Menu
السعودية نيوز | مجلس التنسيق السعودي القطري.. تعاون عملي مؤسس على ركائز ثابتة

جاء إنشاء مجلس التنسيق «السعودي– القطري» ترجمة عملية لتأطير قواعد وإجراءات التعاون بين المملكة وقطر، في سياق حرص البلدين على استثمار الفرص المتاحة بينهما في المجالات كافة.

يرأس المجلس من جانب المملكة الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ومن الجانب القطري الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر، ويشارك في عضويته عدد من كبار المسؤولين في البلدين.

يضمن مجلس التنسيق السعودي القطري، تهيئة الأجواء والإجراءات العملية بهدف دعم العلاقات الثنائية، وللدفع بالشراكة بين المملكة وقطر إلى آفاق أرحب، وفق «رؤية السعودية 2030» و«رؤية دولة قطر 2030»، اتساقا مع تطابق الرؤتين وما تحملانه من أهداف استراتيجية لصالح شعبي البلدين الشقيقين، وبما يلبي تطلعات القيادة في البلدين.

جاء الإعلان عن إنشاء مجلس التنسيق السعودي القطري؛ تأكيدا على دور المملكة في وضع إطار عملي يدير العلاقات الاستراتيجية والمصالح المتبادلة مع الأشقاء في دول الخليج والدول العربية كافة، بعد أن باتت الرياض صاحبة التحركات الأسرع والدور المشهود في تدعيم ركائز «البيت الخليجي»، وحماية الأمن القومي والاستقرار الإقليمي، بإجراءات فاعلة.

يذكر أن الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، غادر الإمارات، متجهًا إلى قطر في ثالث محطات جولته الخليجية التي بدأها بزيارة سلطنة عمان، وذلك بناءً على توجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وانطلاقًا من حرص مقامه الكريم على التواصل مع قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وتعزيزًا لروابط الأخوة لما فيه خدمة ومصلحة شعوب دول المجلس.

اقرأ أيضا

«بن راشد» مثمنًا زيارة ولي العهد: العالم سيكون على موعد مع إكسبو الرياض

Dec. 8, 2021, 6:50 p.m. جاء إنشاء مجلس التنسيق «السعودي– القطري» ترجمة عملية لتأطير قواعد وإجراءات التعاون بين المملكة وقطر، في سياق حرص البلدين على استثمار الفرص المتاحة بينهما في المجالات كافة. يرأس المجلس من جانب المملكة...
السعودية نيوز | مجلس التنسيق السعودي القطري.. تعاون عملي مؤسس على ركائز ثابتة
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | مجلس التنسيق السعودي القطري.. تعاون عملي مؤسس على ركائز ثابتة

السعودية نيوز | مجلس التنسيق السعودي القطري.. تعاون عملي مؤسس على ركائز ثابتة
  • 464
4 جمادى الأول 1443 /  08  ديسمبر  2021   08:19 م

جاء إنشاء مجلس التنسيق «السعودي– القطري» ترجمة عملية لتأطير قواعد وإجراءات التعاون بين المملكة وقطر، في سياق حرص البلدين على استثمار الفرص المتاحة بينهما في المجالات كافة.

يرأس المجلس من جانب المملكة الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ومن الجانب القطري الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر، ويشارك في عضويته عدد من كبار المسؤولين في البلدين.

يضمن مجلس التنسيق السعودي القطري، تهيئة الأجواء والإجراءات العملية بهدف دعم العلاقات الثنائية، وللدفع بالشراكة بين المملكة وقطر إلى آفاق أرحب، وفق «رؤية السعودية 2030» و«رؤية دولة قطر 2030»، اتساقا مع تطابق الرؤتين وما تحملانه من أهداف استراتيجية لصالح شعبي البلدين الشقيقين، وبما يلبي تطلعات القيادة في البلدين.

جاء الإعلان عن إنشاء مجلس التنسيق السعودي القطري؛ تأكيدا على دور المملكة في وضع إطار عملي يدير العلاقات الاستراتيجية والمصالح المتبادلة مع الأشقاء في دول الخليج والدول العربية كافة، بعد أن باتت الرياض صاحبة التحركات الأسرع والدور المشهود في تدعيم ركائز «البيت الخليجي»، وحماية الأمن القومي والاستقرار الإقليمي، بإجراءات فاعلة.

يذكر أن الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، غادر الإمارات، متجهًا إلى قطر في ثالث محطات جولته الخليجية التي بدأها بزيارة سلطنة عمان، وذلك بناءً على توجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وانطلاقًا من حرص مقامه الكريم على التواصل مع قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وتعزيزًا لروابط الأخوة لما فيه خدمة ومصلحة شعوب دول المجلس.

اقرأ أيضا

«بن راشد» مثمنًا زيارة ولي العهد: العالم سيكون على موعد مع إكسبو الرياض

الكلمات المفتاحية