Menu
السعودية نيوز | السديس: رئاسة الحرمين تحشد جهودها لتأمين احتياجات المعتمرين.. ورسم مسارات لتفويج الزوار

في الوقت الذي ينتظر فيه قاصدو وزوار المسجد الحرام والمسجد النبوي يوم الجمعة بكل شغف لتأدية صلاة الجمعة في رحاب الحرمين الشريفين بخشوع وطمأنينة وأمن وأمان وسلام؛ تحشد كعادتها رئاسة الحرمين كل جهودها لتأمين كل احتياجات المعتمرين والقاصدين والزوار في أجواء إيمانية وسط منظومة متكاملة من الخدمات في المسجد الحرام والمسجد النبوي بمتابعة مباشرة ولصيقة من الرئيس العام للمسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ عبدالرحمن السديس؛ خصوصًا فيما يتعلق بأدوات التعقيم والتطهير لكافة مواقع وساحات ومداخل المسجد الحرام والمسجد النبوي بمعقمات ومنظفات صديقة للبيئة .

تهيئة مبكرة 

وعادة ما تستعد الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، لاستقبال قاصدي وزوار المسجد الحرام، لصلاة الجمعة وفقًا لتوجيهات الرئيس العام بشكل مبكر، بحزمة من الخدمات حيث فتحت في صلاة الجمعة اليوم، 58 بابًا للدخول والخروج في المسجد الحرام، إلى جانب تخصيص أكثر من 4 آلاف عامل وعاملة، كما قامت بعمليات التطهير وصلت إلى (10) مرات . 

تسخير الخدمات للقاصدين 

ويؤكد وكيل الرئيس العام للخدمات والشؤون الميدانية وتحقيق الوقاية البيئية بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي محمد الجابري، أن الوكالة عادة ما ترفع مستوى جاهزيتها لصلاة الجمعة، بحزمة من الإجراءات الخدمية والميدانية والتشغيلية التي من شأنها توفير بيئة آمنة مطمئنة تعين زوار ومعتمري بيت الله الحرام من أداء مناسكهم في أجواء روحانية يحفها الخشوع والسكينة. 

وشملت خطة الوكالة في صلاة الجمعة اليوم عددا من المحاور والجوانب الخدمية والميدانية والوقائية منها (الإشراف على الساحات، وتطهير وتعقيم المسجد الحرام، وخدمات التنقل، والإشراف على الأبواب، تجهيز المكبرية وتعقيمها وتعطيرها).

كما قامت الوكالة، بحسب الجابري، بتجهيز المكبرية بتطهيرها وتعقيمها وتعطيرها وفرشها بسجاد جديد وتنظيفها وتعقيمها وتعطيرها، وغسل كامل المسجد الحرام وتطهيره، مشيرًا إلى أن كل عملية تطهير تستهلك أكثر من 80 ألف لتر من المطهرات.. 

تعطير الفرش والمسجد الحرام 

وفي اليوم الجمعة تم تشغيل (100) فواحة معطرة أيضًا داخل توسعة الملك فهد بأدواره وتعطير المسجد الحرام وساحاته بـ (1500) لتر بأجود أنواع المعطرات، وفرش أكثر من 13 ألف سجاد في كامل المسجد الحرام الى جانب توزيع قرابة 3000 حاوية نفايات كبيرة وصغيرة داخل وخارج المسجد الحرام لرفع مستوى التطهير وعلى مدار الساعة كما تم تطهير أكثر من 3 آلاف دورة مياه في المسجد الحرام .

استخدام ٢٨ ألف لتر من المعقمات 

واستخدمت قرابة (٢٨) ألف لتر من المعقمات لتعقيم جميع الأسطح، إضافة إلى أكثر من (500) جهاز آلي لتعقيم الأيدي بخاصية الاستشعار و(20) جهاز بايوكير و(11) ريبوت ذكي للتعقيم و(550) مضخة تعقيم يدوية وفق ما كشفه الجابري .. 

توزيع 10 آلاف عبوة زمزم 

وفي مجال السقيا، قال الجابري إنه تم توزيع حوالي 10 آلاف عبوة ماء زمزم لصلاة الجمعة اليوم، تم توفيرها في كافة مواقع المسجد الحرام وساحاته، الى جانب تامين مصلى الجنائز والمكبرية بالأعداد الكافية من عبوات ماء زمزم ومتابعة توزيع العبوات في صحن المطاف ومتابعة تعقيم الشنط وحافظات زمزم والعربات الخاصة بالمطاف، إضافة إلى توزيع أكثر من ألفي حافظة موزعة في أرجاء المسجد الحرام ليصل العدد الإجمالي للترات ماء زمزم أكثر من ٢٧٠٠٠٠ ألف لتر ماء ليوم الجمعة. 

كما وفرت الوكالة عربات كهربائية وعادية لخدمة قاصدي البيت الحرام، كذلك الإشراف على دافعي العربات الخاصة، ومنحهم تصاريح العمل بعد استيفاء الشروط اللازمة للحصول على التصريح، وتتابعهم ميدانياً لضمان التزامهم بالتعليمات، وضبط الأسعار لمنع استغلال المستفيدين من الخدمة في زيادة أسعار الخدمة المقدمة، حيث تعمل على مدار الساعة بنظام الورديات.

بينما تقوم ادارة الساحات في المسجد الحرام بتوجيه المصلين على المسارات الخاصة بالمصلين والإشراف على توجيه المعتمرين على المسارات الخاصة. وحول تأمين الأبواب؛ يفيد الجابري أنه تم تأمين مراقبين على الأبواب البالغ عددها (٥٨) لضمان عدم دخول الأمتعة والأطعمة والآلات الحادة وخلافه؛ ما يساعد على بقاء المسجد الحرام نظيفًا تؤدى فيه العبادة براحة واطمئنان.

رسم مسارات لتفويج الزوار 

وفي وكالة المسجد النبوي حشدت منظومة الوكالة الخدمية لإنجاح خطط تفويج الزوار، ورسم المسارات للحشود لاستقبال المصلين وتوجيههم إلى الأماكن المخصصة وتوزيعهم على الأبواب للدخول لمنع التزاحم في صلاة الجمعة اليوم . 

25 ألف عبوة زمزم 

ونجحت إدارة سقيا زمزم بالوكالة في توفير (8000)حافظة داخل التوسعات وساحات وسطح المسجد النبوي وأكثر من ١٢٠٠ نافورة وعبوات ماء زمزم أكثر من ٢٥٠٠٠ عبوة للزوار والمصلين .. كما جهزت الوكالة المساعدة للصيانة والشؤون الفنية والتشغيلية بوكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي، في وقت مكبر المكبرية، و أنظمة الصوت المنتشرة في المسجد النبوي وحوله كما تم تهيئة القباب والمظلات وتنظيم التهوية المناسبة لتعزيز راحة المصلين. 

خدمة القاصدين 

وأوضح المستشار ووكيل الرئيس العام للشؤون التنفيذية والميدانية عبدالعزيز بن علي الأيوبي، أن الوكالات المساعدة تعمل على مدار الساعة، وتتضاعف الجهود في يوم الجمعة، وتعمل على تجهيز كل ما يخص التشغيل والصيانة والتفويج وإدارة الحشود والتطهير والسجاد وكافة الخدمات في جوانب المسجد النبوي المخصصة للرجال والنساء، ويتم متابعة جميع وسائل السلامة والتنسيق المستمر مع الجهات ذات العلاقة وشركاء النجاح، للمحافظة على المستوى الأعلى للخدمات. كما يحظى الزائر والمصلى بخدمات شاملة متميزة تلبي احتياجاته.

فيما قال الوكيل المساعد للخدمات والشؤون الميدانية وتحقيق الوقاية البيئية المهندس فوزي الحجيلي إنه تم فرش ١٦٠٠ من السجاد المفروش إلى جانب ١٦٠ لترًا من للسجاد المعطر ١٦٠لترًا و١٠٠٠ لتر من كميةً المعقم للسجاد، وتوزيع ٢٠٠٠٠ من عبوات ماء زمزم على الزوار والمصلين بالروضة، إلى جانب استخدام ٥٥٠٠ من عدد اللترات المستخدمة في تعقيم أرضيات التوسعات والسطح.

أما عدد اللترات المستخدمة في تعقيم أرضيات الساحات فبلغ ٧٠٠٠ لتر فيما بلغ عدد اللترات المستخدمة في تعقيم الهواء والاسطح عبر أجهزة التبخير الجاف ٨٠ لترًا

وتعمل وكالة المسجد الحرام والمسجد النبوي جنبًا إلى جنب في تماهي وتناغم وتنسيق كون الهدف المشترك والاسمى واحد وهو خدمة المعتمرين والقاصدين والزوار لتجسيد اهتمام القيادة الرشيدة بالحرمين الشريفين وتحقيقا لتطلعات الشيخ عبدالرحمن السديس الذي يخطط مع فريقه الإبداعي من المساعدين والوكلاء والوكلاء المساعدين في رئاسة الحرمين ويتابع التنفيذ أولًا بأول لتحقيق التميز والابداع للقاصدين .

Dec. 24, 2021, 10:36 p.m. في الوقت الذي ينتظر فيه قاصدو وزوار المسجد الحرام والمسجد النبوي يوم الجمعة بكل شغف لتأدية صلاة الجمعة في رحاب الحرمين الشريفين بخشوع وطمأنينة وأمن وأمان وسلام؛ تحشد كعادتها رئاسة الحرمين كل جهودها لت...
السعودية نيوز | السديس: رئاسة الحرمين تحشد جهودها لتأمين احتياجات المعتمرين.. ورسم مسارات لتفويج الزوار
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | السديس: رئاسة الحرمين تحشد جهودها لتأمين احتياجات المعتمرين.. ورسم مسارات لتفويج الزوار

السعودية نيوز | السديس: رئاسة الحرمين تحشد جهودها لتأمين احتياجات المعتمرين.. ورسم مسارات لتفويج الزوار
  • 332
20 جمادى الأول 1443 /  24  ديسمبر  2021   09:42 م

في الوقت الذي ينتظر فيه قاصدو وزوار المسجد الحرام والمسجد النبوي يوم الجمعة بكل شغف لتأدية صلاة الجمعة في رحاب الحرمين الشريفين بخشوع وطمأنينة وأمن وأمان وسلام؛ تحشد كعادتها رئاسة الحرمين كل جهودها لتأمين كل احتياجات المعتمرين والقاصدين والزوار في أجواء إيمانية وسط منظومة متكاملة من الخدمات في المسجد الحرام والمسجد النبوي بمتابعة مباشرة ولصيقة من الرئيس العام للمسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ عبدالرحمن السديس؛ خصوصًا فيما يتعلق بأدوات التعقيم والتطهير لكافة مواقع وساحات ومداخل المسجد الحرام والمسجد النبوي بمعقمات ومنظفات صديقة للبيئة .

تهيئة مبكرة 

وعادة ما تستعد الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، لاستقبال قاصدي وزوار المسجد الحرام، لصلاة الجمعة وفقًا لتوجيهات الرئيس العام بشكل مبكر، بحزمة من الخدمات حيث فتحت في صلاة الجمعة اليوم، 58 بابًا للدخول والخروج في المسجد الحرام، إلى جانب تخصيص أكثر من 4 آلاف عامل وعاملة، كما قامت بعمليات التطهير وصلت إلى (10) مرات . 

تسخير الخدمات للقاصدين 

ويؤكد وكيل الرئيس العام للخدمات والشؤون الميدانية وتحقيق الوقاية البيئية بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي محمد الجابري، أن الوكالة عادة ما ترفع مستوى جاهزيتها لصلاة الجمعة، بحزمة من الإجراءات الخدمية والميدانية والتشغيلية التي من شأنها توفير بيئة آمنة مطمئنة تعين زوار ومعتمري بيت الله الحرام من أداء مناسكهم في أجواء روحانية يحفها الخشوع والسكينة. 

وشملت خطة الوكالة في صلاة الجمعة اليوم عددا من المحاور والجوانب الخدمية والميدانية والوقائية منها (الإشراف على الساحات، وتطهير وتعقيم المسجد الحرام، وخدمات التنقل، والإشراف على الأبواب، تجهيز المكبرية وتعقيمها وتعطيرها).

كما قامت الوكالة، بحسب الجابري، بتجهيز المكبرية بتطهيرها وتعقيمها وتعطيرها وفرشها بسجاد جديد وتنظيفها وتعقيمها وتعطيرها، وغسل كامل المسجد الحرام وتطهيره، مشيرًا إلى أن كل عملية تطهير تستهلك أكثر من 80 ألف لتر من المطهرات.. 

تعطير الفرش والمسجد الحرام 

وفي اليوم الجمعة تم تشغيل (100) فواحة معطرة أيضًا داخل توسعة الملك فهد بأدواره وتعطير المسجد الحرام وساحاته بـ (1500) لتر بأجود أنواع المعطرات، وفرش أكثر من 13 ألف سجاد في كامل المسجد الحرام الى جانب توزيع قرابة 3000 حاوية نفايات كبيرة وصغيرة داخل وخارج المسجد الحرام لرفع مستوى التطهير وعلى مدار الساعة كما تم تطهير أكثر من 3 آلاف دورة مياه في المسجد الحرام .

استخدام ٢٨ ألف لتر من المعقمات 

واستخدمت قرابة (٢٨) ألف لتر من المعقمات لتعقيم جميع الأسطح، إضافة إلى أكثر من (500) جهاز آلي لتعقيم الأيدي بخاصية الاستشعار و(20) جهاز بايوكير و(11) ريبوت ذكي للتعقيم و(550) مضخة تعقيم يدوية وفق ما كشفه الجابري .. 

توزيع 10 آلاف عبوة زمزم 

وفي مجال السقيا، قال الجابري إنه تم توزيع حوالي 10 آلاف عبوة ماء زمزم لصلاة الجمعة اليوم، تم توفيرها في كافة مواقع المسجد الحرام وساحاته، الى جانب تامين مصلى الجنائز والمكبرية بالأعداد الكافية من عبوات ماء زمزم ومتابعة توزيع العبوات في صحن المطاف ومتابعة تعقيم الشنط وحافظات زمزم والعربات الخاصة بالمطاف، إضافة إلى توزيع أكثر من ألفي حافظة موزعة في أرجاء المسجد الحرام ليصل العدد الإجمالي للترات ماء زمزم أكثر من ٢٧٠٠٠٠ ألف لتر ماء ليوم الجمعة. 

كما وفرت الوكالة عربات كهربائية وعادية لخدمة قاصدي البيت الحرام، كذلك الإشراف على دافعي العربات الخاصة، ومنحهم تصاريح العمل بعد استيفاء الشروط اللازمة للحصول على التصريح، وتتابعهم ميدانياً لضمان التزامهم بالتعليمات، وضبط الأسعار لمنع استغلال المستفيدين من الخدمة في زيادة أسعار الخدمة المقدمة، حيث تعمل على مدار الساعة بنظام الورديات.

بينما تقوم ادارة الساحات في المسجد الحرام بتوجيه المصلين على المسارات الخاصة بالمصلين والإشراف على توجيه المعتمرين على المسارات الخاصة. وحول تأمين الأبواب؛ يفيد الجابري أنه تم تأمين مراقبين على الأبواب البالغ عددها (٥٨) لضمان عدم دخول الأمتعة والأطعمة والآلات الحادة وخلافه؛ ما يساعد على بقاء المسجد الحرام نظيفًا تؤدى فيه العبادة براحة واطمئنان.

رسم مسارات لتفويج الزوار 

وفي وكالة المسجد النبوي حشدت منظومة الوكالة الخدمية لإنجاح خطط تفويج الزوار، ورسم المسارات للحشود لاستقبال المصلين وتوجيههم إلى الأماكن المخصصة وتوزيعهم على الأبواب للدخول لمنع التزاحم في صلاة الجمعة اليوم . 

25 ألف عبوة زمزم 

ونجحت إدارة سقيا زمزم بالوكالة في توفير (8000)حافظة داخل التوسعات وساحات وسطح المسجد النبوي وأكثر من ١٢٠٠ نافورة وعبوات ماء زمزم أكثر من ٢٥٠٠٠ عبوة للزوار والمصلين .. كما جهزت الوكالة المساعدة للصيانة والشؤون الفنية والتشغيلية بوكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي، في وقت مكبر المكبرية، و أنظمة الصوت المنتشرة في المسجد النبوي وحوله كما تم تهيئة القباب والمظلات وتنظيم التهوية المناسبة لتعزيز راحة المصلين. 

خدمة القاصدين 

وأوضح المستشار ووكيل الرئيس العام للشؤون التنفيذية والميدانية عبدالعزيز بن علي الأيوبي، أن الوكالات المساعدة تعمل على مدار الساعة، وتتضاعف الجهود في يوم الجمعة، وتعمل على تجهيز كل ما يخص التشغيل والصيانة والتفويج وإدارة الحشود والتطهير والسجاد وكافة الخدمات في جوانب المسجد النبوي المخصصة للرجال والنساء، ويتم متابعة جميع وسائل السلامة والتنسيق المستمر مع الجهات ذات العلاقة وشركاء النجاح، للمحافظة على المستوى الأعلى للخدمات. كما يحظى الزائر والمصلى بخدمات شاملة متميزة تلبي احتياجاته.

فيما قال الوكيل المساعد للخدمات والشؤون الميدانية وتحقيق الوقاية البيئية المهندس فوزي الحجيلي إنه تم فرش ١٦٠٠ من السجاد المفروش إلى جانب ١٦٠ لترًا من للسجاد المعطر ١٦٠لترًا و١٠٠٠ لتر من كميةً المعقم للسجاد، وتوزيع ٢٠٠٠٠ من عبوات ماء زمزم على الزوار والمصلين بالروضة، إلى جانب استخدام ٥٥٠٠ من عدد اللترات المستخدمة في تعقيم أرضيات التوسعات والسطح.

أما عدد اللترات المستخدمة في تعقيم أرضيات الساحات فبلغ ٧٠٠٠ لتر فيما بلغ عدد اللترات المستخدمة في تعقيم الهواء والاسطح عبر أجهزة التبخير الجاف ٨٠ لترًا

وتعمل وكالة المسجد الحرام والمسجد النبوي جنبًا إلى جنب في تماهي وتناغم وتنسيق كون الهدف المشترك والاسمى واحد وهو خدمة المعتمرين والقاصدين والزوار لتجسيد اهتمام القيادة الرشيدة بالحرمين الشريفين وتحقيقا لتطلعات الشيخ عبدالرحمن السديس الذي يخطط مع فريقه الإبداعي من المساعدين والوكلاء والوكلاء المساعدين في رئاسة الحرمين ويتابع التنفيذ أولًا بأول لتحقيق التميز والابداع للقاصدين .

الكلمات المفتاحية