Menu
السعودية نيوز | رغم الاعتراف بقوة الهلال.. تعليق مثير من مدرب بوهانج قبل النهائي الآسيوي

شدد كيم جي دونج، المدير الفني لفريق بوهانج ستيلرز الكوري الجنوبي، على إصرار لاعبيه على تحقيق المجد القاري وإسعادة جماهيره، عندما يتقابل مع مضيفه الهلال، في المباراة المقررة يوم الثلاثاء المقبل، لحساب نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

وعاد بوهانج ستيلرز، الذي تربع على عرش القارة الصفراء في 3 مناسبات سابقة، هذا العام إلى البطولة القارية، بعد غياب استمر منذ عام 2016؛ حيث نجح في تحقيق مسيرة مميزة توجت بالوصول إلى المحطة الختامية من البطولة الأغلى في آسيا.

وأوضح كيم، في مؤتمر صحفي عبر تقنية فيديو الاتصال، مساء اليوم الثلاثاء: «هذه المرة الأولى التي نعود فيها للبطولة منذ عام 2016، وجماهيرنا متعطشة لمشاهدتنا نلعب، نجحنا في تجاوز بعض التحديات الصعبة من أجل بلوغ النهائي، ونريد وضع لمسة أخيرة لحصد اللقب الكبير».

وتأهل بوهانج إلى نهائي دوري الأبطال، بعدما حقق فوزًا صعبًا على حساب مواطنه أولسان هيونداي، حامل اللقب، عبر ركلات الترجيح بنتيجة 5-4، عقب انتهاء زمن المباراة بالتعادل الإيجابي بهدف لكل طرف، في القمة التي جرت على ملعب جيونجو، لحساب المحطة قبل الختامية من المسابقة القارية.

وكان المدرب كيم، ضمن تشكيلة بوهانج ستيلرز، التي توجت بلقب دوري أبطال آسيا عام 2009، إلا أن الظروف حالت دون المشاركة في مباراة التتويج، لذا يطمح الآن في أن يصبح ثاني مدرب من كوريا الجنوبية يحقق اللقب لاعبًا ومدربًا.

وأضاف المدرب الكوري: «بالمقارنة مع فترة مشاركتي كلاعب، أشعر أن هنالك ضغطًا أكبر على عاتقي، لكن هذا الأمر يزيد من قيمة الفوز، كان الاستعداد للمباريات أمر ممتع، وكذلك مشاهدة اللاعبين يقومون بتطبيق الخطط على أرض الملعب».

ويدرك كيم صعوبة المهمة أمام الهلال، خاصة أن نادي العاصمة في هذه المواجهة يمتلك أفضلية اللعب على أرضه وبين مدرجات كاملة العدد، حيث تقام المباراة النهائية على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض.

وأكد مدرب بوهانج أن الفريق لن يتأثر بالأجواء التي تميل لصالح أصحاب الأرض، معقبًا: «سوف نرتدي قميص النادي بفخر، وسوف نتعامل مع الجماهير الحاضرة في الملعب على أنها جماهيرنا، وسوف نستمتع بخوض النهائي».

واعترف كيم بصعوبة مواجهة الهلال بطل نسخة عام 2019، من خلال وجود مجموعة مميزة من اللاعبين المحليين والأجانب في الفريق السعودي، من ضمنهم الكوري جانج هيون-سوو، إلى جانب المهاجم بافيتمبي جوميز وسالم الدوسري وماثيوس بيريرا وموسى ماريجا.

وختم المدرب الكوري الجنوبي تصريحاته: «يمتلك الهلال في الخط الأمامي عددًا من المهاجمين الذين يمتازون بالقوة والسرعة، ولكنهم كانوا ينكشفون في الجانب الدفاع، وسوف نحاول أن نجبرهم على الجري كثيرًا».

وفرض الهلال موعدًا ثقيلًا أمام الضيف القادم من كوريا الجنوبية، في مهمة معانقة الكأس الغالية، وذلك في المباراة التي تُقام يوم 23 نوفمبر المقبل، على ملعب الملك فهد، بعدما نجح الزعيم في تجاوز عقبة الجار اللدود النصر بهدفين مقابل هدف، في ديربي الرياض الكبير الذي جرى على ملعب مرسول بارك.

وتحمل موقعة الرياض فرصة سانحة لفك الارتباط على زعامة القارة الصفراء، بعدما نجح بوهانج في حصد اللقب في 3 مناسبات سابقة أعوام 1997، 1998، 2009، وهو نفس رصيد الهلال، الذي عانق المجد في 1992، 2000، 2019.

اقرأ أيضًا:

«الخدمة العسكرية» تحرم بوهانج الكوري من أهم عناصره أمام الهلال

قبل موقعة الهلال.. تعرف على مشوار بوهانج الكوري صوب النهائي الآسيوي

Nov. 17, 2021, 1:20 a.m. شدد كيم جي دونج، المدير الفني لفريق بوهانج ستيلرز الكوري الجنوبي، على إصرار لاعبيه على تحقيق المجد القاري وإسعادة جماهيره، عندما يتقابل مع مضيفه الهلال، في المباراة المقررة يوم الثلاثاء المقبل، لحساب ...
السعودية نيوز | رغم الاعتراف بقوة الهلال.. تعليق مثير من مدرب بوهانج قبل النهائي الآسيوي
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | رغم الاعتراف بقوة الهلال.. تعليق مثير من مدرب بوهانج قبل النهائي الآسيوي

السعودية نيوز | رغم الاعتراف بقوة الهلال.. تعليق مثير من مدرب بوهانج قبل النهائي الآسيوي
  • 185
11 ربيع الآخر 1443 /  16  نوفمبر  2021   09:09 م

شدد كيم جي دونج، المدير الفني لفريق بوهانج ستيلرز الكوري الجنوبي، على إصرار لاعبيه على تحقيق المجد القاري وإسعادة جماهيره، عندما يتقابل مع مضيفه الهلال، في المباراة المقررة يوم الثلاثاء المقبل، لحساب نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

وعاد بوهانج ستيلرز، الذي تربع على عرش القارة الصفراء في 3 مناسبات سابقة، هذا العام إلى البطولة القارية، بعد غياب استمر منذ عام 2016؛ حيث نجح في تحقيق مسيرة مميزة توجت بالوصول إلى المحطة الختامية من البطولة الأغلى في آسيا.

وأوضح كيم، في مؤتمر صحفي عبر تقنية فيديو الاتصال، مساء اليوم الثلاثاء: «هذه المرة الأولى التي نعود فيها للبطولة منذ عام 2016، وجماهيرنا متعطشة لمشاهدتنا نلعب، نجحنا في تجاوز بعض التحديات الصعبة من أجل بلوغ النهائي، ونريد وضع لمسة أخيرة لحصد اللقب الكبير».

وتأهل بوهانج إلى نهائي دوري الأبطال، بعدما حقق فوزًا صعبًا على حساب مواطنه أولسان هيونداي، حامل اللقب، عبر ركلات الترجيح بنتيجة 5-4، عقب انتهاء زمن المباراة بالتعادل الإيجابي بهدف لكل طرف، في القمة التي جرت على ملعب جيونجو، لحساب المحطة قبل الختامية من المسابقة القارية.

وكان المدرب كيم، ضمن تشكيلة بوهانج ستيلرز، التي توجت بلقب دوري أبطال آسيا عام 2009، إلا أن الظروف حالت دون المشاركة في مباراة التتويج، لذا يطمح الآن في أن يصبح ثاني مدرب من كوريا الجنوبية يحقق اللقب لاعبًا ومدربًا.

وأضاف المدرب الكوري: «بالمقارنة مع فترة مشاركتي كلاعب، أشعر أن هنالك ضغطًا أكبر على عاتقي، لكن هذا الأمر يزيد من قيمة الفوز، كان الاستعداد للمباريات أمر ممتع، وكذلك مشاهدة اللاعبين يقومون بتطبيق الخطط على أرض الملعب».

ويدرك كيم صعوبة المهمة أمام الهلال، خاصة أن نادي العاصمة في هذه المواجهة يمتلك أفضلية اللعب على أرضه وبين مدرجات كاملة العدد، حيث تقام المباراة النهائية على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض.

وأكد مدرب بوهانج أن الفريق لن يتأثر بالأجواء التي تميل لصالح أصحاب الأرض، معقبًا: «سوف نرتدي قميص النادي بفخر، وسوف نتعامل مع الجماهير الحاضرة في الملعب على أنها جماهيرنا، وسوف نستمتع بخوض النهائي».

واعترف كيم بصعوبة مواجهة الهلال بطل نسخة عام 2019، من خلال وجود مجموعة مميزة من اللاعبين المحليين والأجانب في الفريق السعودي، من ضمنهم الكوري جانج هيون-سوو، إلى جانب المهاجم بافيتمبي جوميز وسالم الدوسري وماثيوس بيريرا وموسى ماريجا.

وختم المدرب الكوري الجنوبي تصريحاته: «يمتلك الهلال في الخط الأمامي عددًا من المهاجمين الذين يمتازون بالقوة والسرعة، ولكنهم كانوا ينكشفون في الجانب الدفاع، وسوف نحاول أن نجبرهم على الجري كثيرًا».

وفرض الهلال موعدًا ثقيلًا أمام الضيف القادم من كوريا الجنوبية، في مهمة معانقة الكأس الغالية، وذلك في المباراة التي تُقام يوم 23 نوفمبر المقبل، على ملعب الملك فهد، بعدما نجح الزعيم في تجاوز عقبة الجار اللدود النصر بهدفين مقابل هدف، في ديربي الرياض الكبير الذي جرى على ملعب مرسول بارك.

وتحمل موقعة الرياض فرصة سانحة لفك الارتباط على زعامة القارة الصفراء، بعدما نجح بوهانج في حصد اللقب في 3 مناسبات سابقة أعوام 1997، 1998، 2009، وهو نفس رصيد الهلال، الذي عانق المجد في 1992، 2000، 2019.

اقرأ أيضًا:

«الخدمة العسكرية» تحرم بوهانج الكوري من أهم عناصره أمام الهلال

قبل موقعة الهلال.. تعرف على مشوار بوهانج الكوري صوب النهائي الآسيوي

الكلمات المفتاحية