Menu
السعودية نيوز | ارتفاع مبيعات سوق الإبل بمهرجان الملك عبدالعزيز لأكثر من مليون ريال

ارتفعت مبيعات سوق الإبل الذي يشرف عليه نادي الإبل إلى أكثر من مليون ريال، خلال منافسات مهرجان الملك عبدالعزيز في نسخته السادسة.

ويعد سوق الإبل مقصدًا للمهتمين والمربين في المملكة ودول الخليج العربي، إذ يضم 326 شبكًا تستوعب 3 آلاف متن تتراوح أسعار المتن الواحد فيه ما بين 20 إلى 100 ألف ريال، فيما تتراوح قيمة الصفقات اليومية التي يشهدها السوق من 800 ألف إلى مليون ريال.

كما تتراوح أسعار "الرحول أو الذلول" -وهي الناقة التي يضع عليها راعي الإبل احتياجاته وغذاءه ويمتطيها لكي تسير الإبل خلفه- ما بين 2500 إلى 8 آلاف ريال.

ويعمل السوق وفق آلية معروفة لدى العاملين والزوار، حيث يبدأ بعد صلاة الظهر إلى صلاة المغرب يوميًا، فيما يكون نصيب المحرِّج نسبة 5% من قيمة البيع تؤخذ من المشتري فقط.

وشهدت الأيام الماضية صفقات شرائية كثيرة على فئة المجاهيم، بسبب منافساتها التي حظيت بإقبال كبير، كما نشطت خلال اليومين الماضيين مبيعات فئة المغاتير التي تستعد للمنافسة.

اقرأ أيضًا:

لتأمين نقل الإبل.. «بن حثلين» يُعلن الاتفاق مع شركة أوروبية

Dec. 14, 2021, 6:44 a.m. ارتفعت مبيعات سوق الإبل الذي يشرف عليه نادي الإبل إلى أكثر من مليون ريال، خلال منافسات مهرجان الملك عبدالعزيز في نسخته السادسة. ويعد سوق الإبل مقصدًا للمهتمين والمربين في المملكة ودول الخليج العربي، ...
السعودية نيوز | ارتفاع مبيعات سوق الإبل بمهرجان الملك عبدالعزيز لأكثر من مليون ريال
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | ارتفاع مبيعات سوق الإبل بمهرجان الملك عبدالعزيز لأكثر من مليون ريال

السعودية نيوز | ارتفاع مبيعات سوق الإبل بمهرجان الملك عبدالعزيز لأكثر من مليون ريال
  • 587
10 جمادى الأول 1443 /  14  ديسمبر  2021   04:32 ص

ارتفعت مبيعات سوق الإبل الذي يشرف عليه نادي الإبل إلى أكثر من مليون ريال، خلال منافسات مهرجان الملك عبدالعزيز في نسخته السادسة.

ويعد سوق الإبل مقصدًا للمهتمين والمربين في المملكة ودول الخليج العربي، إذ يضم 326 شبكًا تستوعب 3 آلاف متن تتراوح أسعار المتن الواحد فيه ما بين 20 إلى 100 ألف ريال، فيما تتراوح قيمة الصفقات اليومية التي يشهدها السوق من 800 ألف إلى مليون ريال.

كما تتراوح أسعار "الرحول أو الذلول" -وهي الناقة التي يضع عليها راعي الإبل احتياجاته وغذاءه ويمتطيها لكي تسير الإبل خلفه- ما بين 2500 إلى 8 آلاف ريال.

ويعمل السوق وفق آلية معروفة لدى العاملين والزوار، حيث يبدأ بعد صلاة الظهر إلى صلاة المغرب يوميًا، فيما يكون نصيب المحرِّج نسبة 5% من قيمة البيع تؤخذ من المشتري فقط.

وشهدت الأيام الماضية صفقات شرائية كثيرة على فئة المجاهيم، بسبب منافساتها التي حظيت بإقبال كبير، كما نشطت خلال اليومين الماضيين مبيعات فئة المغاتير التي تستعد للمنافسة.

اقرأ أيضًا:

لتأمين نقل الإبل.. «بن حثلين» يُعلن الاتفاق مع شركة أوروبية

الكلمات المفتاحية