Menu
السعودية نيوز | بالفيديو.. فتحية عسيري.. قصة ممرضة تتبرع بجزء من كبدها لأحد الأطفال

كشفت أخصائية تمريض الأطفال السعودية فتحية عسيري عن تفاصيل قصة تبرعها بجزء من كبدها لأحد الأطفال.

وأكدت الأخصائية أنها وضعت اسمها على قوائم التبرع منذ أكثر من عامين، وتم أخذ كافة المعلومات المبدئية منها، إلا أن انتشار فيروس ”كورونا“ المستجد (كوفيد-19) تسبب في تأخير الإجراءات، مضيفة أنه بعد انحسار الأزمة، استؤنفت مجددا إجراءات التبرع.

وأضافت فتحية عسيري أنها وضعت اسمها في قائمة التبرع لأي طفل دون تحديد، ولم تكن تعلم مطلقا من هو الطفل الذي ستتبرع لأجله بجزء من كبدها، حتى قبل العملية بيوم أو يومين.

وشددت على أن لجنة التبرع حين تجري مقابلة مع المتبرع أو المستقبل، تحرص على أن تظل المعلومات بشأنهما خاصة، ولا يتم نشرها، مبينة أنها ”لم تعرف الطفل حتى يوم العملية، وكان الطفل مجرد مريض لا تربطها به صلة كأي مريض موجود في المستشفى“.

قرأ أيضا:

قصة أول من أعطت جرعة لقاح كورونا في المملكة.. ممرضة صباحًا ومدربة سلاح مساء

Nov. 15, 2021, 10:28 p.m. كشفت أخصائية تمريض الأطفال السعودية فتحية عسيري عن تفاصيل قصة تبرعها بجزء من كبدها لأحد الأطفال. وأكدت الأخصائية أنها وضعت اسمها على قوائم التبرع منذ أكثر من عامين، وتم أخذ كافة المعلومات المبدئية من...
السعودية نيوز | بالفيديو.. فتحية عسيري.. قصة ممرضة تتبرع بجزء من كبدها لأحد الأطفال
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | بالفيديو.. فتحية عسيري.. قصة ممرضة تتبرع بجزء من كبدها لأحد الأطفال

السعودية نيوز | بالفيديو.. فتحية عسيري.. قصة ممرضة تتبرع بجزء من كبدها لأحد الأطفال
  • 201
10 ربيع الآخر 1443 /  15  نوفمبر  2021   10:10 م

كشفت أخصائية تمريض الأطفال السعودية فتحية عسيري عن تفاصيل قصة تبرعها بجزء من كبدها لأحد الأطفال.

وأكدت الأخصائية أنها وضعت اسمها على قوائم التبرع منذ أكثر من عامين، وتم أخذ كافة المعلومات المبدئية منها، إلا أن انتشار فيروس ”كورونا“ المستجد (كوفيد-19) تسبب في تأخير الإجراءات، مضيفة أنه بعد انحسار الأزمة، استؤنفت مجددا إجراءات التبرع.

وأضافت فتحية عسيري أنها وضعت اسمها في قائمة التبرع لأي طفل دون تحديد، ولم تكن تعلم مطلقا من هو الطفل الذي ستتبرع لأجله بجزء من كبدها، حتى قبل العملية بيوم أو يومين.

وشددت على أن لجنة التبرع حين تجري مقابلة مع المتبرع أو المستقبل، تحرص على أن تظل المعلومات بشأنهما خاصة، ولا يتم نشرها، مبينة أنها ”لم تعرف الطفل حتى يوم العملية، وكان الطفل مجرد مريض لا تربطها به صلة كأي مريض موجود في المستشفى“.

قرأ أيضا:

قصة أول من أعطت جرعة لقاح كورونا في المملكة.. ممرضة صباحًا ومدربة سلاح مساء

الكلمات المفتاحية