا.

وأضافت أن «60% من أصول جنوب آسيوية يحملون الجين المسبب للوفاة بكورونا»، وفقًا للعربية.

وفي وقت سابق، حسمت منظمة الصحة العالمية التساؤل بشأن الجمع بين اللقاحات المضادة لفيروس «كوفيد-19»، والتطعيم الموسمي لفيروس الإنفلونزا في وقت واحد، وأكدت أنه من الممكن بينهما أن ينقص ذلك من كفاءة أي منهما.

وأكد مستشار منظمة الصحة العالمية الإقليمي لأوروبا، سيدهارتا داتا: «يمكن لأي شخص تلقي اللقاحين معًا، لا يوجد أي نقص في كفاءة أي من اللقاحين عند الحقن بهما معا في وقت واحد»، حسب «يورو نيوز».

وسبق أن أظهرت دراسة بريطانية أن الجمع بين لقاحات «كوفيد19» ولقاح الإنفلونزا لا يؤثر سلبًا على الاستجابة المناعية التي ينتجها أي منهما. وتستعد بريطانيا ودول نصف الكرة الشمالي الأخرى لشتاء صعب مع احتمالات زيادة حالات الإصابة بالإنفلونزا، في ظل تخفيف قيود «كوفيد-19» وتخفيف إجراءات التباعد الاجتماعي.

ووجدت الدراسة لجامعة «بريستول» أن الآثار الجانبية المبلغ عنها عادة ما كانت خفيفة إلى معتدلة في الاختبارات التي أجريت بثلاثة لقاحات مضادة للإنفلونزا مع أي جرعة من لقاحات «كوفيد-19» سواء من إنتاج «فايزر» أو «أسترازينيكا».

اقرأ أيضًا:

«الصحة العالمية» توضح تأثير الجمع بين لقاحي «كورونا» و«الإنفلونزا»

بريطانيا تمنح ترخيصًا لاستخدام عقار طورته شركة "ميرك" لعلاج كورونا

الكلمات المفتاحية