Menu
السعودية نيوز | «ماكر الشياهين».. تعرف على أشهر كهف في المملكة لاصطياد الصقور النادرة

تتخذ صقور من نوعية الشياهين أحد الكهوف في المملكة مكاناً لتواجدها وتكاثرها، ويعتبر هواة صيد الصقور قديماً كهف "ماكر الشياهين" في خيبر شمال المدينة المنورة موقعاً لاصطياد الصقور النادرة.

وأوضح الباحث والمهتم بتراث محافظة خيبر عيسى الرشيدي أن "كهف ماكر الشياهين يمتد إلى ثلاثة كيلومترات، كما يبلغ عرض الكهف 18مترًا، وسمي الكهف بماكر الشياهين لوجود ماكر للصقور تتخذه وقت تكاثرها واستقرارها، والماكر موجود بأعلى الكهف، في حين أن الصقارين قديماً يعتبرونه أهم موقع لاصطياد الصقور النادرة".

وأضاف الرشيدي: "الكهف ناتج عن تنسمات بركانية، وأقرب بركان حدث في المنطقة قبل نحو 400 عام"، مشيراً إلى أن الكهف يتكون من حجر بازلتي صعب انهياره، وهو من آثار البراكين وتنسماتها التي تعود لآلاف السنين، وفقًا لـ"العربية".

وتابع أنه تم توثيق الكهف رسميًا مطلع 2018، وهو كهف من عدة كهوف بنفس المنطقة التي تجاوز عددها العشرة".

 

اقرأ أيضا:

كلية الحرم المكي تطلق برنامج حفاظ الصحيحين وتحدد شروط القبول

Dec. 4, 2021, 8:58 p.m. تتخذ صقور من نوعية الشياهين أحد الكهوف في المملكة مكاناً لتواجدها وتكاثرها، ويعتبر هواة صيد الصقور قديماً كهف "ماكر الشياهين" في خيبر شمال المدينة المنورة موقعاً لاصطياد الصقور النادرة. وأوضح الباحث ...
السعودية نيوز | «ماكر الشياهين».. تعرف على أشهر كهف في المملكة لاصطياد الصقور النادرة
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | «ماكر الشياهين».. تعرف على أشهر كهف في المملكة لاصطياد الصقور النادرة

السعودية نيوز | «ماكر الشياهين».. تعرف على أشهر كهف في المملكة لاصطياد الصقور النادرة
  • 244
29 ربيع الآخر 1443 /  04  ديسمبر  2021   09:20 م

تتخذ صقور من نوعية الشياهين أحد الكهوف في المملكة مكاناً لتواجدها وتكاثرها، ويعتبر هواة صيد الصقور قديماً كهف "ماكر الشياهين" في خيبر شمال المدينة المنورة موقعاً لاصطياد الصقور النادرة.

وأوضح الباحث والمهتم بتراث محافظة خيبر عيسى الرشيدي أن "كهف ماكر الشياهين يمتد إلى ثلاثة كيلومترات، كما يبلغ عرض الكهف 18مترًا، وسمي الكهف بماكر الشياهين لوجود ماكر للصقور تتخذه وقت تكاثرها واستقرارها، والماكر موجود بأعلى الكهف، في حين أن الصقارين قديماً يعتبرونه أهم موقع لاصطياد الصقور النادرة".

وأضاف الرشيدي: "الكهف ناتج عن تنسمات بركانية، وأقرب بركان حدث في المنطقة قبل نحو 400 عام"، مشيراً إلى أن الكهف يتكون من حجر بازلتي صعب انهياره، وهو من آثار البراكين وتنسماتها التي تعود لآلاف السنين، وفقًا لـ"العربية".

وتابع أنه تم توثيق الكهف رسميًا مطلع 2018، وهو كهف من عدة كهوف بنفس المنطقة التي تجاوز عددها العشرة".

 

اقرأ أيضا:

كلية الحرم المكي تطلق برنامج حفاظ الصحيحين وتحدد شروط القبول

الكلمات المفتاحية