Menu
السعودية نيوز | بعد حمدالله.. «النصر» يقرر الاستغناء عن أجنبي آخر

واصلت إدارة نادي النصر، برئاسة مسلي آل معمر، العمل من أجل إعادة ترتيب الأوراق المبعثرة داخل الفريق الأول لكرة القدم، وإنعاش ذاكرة المنافسة من جديد، عبر حزمة من القرارات الحازمة لتصحيح المسار وسد الثغرات على رقعة المدرب الجديد ميجيل أنخيل روسو.

ويرغب مجلس آل معمر في المضي قدمًا في ثورة التصحيح دون الالتفات إلى الأصوات المناوئة، حيث اعتبر النصر أن تلك السياسة الحازمة أتت ثمارها سريعًا بعد الفوز الثأري خارج القواعد على حساب جاره اللدود الهلال، بهدفين دون رد.

مدافع الغواصات يغرق في النصر

ومع اقتراب موعد انتقالات الشتاء، فتح العالمي ملف الصفقات الجديدة من أجل تدعيم صفوف الفريق، حيث يعكف حاليًا على دراسة ملف الراحلين عن جدران مرسول بارك، ومن ثم التحرك بخطوات متسارعة نحو جلب قطع جديدة لتجديد الدماء الراكدة في عروق فارس نجد.

واستقرت إدارة أصفر الرياض على فك الارتباط مع المدافع الأرجنتيني راميرو فونيس موري، القادم مطلع الموسم الجاري من صفوف فياريال الإسباني، في ظل المردود المتواضع الذي ظهر عليه، وعدم تلبية طموحات الفريق في إكساب مزيد من الصلابة إلى الخط الخلفي.

وأخطر فارس نجد وكيل أعمال المدافع الأرجنتيني بقرار فك ارتباط في ميركاتو يناير 2022، حيث منع قلب دفاع فياريال السابق حرية الاختيار بين الرحيل عن مرسول بارك على سبيل الإعارة، أو البيع النهائي.

وفشل موري، الذي انتقل إلى صفوف النصر في صيف 2021 قادمًا من صفوف الغواصات، مقابل 2.5 مليون يورو، في تقديم أوراق الاعتماد أمام مدرج الشمس، حيث دافع عن ألوان العالمي في 9 مباريات فقط، بمعدل 703 دقائق، دون أن يساهم في التوقيع على أهداف.

العبيد يلحق بحمدالله

وإلى جانب موري، صاحب الـ30 عامًا، الذي بات ثاني المغادرين في يناير، بعد الاستغناء رسميًا عن خدمات المغربي عبدالرزاق حمدالله، في نوفمبر الفائت، في قرار أثار الكثير من الجدل، قررت إدارة آل معمر أيضًا، عدم تجديد عقد المدافع عبدالرحمن العبيد.

ولم يتردد فارس نجد، في 23 نوفمبر الفائت، عن فض الشراكة مع حمدالله من جانب واحد، مشددًا على أن القرار جاء بسبب قانوني مشروع، وبحسب لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم، ويحتفظ النادي بجميع الحقوق المالية والقانونية المترتبة على ذلك أمام الجهات القضائية المختصة.

وشد عبدالرزاق حمدالله، صاحب الـ30 عامًا، الذي شكَّل أحد أهم الأوراق الرابحة التي مرت على هجوم النصر، منذ انتقل إلى الفريق السعودي في صيف 2018، قادمًا من الدوري القطري بعد تجربة ثرية بألوان الجيش، ومن وراءه الريان، الرحال صوب الاتحاد في صفقة مجانية مدوية، ليدعم النمور في ميركاتو الشتاء.

تحركات الشتاء

وشارك المهاجم المغربي، في 74 مباراة لحساب دوري المحترفين السعودي، على مدار 4 مواسم، وقع خلالها على 77 هدفًا، وقدم 14 تمريرة حاسمة، كما قاد النصر لاستعادة عرش دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، في موسم 2018/2019، ولقبي كأس السوبر 2020، 2021.

ومع رحيل حمدالله وموري، بات على قائمة العالمي من زخيرة الأجانب، الثنائي البرازيلي أندرسون تاليسكا، وأنسيلمو دي مورايس، والأرجنيتيني بيتي مارتينيز، والأوزبكي جلال الدين ماشاريبوف، والكاميروني فينسنت أبوبكر، وهو ما يفتح الباب أمام جلب قطعتين جديدتين في يناير، لتدعيم الصفوف بحثًا عن المزاحمة بقوة على الألقاب.

اقرأ أيضًا:

4 ساعات تكفي.. ناقد رياضي يكشف كواليس مثيرة في مفاوضات الاتحاد مع «حمدالله»

خبير لوائح: الاتحاد مُهدَّد بالحرمان من القيد فترتين بسبب حمدالله

Dec. 18, 2021, 12:45 a.m. واصلت إدارة نادي النصر، برئاسة مسلي آل معمر، العمل من أجل إعادة ترتيب الأوراق المبعثرة داخل الفريق الأول لكرة القدم، وإنعاش ذاكرة المنافسة من جديد، عبر حزمة من القرارات الحازمة لتصحيح المسار وسد الثغر...
السعودية نيوز | بعد حمدالله.. «النصر» يقرر الاستغناء عن أجنبي آخر
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | بعد حمدالله.. «النصر» يقرر الاستغناء عن أجنبي آخر

السعودية نيوز | بعد حمدالله.. «النصر» يقرر الاستغناء عن أجنبي آخر
  • 266
13 جمادى الأول 1443 /  17  ديسمبر  2021   04:33 م

واصلت إدارة نادي النصر، برئاسة مسلي آل معمر، العمل من أجل إعادة ترتيب الأوراق المبعثرة داخل الفريق الأول لكرة القدم، وإنعاش ذاكرة المنافسة من جديد، عبر حزمة من القرارات الحازمة لتصحيح المسار وسد الثغرات على رقعة المدرب الجديد ميجيل أنخيل روسو.

ويرغب مجلس آل معمر في المضي قدمًا في ثورة التصحيح دون الالتفات إلى الأصوات المناوئة، حيث اعتبر النصر أن تلك السياسة الحازمة أتت ثمارها سريعًا بعد الفوز الثأري خارج القواعد على حساب جاره اللدود الهلال، بهدفين دون رد.

مدافع الغواصات يغرق في النصر

ومع اقتراب موعد انتقالات الشتاء، فتح العالمي ملف الصفقات الجديدة من أجل تدعيم صفوف الفريق، حيث يعكف حاليًا على دراسة ملف الراحلين عن جدران مرسول بارك، ومن ثم التحرك بخطوات متسارعة نحو جلب قطع جديدة لتجديد الدماء الراكدة في عروق فارس نجد.

واستقرت إدارة أصفر الرياض على فك الارتباط مع المدافع الأرجنتيني راميرو فونيس موري، القادم مطلع الموسم الجاري من صفوف فياريال الإسباني، في ظل المردود المتواضع الذي ظهر عليه، وعدم تلبية طموحات الفريق في إكساب مزيد من الصلابة إلى الخط الخلفي.

وأخطر فارس نجد وكيل أعمال المدافع الأرجنتيني بقرار فك ارتباط في ميركاتو يناير 2022، حيث منع قلب دفاع فياريال السابق حرية الاختيار بين الرحيل عن مرسول بارك على سبيل الإعارة، أو البيع النهائي.

وفشل موري، الذي انتقل إلى صفوف النصر في صيف 2021 قادمًا من صفوف الغواصات، مقابل 2.5 مليون يورو، في تقديم أوراق الاعتماد أمام مدرج الشمس، حيث دافع عن ألوان العالمي في 9 مباريات فقط، بمعدل 703 دقائق، دون أن يساهم في التوقيع على أهداف.

العبيد يلحق بحمدالله

وإلى جانب موري، صاحب الـ30 عامًا، الذي بات ثاني المغادرين في يناير، بعد الاستغناء رسميًا عن خدمات المغربي عبدالرزاق حمدالله، في نوفمبر الفائت، في قرار أثار الكثير من الجدل، قررت إدارة آل معمر أيضًا، عدم تجديد عقد المدافع عبدالرحمن العبيد.

ولم يتردد فارس نجد، في 23 نوفمبر الفائت، عن فض الشراكة مع حمدالله من جانب واحد، مشددًا على أن القرار جاء بسبب قانوني مشروع، وبحسب لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم، ويحتفظ النادي بجميع الحقوق المالية والقانونية المترتبة على ذلك أمام الجهات القضائية المختصة.

وشد عبدالرزاق حمدالله، صاحب الـ30 عامًا، الذي شكَّل أحد أهم الأوراق الرابحة التي مرت على هجوم النصر، منذ انتقل إلى الفريق السعودي في صيف 2018، قادمًا من الدوري القطري بعد تجربة ثرية بألوان الجيش، ومن وراءه الريان، الرحال صوب الاتحاد في صفقة مجانية مدوية، ليدعم النمور في ميركاتو الشتاء.

تحركات الشتاء

وشارك المهاجم المغربي، في 74 مباراة لحساب دوري المحترفين السعودي، على مدار 4 مواسم، وقع خلالها على 77 هدفًا، وقدم 14 تمريرة حاسمة، كما قاد النصر لاستعادة عرش دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، في موسم 2018/2019، ولقبي كأس السوبر 2020، 2021.

ومع رحيل حمدالله وموري، بات على قائمة العالمي من زخيرة الأجانب، الثنائي البرازيلي أندرسون تاليسكا، وأنسيلمو دي مورايس، والأرجنيتيني بيتي مارتينيز، والأوزبكي جلال الدين ماشاريبوف، والكاميروني فينسنت أبوبكر، وهو ما يفتح الباب أمام جلب قطعتين جديدتين في يناير، لتدعيم الصفوف بحثًا عن المزاحمة بقوة على الألقاب.

اقرأ أيضًا:

4 ساعات تكفي.. ناقد رياضي يكشف كواليس مثيرة في مفاوضات الاتحاد مع «حمدالله»

خبير لوائح: الاتحاد مُهدَّد بالحرمان من القيد فترتين بسبب حمدالله

الكلمات المفتاحية