Menu
السعودية نيوز | ميسي يحتكر الكرة الذهبية للمرة السابعة

واصل الأسطورة الأرجنتيني ليونيل ميسي، جناح فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، كتابة التاريخ بعدما احتكر الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لعام 2021، للمرة السابعة في تاريخه، ليتوج موسمًا استثنائيًا في مسيرة البرغوث، ذاق خلاله طعم التتويج الدولي رفقة البيسيليستي لأول مرة وبعد طول غياب.

وخطف ليو الأنظار في حفل الكرة الذهبية التي تقدمها مجلة «فرانس فوتبول» الشهيرة، على مسرح دو شاتيليه في قلب عاصمة الثقافة والنور الفرنسية باريس، مساء اليوم الاثنين، وذلك بعد غياب النسخة الماضية من البالون دور بسبب أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وتفوق ميسي على بنزيما الذي قاد فرنسا لحصد لقب دوري الأمم الأوروبية لأول مرة في تاريخ الديوك، وحطم حزمة من الأرقام القياسية بألوان الملكي، وكذلك ليفاندوفسكي الذي واصل احتكار الألقاب المحلية رفقة بايرن ميونخ، وكذلك الدولي المصري محمد صلاح، هداف فريق ليفربول الإنجليزي، الذي قدم موسمًا لافتًا رفقة الريدز، وقع خلاله على 31 هدفًا، كما بات على مرمى حجر من قيادة منتخب الفراعنة إلى نهائيات كأس العالم، إلا أن الألقاب غابت عن مسيرة «مو».

وعلى الرغم من التخبط الذي ضرب برشلونة في الموسم الماضي، إلا أن ميسي حصد اللقب الكبير مجددًا بعدما شكَّل النقطة المضيئة في مشوار الفريق الكتالوني، بعدما قاد البارسا لحصد لقب كأس الملك، كما توج هدافًا للدوري الإسباني برصيد 33 هدفًا، وذلك للمرة الخامسة تواليًا والثامنة في مسيرة «البرغوث».

ولم تتوقف مسيرة ليو عن التألق في ملاعب إسبانيا، وإنما نجح أخيرًا في فك نحس الألقاب مع المنتخب الأرجنتيني، بعدما قاد رجال المدرب ليونيل سكالوني لحصد لقب كوبا أمريكا من بين أنياب المضيف البرازيلي، ليتوج معها بجائزة هداف البطولة وأفضل لاعب.

ووسع ليو الفارق أمام الغريم اللدود كريستيانو رونالدو، بعد حصد الجائزة الذهبية للمرة السابعة والثانية على التوالي؛ بعدما حسمها في نسخة 2019، قبل أن تحجب الكرة في العام التالي نظرًا لأزمة فيروس كورونا، فيما تجمد عداد البرتغالي عند 5 كرات فقط.

وكان ميسي حصد الجائزة 4 مرات تواليًا في إنجاز غير مسبوق بين عامي 2009 و2012، في حقبة فريق برشلونة الذهبية تحت إمرة بيب جوارديولا، قبل أن يعود في العام 2015 لحصد الكرة الذهبية مجددًا، كأول لاعب في التاريخ يحقق هذا الرقم، قبل أن يكمل المجد بمعانقة البالون دور في آخر نسخها 2019.

اقرأ أيضًا:

موعد حفل الكرة الذهبية وأبرز المرشحين وتسريبات الفائز

ماركا توضح هوية الفائز بالكرة الذهبية

Nov. 29, 2021, 9:34 p.m. واصل الأسطورة الأرجنتيني ليونيل ميسي، جناح فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، كتابة التاريخ بعدما احتكر الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لعام 2021، للمرة السابعة في تاريخه، ليتوج موسمًا استثنائيًا في مس...
السعودية نيوز | ميسي يحتكر الكرة الذهبية للمرة السابعة
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | ميسي يحتكر الكرة الذهبية للمرة السابعة

السعودية نيوز | ميسي يحتكر الكرة الذهبية للمرة السابعة
  • 642
24 ربيع الآخر 1443 /  29  نوفمبر  2021   11:42 م

واصل الأسطورة الأرجنتيني ليونيل ميسي، جناح فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، كتابة التاريخ بعدما احتكر الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لعام 2021، للمرة السابعة في تاريخه، ليتوج موسمًا استثنائيًا في مسيرة البرغوث، ذاق خلاله طعم التتويج الدولي رفقة البيسيليستي لأول مرة وبعد طول غياب.

وخطف ليو الأنظار في حفل الكرة الذهبية التي تقدمها مجلة «فرانس فوتبول» الشهيرة، على مسرح دو شاتيليه في قلب عاصمة الثقافة والنور الفرنسية باريس، مساء اليوم الاثنين، وذلك بعد غياب النسخة الماضية من البالون دور بسبب أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وتفوق ميسي على بنزيما الذي قاد فرنسا لحصد لقب دوري الأمم الأوروبية لأول مرة في تاريخ الديوك، وحطم حزمة من الأرقام القياسية بألوان الملكي، وكذلك ليفاندوفسكي الذي واصل احتكار الألقاب المحلية رفقة بايرن ميونخ، وكذلك الدولي المصري محمد صلاح، هداف فريق ليفربول الإنجليزي، الذي قدم موسمًا لافتًا رفقة الريدز، وقع خلاله على 31 هدفًا، كما بات على مرمى حجر من قيادة منتخب الفراعنة إلى نهائيات كأس العالم، إلا أن الألقاب غابت عن مسيرة «مو».

وعلى الرغم من التخبط الذي ضرب برشلونة في الموسم الماضي، إلا أن ميسي حصد اللقب الكبير مجددًا بعدما شكَّل النقطة المضيئة في مشوار الفريق الكتالوني، بعدما قاد البارسا لحصد لقب كأس الملك، كما توج هدافًا للدوري الإسباني برصيد 33 هدفًا، وذلك للمرة الخامسة تواليًا والثامنة في مسيرة «البرغوث».

ولم تتوقف مسيرة ليو عن التألق في ملاعب إسبانيا، وإنما نجح أخيرًا في فك نحس الألقاب مع المنتخب الأرجنتيني، بعدما قاد رجال المدرب ليونيل سكالوني لحصد لقب كوبا أمريكا من بين أنياب المضيف البرازيلي، ليتوج معها بجائزة هداف البطولة وأفضل لاعب.

ووسع ليو الفارق أمام الغريم اللدود كريستيانو رونالدو، بعد حصد الجائزة الذهبية للمرة السابعة والثانية على التوالي؛ بعدما حسمها في نسخة 2019، قبل أن تحجب الكرة في العام التالي نظرًا لأزمة فيروس كورونا، فيما تجمد عداد البرتغالي عند 5 كرات فقط.

وكان ميسي حصد الجائزة 4 مرات تواليًا في إنجاز غير مسبوق بين عامي 2009 و2012، في حقبة فريق برشلونة الذهبية تحت إمرة بيب جوارديولا، قبل أن يعود في العام 2015 لحصد الكرة الذهبية مجددًا، كأول لاعب في التاريخ يحقق هذا الرقم، قبل أن يكمل المجد بمعانقة البالون دور في آخر نسخها 2019.

اقرأ أيضًا:

موعد حفل الكرة الذهبية وأبرز المرشحين وتسريبات الفائز

ماركا توضح هوية الفائز بالكرة الذهبية

الكلمات المفتاحية