Menu
السعودية نيوز | فايزر: قد نحتاج لجرعة رابعة من اللقاح لمواجهة أوميكرون

قال الرئيس التنفيذى لشركة فايزر ألبرت بورلا: "أعتقد أننا سنحتاج إلى جرعة رابعة لمواجهة متحور أوميكرون". 

ونقلت صحيفة "إكسبريس" البريطانية عن بورلا أنه من المتوقع أن يتفوق متغير أوميكرون على متغير دلتا ليصبح السلالة المهيمنة فى جميع أنحاء العالم. 

ويُعتقد أن المتغير أكثر قابلية للانتقال من سابقه ولكن شدته لا تزال غير واضحة، بحسب الصحيفة. 

ومع ذلك، تشير الأبحاث المبكرة إلى أن المتغير يقلل من بعض الحماية الممنوحة من لقاح فايزر، ومن المرجح أن تكون هناك حاجة إلى مزيد من الإجراءات، حسبما قال الرئيس التنفيذى لشركة فايزر لشبكة سى إن بى سي.

واضاف: "عندما نرى بيانات من العالم الحقيقي، سنحدد ما إذا كان أوميكرون يمكن تغطيته جيدًا بالجرعة الثالثة وإلى متى".

لكن، بالنظر إلى المؤشرات المبكرة، "أعتقد أننا سنحتاج إلى جرعة رابعة" ، وفقاً لبورلا.

وتوقع الرئيس التنفيذى للشركة فى الأصل جرعة رابعة بعد 12 شهرًا من الجرعة الثالثة، لكنه أخبر القناة أنه قد تكون هناك حاجة إليها أسرع من ذلك.

يأتى الإلحاح المتزايد فى أعقاب دراسة جديدة وجدت أن متغير أوميكرون قد يقوض استجابة الجسم المضاد التى يسببها لقاح فايزر.

وقد تكون الأجسام المضادة من لقاح فايزر أقل فعالية بمقدار 40 مرة ضد أوميكرون من سلالة كوفيد الأصلية، كما أظهرت الاختبارات المعملية الأولى على البديل الجديد فى جنوب إفريقيا.

Dec. 11, 2021, 7:33 p.m. قال الرئيس التنفيذى لشركة فايزر ألبرت بورلا: "أعتقد أننا سنحتاج إلى جرعة رابعة لمواجهة متحور أوميكرون". ونقلت صحيفة "إكسبريس" البريطانية عن بورلا أنه من المتوقع أن يتفوق متغير أوميكرون على متغير دلتا...
السعودية نيوز | فايزر: قد نحتاج لجرعة رابعة من اللقاح لمواجهة أوميكرون
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | فايزر: قد نحتاج لجرعة رابعة من اللقاح لمواجهة أوميكرون

السعودية نيوز | فايزر: قد نحتاج لجرعة رابعة من اللقاح لمواجهة أوميكرون
  • 359
7 جمادى الأول 1443 /  11  ديسمبر  2021   03:49 م

قال الرئيس التنفيذى لشركة فايزر ألبرت بورلا: "أعتقد أننا سنحتاج إلى جرعة رابعة لمواجهة متحور أوميكرون". 

ونقلت صحيفة "إكسبريس" البريطانية عن بورلا أنه من المتوقع أن يتفوق متغير أوميكرون على متغير دلتا ليصبح السلالة المهيمنة فى جميع أنحاء العالم. 

ويُعتقد أن المتغير أكثر قابلية للانتقال من سابقه ولكن شدته لا تزال غير واضحة، بحسب الصحيفة. 

ومع ذلك، تشير الأبحاث المبكرة إلى أن المتغير يقلل من بعض الحماية الممنوحة من لقاح فايزر، ومن المرجح أن تكون هناك حاجة إلى مزيد من الإجراءات، حسبما قال الرئيس التنفيذى لشركة فايزر لشبكة سى إن بى سي.

واضاف: "عندما نرى بيانات من العالم الحقيقي، سنحدد ما إذا كان أوميكرون يمكن تغطيته جيدًا بالجرعة الثالثة وإلى متى".

لكن، بالنظر إلى المؤشرات المبكرة، "أعتقد أننا سنحتاج إلى جرعة رابعة" ، وفقاً لبورلا.

وتوقع الرئيس التنفيذى للشركة فى الأصل جرعة رابعة بعد 12 شهرًا من الجرعة الثالثة، لكنه أخبر القناة أنه قد تكون هناك حاجة إليها أسرع من ذلك.

يأتى الإلحاح المتزايد فى أعقاب دراسة جديدة وجدت أن متغير أوميكرون قد يقوض استجابة الجسم المضاد التى يسببها لقاح فايزر.

وقد تكون الأجسام المضادة من لقاح فايزر أقل فعالية بمقدار 40 مرة ضد أوميكرون من سلالة كوفيد الأصلية، كما أظهرت الاختبارات المعملية الأولى على البديل الجديد فى جنوب إفريقيا.

الكلمات المفتاحية