Menu
السعودية نيوز | كأس العرب.. مواجهة بين عمالقة الشمال الإفريقي في نصف النهائي

لن يتحمل منتخب مصر أن يبدأ ثالث مباراة له على التوالي بطريقة سيئة، عندما يواجه نظيره التونسي، بعد غد الأربعاء، في قمة حقيقية بين أبطال شمال إفريقيا في قبل نهائي كأس العرب لكرة القدم.

وتأخر منتخب مصر أمام الجزائر في ختام دور المجموعات، لكنه تدارك موقفه في الشوط الثاني ليتعادل 1-1، ثم تفوق في سجل اللعب النظيف لينتزع صدارة المجموعة الرابعة لكأس العرب.

لكن المنتخب المصري بدأ مباراة دور الثمانية ضد الأردن بطريقة أسوأ وتأخر بهدف، وكان يمكن أن يضيف الأردن المزيد من الأهداف في الشوط الأول لولا تألق الحارس محمد الشناوي.

وأدركت مصر التعادل قبل الاستراحة مباشرة ليصل بالمباراة إلى وقت إضافي، قبل أن يسجل هدفين في الدقيقتين 100 و119 ليبلغ قبل نهائي كأس العرب بشق الأنفس.
 

* بداية ونهاية

وقال مدرب مصر كارلوس كيروش: «أنا في هذا المجال منذ أربعين عاماً وأحاول دائماً أن تكون بداية الفريق في المباراة جيدة، والنهاية أيضاً جيدة، لكن أحيانا كرة القدم لا تمنحني ذلك».

وأضاف: «من الأفضل أن أبدأ بشكل سيء، وأنهي المباراة بقوة. لو حصلت على خيارين، سأختار أن أبدأ بشكل سيئ وأنهي بقوة؛ لكن نحن بكل تأكيد سنحاول أن نبدأ بقوة وننهي المباراة بقوة».

وقد تفتقد مصر عدة لاعبين أمام تونس، حيث أنه من المنتظر غياب المدافعين أيمن أشرف وأحمد حجازي بسبب الإصابة، وتحوم شكوك أيضاً حول جاهزية حمدي فتحي والشناوي بعد إصابتهما أمام الأردن، لكن في المقابل سيرحب كيروش بعودة أكرم توفيق بعدما نفذ عقوبة الإيقاف مباراة واحدة أمام الأردن.

أما منتخب تونس فسيتلقى دفعة قوية بعودة محمد علي بن رمضان بعد إيقافه مباراتين، وقد يشارك أيضاً الظهير الأيسر علي معلول بعدما تعافى من إصابة عضلية.

 

* أصدقاء الأمس خصوم اليوم

من المنتظر أن تشهد قمة المنتخبين المصري والتونسي أكثر من مواجهة بين زملاء حاليين أو سابقين.

وستكون أول مواجهة بين سيف الدين الجزيري مهاجم تونس وهداف البطولة بأربعة أهداف ضد المدافع محمود حمدي «الونش» وهو الأكثر خبرة بين لاعبي الخط الخلفي في مصر، وسيكون مطالباً بإسداء النصح لزملائه في كيفية التعامل مع زميله في الزمالك.

وعاد معلول إلى تدريب تونس أمس الأحد، وإذا أشركه المدرب منذر الكبير، فإنه سيكون على موعد مع مواجهة قوية ضد أكرم توفيق زميله في الأهلي صاحب التدخلات القوية.

وهناك مواجهة أخرى محتملة في خط الوسط إذا لعب أحمد سيد «زيزو» في التشكيلة الأساسية للمنتخب المصري، حيث قد يجد نفسه في صراع مع زميله السابق في الزمالك فرجاني ساسي الذي انتقل منذ أشهر قليلة إلى الدحيل القطري.

وتعافى الظهير الأيمن لتونس حمزة المثلوثي من إصابته فيروس كورونا، وإذا لعب أمام مصر فإنه سيواجه زميله في الزمالك أحمد فتوح الظهير الأيسر الأساسي في تشكيلة كيروش.

ويتأهل الفائز من مواجهة مصر وتونس في النهائي يوم السبت المقبل ضد قطر أو الجزائر، وينال الفائز باللقب خمسة ملايين دولار.

 

اقرأ أيضا

كأس العرب.. بيع 560 ألف تذكرة حتى دور الثمانية

Dec. 13, 2021, 1:13 p.m. لن يتحمل منتخب مصر أن يبدأ ثالث مباراة له على التوالي بطريقة سيئة، عندما يواجه نظيره التونسي، بعد غد الأربعاء، في قمة حقيقية بين أبطال شمال إفريقيا في قبل نهائي كأس العرب لكرة القدم. وتأخر منتخب مصر ...
السعودية نيوز | كأس العرب.. مواجهة بين عمالقة الشمال الإفريقي في نصف النهائي
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | كأس العرب.. مواجهة بين عمالقة الشمال الإفريقي في نصف النهائي

السعودية نيوز | كأس العرب.. مواجهة بين عمالقة الشمال الإفريقي في نصف النهائي
  • 508
9 جمادى الأول 1443 /  13  ديسمبر  2021   03:05 م

لن يتحمل منتخب مصر أن يبدأ ثالث مباراة له على التوالي بطريقة سيئة، عندما يواجه نظيره التونسي، بعد غد الأربعاء، في قمة حقيقية بين أبطال شمال إفريقيا في قبل نهائي كأس العرب لكرة القدم.

وتأخر منتخب مصر أمام الجزائر في ختام دور المجموعات، لكنه تدارك موقفه في الشوط الثاني ليتعادل 1-1، ثم تفوق في سجل اللعب النظيف لينتزع صدارة المجموعة الرابعة لكأس العرب.

لكن المنتخب المصري بدأ مباراة دور الثمانية ضد الأردن بطريقة أسوأ وتأخر بهدف، وكان يمكن أن يضيف الأردن المزيد من الأهداف في الشوط الأول لولا تألق الحارس محمد الشناوي.

وأدركت مصر التعادل قبل الاستراحة مباشرة ليصل بالمباراة إلى وقت إضافي، قبل أن يسجل هدفين في الدقيقتين 100 و119 ليبلغ قبل نهائي كأس العرب بشق الأنفس.
 

* بداية ونهاية

وقال مدرب مصر كارلوس كيروش: «أنا في هذا المجال منذ أربعين عاماً وأحاول دائماً أن تكون بداية الفريق في المباراة جيدة، والنهاية أيضاً جيدة، لكن أحيانا كرة القدم لا تمنحني ذلك».

وأضاف: «من الأفضل أن أبدأ بشكل سيء، وأنهي المباراة بقوة. لو حصلت على خيارين، سأختار أن أبدأ بشكل سيئ وأنهي بقوة؛ لكن نحن بكل تأكيد سنحاول أن نبدأ بقوة وننهي المباراة بقوة».

وقد تفتقد مصر عدة لاعبين أمام تونس، حيث أنه من المنتظر غياب المدافعين أيمن أشرف وأحمد حجازي بسبب الإصابة، وتحوم شكوك أيضاً حول جاهزية حمدي فتحي والشناوي بعد إصابتهما أمام الأردن، لكن في المقابل سيرحب كيروش بعودة أكرم توفيق بعدما نفذ عقوبة الإيقاف مباراة واحدة أمام الأردن.

أما منتخب تونس فسيتلقى دفعة قوية بعودة محمد علي بن رمضان بعد إيقافه مباراتين، وقد يشارك أيضاً الظهير الأيسر علي معلول بعدما تعافى من إصابة عضلية.

 

* أصدقاء الأمس خصوم اليوم

من المنتظر أن تشهد قمة المنتخبين المصري والتونسي أكثر من مواجهة بين زملاء حاليين أو سابقين.

وستكون أول مواجهة بين سيف الدين الجزيري مهاجم تونس وهداف البطولة بأربعة أهداف ضد المدافع محمود حمدي «الونش» وهو الأكثر خبرة بين لاعبي الخط الخلفي في مصر، وسيكون مطالباً بإسداء النصح لزملائه في كيفية التعامل مع زميله في الزمالك.

وعاد معلول إلى تدريب تونس أمس الأحد، وإذا أشركه المدرب منذر الكبير، فإنه سيكون على موعد مع مواجهة قوية ضد أكرم توفيق زميله في الأهلي صاحب التدخلات القوية.

وهناك مواجهة أخرى محتملة في خط الوسط إذا لعب أحمد سيد «زيزو» في التشكيلة الأساسية للمنتخب المصري، حيث قد يجد نفسه في صراع مع زميله السابق في الزمالك فرجاني ساسي الذي انتقل منذ أشهر قليلة إلى الدحيل القطري.

وتعافى الظهير الأيمن لتونس حمزة المثلوثي من إصابته فيروس كورونا، وإذا لعب أمام مصر فإنه سيواجه زميله في الزمالك أحمد فتوح الظهير الأيسر الأساسي في تشكيلة كيروش.

ويتأهل الفائز من مواجهة مصر وتونس في النهائي يوم السبت المقبل ضد قطر أو الجزائر، وينال الفائز باللقب خمسة ملايين دولار.

 

اقرأ أيضا

كأس العرب.. بيع 560 ألف تذكرة حتى دور الثمانية

الكلمات المفتاحية