Menu
السعودية نيوز | وزير الخارجية السعودي: الأمير محمد بن سلمان يرسم معالم "الخليج الواحد"

إيلاف من الرياض: في ختام الجولة الخليجية لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، والتي شملت عُمان وقطر والإمارات والبحرين والكويت، غرّد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان قائلًا إن هذه الجولة أرست مفهوم "الخليج الواحد".

قال بن فرحان: "عبّرت جولة سيدي سمو ولي العهد إلى دول مجلس التعاون الخليجي عن مفهوم الخليج الواحد، والمصير المشترك، وتوقيتها جاء لتعزيز مسيرة العمل الخليجي والدفع به نحو آفاق أرحب".

أضاف في تغريدته: "تعمل المملكة مع الدول الشقيقة في المنطقة لضمان تعزيز الأمن والاستقرار والازدهار والرفاه لبلداننا وشعوبنا".

وكان الأمير محمد بن سلمان قد باشر جولته الخليجية هذه قبيل استضافة الرياض القمة الخليجية الثانية والأربعين في 14 ديسمبر الجاري، فلقي الحفاوة والترحيب الحار، رسميًا وشعبيًا، في الدول الخليجية التي حلّ فيها ضيفًا.

إنها الجولة التي وصفتها جريدة "الرياض" بأنها تعزز التكاتف الخليجي، "ولمواصلة الترابط في مواجهة متغيرات العالم والعمل على تحقيق وحدة صف متكاملة لتكوين رؤية مشتركة في جوانب الاقتصاد والبيئة والصحة".

أضافت "الرياض" في افتتاحيتها: "دول الخليج رقم صعب اقتصادياً وبيئياً نظير موقعها المؤثر في اقتصاد العالم، وكون أراضيها تختزن النسبة الأعلى من خيرات النفط والغاز، وهما أسس اقتصادية يحتاجها كل العالم، ولها الارتباط الكبير بالبيئة ومتغيرات المناخ وأنظمتها الحديثة التي تركز على المواءمة ما بين تحقيق احتياجات الشعوب، وفي الوقت نفسه المحافظة على كوكبنا الأرضي من التلوث المرتبط بمختلف أنواع الطاقة التقليدية".

Dec. 11, 2021, 1:48 a.m. قراؤنا من مستخدمي فيسبوك يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال صفحتنا على فيسبوك إضغط هنا للإشتراك إيلاف من الرياض: في ختام الجولة الخليجية لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، والت...
السعودية نيوز |  وزير الخارجية السعودي: الأمير محمد بن سلمان يرسم معالم "الخليج الواحد"
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | وزير الخارجية السعودي: الأمير محمد بن سلمان يرسم معالم "الخليج الواحد"

السعودية نيوز |  وزير الخارجية السعودي: الأمير محمد بن سلمان يرسم معالم "الخليج الواحد"
  • 497
الجمعة 10 ديسمبر 2021 - 21:00 GMT

إيلاف من الرياض: في ختام الجولة الخليجية لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، والتي شملت عُمان وقطر والإمارات والبحرين والكويت، غرّد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان قائلًا إن هذه الجولة أرست مفهوم "الخليج الواحد".

قال بن فرحان: "عبّرت جولة سيدي سمو ولي العهد إلى دول مجلس التعاون الخليجي عن مفهوم الخليج الواحد، والمصير المشترك، وتوقيتها جاء لتعزيز مسيرة العمل الخليجي والدفع به نحو آفاق أرحب".

أضاف في تغريدته: "تعمل المملكة مع الدول الشقيقة في المنطقة لضمان تعزيز الأمن والاستقرار والازدهار والرفاه لبلداننا وشعوبنا".

وكان الأمير محمد بن سلمان قد باشر جولته الخليجية هذه قبيل استضافة الرياض القمة الخليجية الثانية والأربعين في 14 ديسمبر الجاري، فلقي الحفاوة والترحيب الحار، رسميًا وشعبيًا، في الدول الخليجية التي حلّ فيها ضيفًا.

إنها الجولة التي وصفتها جريدة "الرياض" بأنها تعزز التكاتف الخليجي، "ولمواصلة الترابط في مواجهة متغيرات العالم والعمل على تحقيق وحدة صف متكاملة لتكوين رؤية مشتركة في جوانب الاقتصاد والبيئة والصحة".

أضافت "الرياض" في افتتاحيتها: "دول الخليج رقم صعب اقتصادياً وبيئياً نظير موقعها المؤثر في اقتصاد العالم، وكون أراضيها تختزن النسبة الأعلى من خيرات النفط والغاز، وهما أسس اقتصادية يحتاجها كل العالم، ولها الارتباط الكبير بالبيئة ومتغيرات المناخ وأنظمتها الحديثة التي تركز على المواءمة ما بين تحقيق احتياجات الشعوب، وفي الوقت نفسه المحافظة على كوكبنا الأرضي من التلوث المرتبط بمختلف أنواع الطاقة التقليدية".

الكلمات المفتاحية