Menu
السعودية نيوز | بقرار من نقابة الموسيقيين.. منع هؤلاء الفنانين من الغناء في مصر

أصدرت نقابة المهن الموسيقية في جمهورية مصر العربية، قرارًا بمنع 19 مطربًا للمهرجانات الشعبية من العمل الفترة المقبلة، وسحب تصاريحهم السنوية للغناء.

وجاء قرار النقابة برئاسة الفنان هاني شاكر بسبب عدم تقنين أوضاعهم بالنقابة خلال الفترة الماضية، وحتى اجتيازهم للاختبارات.

ومن أبرز الأسماء التي شملها قرار منع الغناء، حمو بيكا وحسن شاكوش ومجدي شطة وكزبرة وحنجرة وعمرو حاحا وفرقة الكعب العالي وأحمد قاسم الشهير بفيلو.

دوافع فنية وراء القرار

من جهته، كشف المتحدث الرسمي باسم نقابة المهن الموسيقية المصرية، طارق مرتضى، خلفية القرار، مشيرًا إلى أنه يجب أن يكون الشخص عضوًا مسجلًا بالنقابة ليمكنه أداء دوره كفنان أو مطرب شعبي إلى ما غير ذلك.

وأضاف متحدث النقابة، أن من صدر قرار المنع من الغناء بحقهم، ليسوا أعضاء بنقابة المهن الموسيقية ولا يتبعون لها، مضيفًا أنه كان لا بد من ضبط الإيقاع الخاص بالعمل ومنع أي شخص من الغناء طالما كان غير مستوفٍ للشروط، وفقًا لما نقل الموقع الإخباري لشبكة "سكا نيوز عربية".

وأوضح طارق مرتضى، أن الخطوة التي اتخذتها النقابة جاءت لإنقاذ الفن والساحة الغنائية المصرية، ومحاولة جادة لسد الأبواب الخلفية لمن هم عديمي الموهبة الذين يعبثون بسمعة الفن المصري.

ونوَّه المتحدث الرسمي باسم نقابة المهن الموسيقية إلى أنه لا توجد أي مهنة إلا ولها نقابة خاصة بها، ومن يعمل في الغناء لابد وأن يتبع النقابة سواء بالحصول على عضوية أو تصريح مزاولة المهنة.

وأكَّد عضو نقابة المهن الموسيقية والمتحدث باسمها، أن من يريد ممارسة فن الغناء بمصر لابد له من أن يقدم أوراقه للنقابة المختصة بذلك ويجتاز الاختبارات التي يحكم فيها كبار ونجوم الصناعة الفنية، مشددً على أن اللجنة وحدها هي من تختار من يكون عضوا ومن يرسب ولا يستحق الانضمام للنقابة.

الممنوعين من الغناء لم يجتازوا الاختبارات

وأشار المتحدث، إلى أن بعض من هؤلاء الممنوعين قدّموا للالتحاق بالنقابة، من بينهم حمو بيكا ولكنه لم ينجح ورسب في الاختبارات التي قيمتها اللجنة الفنية.

وعن الدوافع وراء القرار، أكّد علاء سلامة مستشار نقابة المهن الموسيقية في مصر أنه: "نواجه خلال السنوات الأخيرة حربا كبيرة ضد المهرجانات الشعبية، هذا اللون الذي لا يصح أن يكون الواجهة للغناء المصري".

وأردف سلامة في حديثه مع موقع "سكاي نيوز عربية": "خلال الفترة الماضية كان هؤلاء المطربون يجدون جبهة دفاع كبيرة لهم، لذلك كان القرار السليم هو إخضاعهم لاختبارات إجادة ومن ينجح فيها فأهلا به، ليعمل وفق القواعد والقوانين المنظمة للغناء في مصر".

وأشار الأستاذ في معهد الكونسرفتوار المصري إلى أنّه: "من لم ينضم للنقابة لا يجوز له الغناء، الأمر واضح. فما يقدمه هؤلاء المطربون ليس هو شكل الفن المصري الحقيقي، فلدينا أصوات مهمة وكليات تخرّج الأصوات المميزة كل عام، هؤلاء من يستحقوا التواجد والدعم".

اقرأ أيضًا :

محمد رمضان يتحدى نقيب الموسيقيين: هاني شاكر لا يملك منعي من الغناء

Nov. 18, 2021, 11:11 a.m. أصدرت نقابة المهن الموسيقية في جمهورية مصر العربية، قرارًا بمنع 19 مطربًا للمهرجانات الشعبية من العمل الفترة المقبلة، وسحب تصاريحهم السنوية للغناء. وجاء قرار النقابة برئاسة الفنان هاني شاكر بسبب عدم ...
السعودية نيوز | بقرار من نقابة الموسيقيين.. منع هؤلاء الفنانين من الغناء في مصر
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | بقرار من نقابة الموسيقيين.. منع هؤلاء الفنانين من الغناء في مصر

السعودية نيوز | بقرار من نقابة الموسيقيين.. منع هؤلاء الفنانين من الغناء في مصر
  • 635
13 ربيع الآخر 1443 /  18  نوفمبر  2021   11:11 ص

أصدرت نقابة المهن الموسيقية في جمهورية مصر العربية، قرارًا بمنع 19 مطربًا للمهرجانات الشعبية من العمل الفترة المقبلة، وسحب تصاريحهم السنوية للغناء.

وجاء قرار النقابة برئاسة الفنان هاني شاكر بسبب عدم تقنين أوضاعهم بالنقابة خلال الفترة الماضية، وحتى اجتيازهم للاختبارات.

ومن أبرز الأسماء التي شملها قرار منع الغناء، حمو بيكا وحسن شاكوش ومجدي شطة وكزبرة وحنجرة وعمرو حاحا وفرقة الكعب العالي وأحمد قاسم الشهير بفيلو.

دوافع فنية وراء القرار

من جهته، كشف المتحدث الرسمي باسم نقابة المهن الموسيقية المصرية، طارق مرتضى، خلفية القرار، مشيرًا إلى أنه يجب أن يكون الشخص عضوًا مسجلًا بالنقابة ليمكنه أداء دوره كفنان أو مطرب شعبي إلى ما غير ذلك.

وأضاف متحدث النقابة، أن من صدر قرار المنع من الغناء بحقهم، ليسوا أعضاء بنقابة المهن الموسيقية ولا يتبعون لها، مضيفًا أنه كان لا بد من ضبط الإيقاع الخاص بالعمل ومنع أي شخص من الغناء طالما كان غير مستوفٍ للشروط، وفقًا لما نقل الموقع الإخباري لشبكة "سكا نيوز عربية".

وأوضح طارق مرتضى، أن الخطوة التي اتخذتها النقابة جاءت لإنقاذ الفن والساحة الغنائية المصرية، ومحاولة جادة لسد الأبواب الخلفية لمن هم عديمي الموهبة الذين يعبثون بسمعة الفن المصري.

ونوَّه المتحدث الرسمي باسم نقابة المهن الموسيقية إلى أنه لا توجد أي مهنة إلا ولها نقابة خاصة بها، ومن يعمل في الغناء لابد وأن يتبع النقابة سواء بالحصول على عضوية أو تصريح مزاولة المهنة.

وأكَّد عضو نقابة المهن الموسيقية والمتحدث باسمها، أن من يريد ممارسة فن الغناء بمصر لابد له من أن يقدم أوراقه للنقابة المختصة بذلك ويجتاز الاختبارات التي يحكم فيها كبار ونجوم الصناعة الفنية، مشددً على أن اللجنة وحدها هي من تختار من يكون عضوا ومن يرسب ولا يستحق الانضمام للنقابة.

الممنوعين من الغناء لم يجتازوا الاختبارات

وأشار المتحدث، إلى أن بعض من هؤلاء الممنوعين قدّموا للالتحاق بالنقابة، من بينهم حمو بيكا ولكنه لم ينجح ورسب في الاختبارات التي قيمتها اللجنة الفنية.

وعن الدوافع وراء القرار، أكّد علاء سلامة مستشار نقابة المهن الموسيقية في مصر أنه: "نواجه خلال السنوات الأخيرة حربا كبيرة ضد المهرجانات الشعبية، هذا اللون الذي لا يصح أن يكون الواجهة للغناء المصري".

وأردف سلامة في حديثه مع موقع "سكاي نيوز عربية": "خلال الفترة الماضية كان هؤلاء المطربون يجدون جبهة دفاع كبيرة لهم، لذلك كان القرار السليم هو إخضاعهم لاختبارات إجادة ومن ينجح فيها فأهلا به، ليعمل وفق القواعد والقوانين المنظمة للغناء في مصر".

وأشار الأستاذ في معهد الكونسرفتوار المصري إلى أنّه: "من لم ينضم للنقابة لا يجوز له الغناء، الأمر واضح. فما يقدمه هؤلاء المطربون ليس هو شكل الفن المصري الحقيقي، فلدينا أصوات مهمة وكليات تخرّج الأصوات المميزة كل عام، هؤلاء من يستحقوا التواجد والدعم".

اقرأ أيضًا :

محمد رمضان يتحدى نقيب الموسيقيين: هاني شاكر لا يملك منعي من الغناء

الكلمات المفتاحية