Menu
السعودية نيوز | «هدف» يعتمد جامعة الملك فيصل كمزود خدمة تدريب في البوابة الوطنية للعمل «طاقات»

اعتمد صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) جامعة الملك فيصل، ممثلة في قطاع الابتكار وتنمية الأعمال كمزود خدمة تدريب في البوابة الوطنية للعمل "طاقات" بهدف دعم وتأهيل وتوظيف عدد من الباحثين عن العمل في المهن السياحية ضمن برنامج مهارات.

ويعتبر هذا التعاون بين الجامعة والصندوق، بمثابة تعظيم لقدرات وممكنات الجامعة التعليمية والتدريبية وترسيخ لموقعها الرائد في منظومة التعليم والتدريب الوطنية، كما يمثل ذلك أحد أبعاد استراتيجية الجامعة لمواءمة البرامج التعليمية والتدريبية مع متطلبات التنمية وسوق العمل ودور الجامعة في تمكين وتطوير الكوادر الوطنية.

وشملت مجالات التعاون تصميم وتنفيذ عدد من البرامج التدريبة في المجال السياحي كإدارة المتاحف والإرشاد السياحي والضيافة والفندقة وعمليات الطيران والسفر وإدارة الفعاليات السياحة وتشغيل المطاعم وإدارة حفظ التراث الثقافي والتسويق السياحي، مما يعزّز من مكانة جامعة الملك فيصل في دعم نمو القطاع السياحي وتهيئة الكوادر الوطنية المؤهلة للالتحاق بفرص عمل متنوعة ضمن منظومة القطاع السياحي ويشمل ذلك قطاع الإيواء والضيافة، وقطاع المتاحف، وقطاع الجولات السياحية، وقطاع التنزه السياحي.

الجدير بالذكر أن هذا النوع من التدريب المنتهي بالتوظيف بنمطيه الحضوري والافتراضي، يشكل حالة من المواءمة مع خطة وزارة السياحة وبرنامجها للتحول الوطني في تأهيل وتوظيف المواطنين.

Jan. 6, 2022, 2:26 p.m. اعتمد صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) جامعة الملك فيصل، ممثلة في قطاع الابتكار وتنمية الأعمال كمزود خدمة تدريب في البوابة الوطنية للعمل "طاقات" بهدف دعم وتأهيل وتوظيف عدد من الباحثين عن العمل في الم...
السعودية نيوز | «هدف» يعتمد جامعة الملك فيصل كمزود خدمة تدريب في البوابة الوطنية للعمل «طاقات»
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | «هدف» يعتمد جامعة الملك فيصل كمزود خدمة تدريب في البوابة الوطنية للعمل «طاقات»

السعودية نيوز | «هدف» يعتمد جامعة الملك فيصل كمزود خدمة تدريب في البوابة الوطنية للعمل «طاقات»
  • 437
3 جمادى الآخر 1443 /  06  يناير  2022   03:29 م

اعتمد صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) جامعة الملك فيصل، ممثلة في قطاع الابتكار وتنمية الأعمال كمزود خدمة تدريب في البوابة الوطنية للعمل "طاقات" بهدف دعم وتأهيل وتوظيف عدد من الباحثين عن العمل في المهن السياحية ضمن برنامج مهارات.

ويعتبر هذا التعاون بين الجامعة والصندوق، بمثابة تعظيم لقدرات وممكنات الجامعة التعليمية والتدريبية وترسيخ لموقعها الرائد في منظومة التعليم والتدريب الوطنية، كما يمثل ذلك أحد أبعاد استراتيجية الجامعة لمواءمة البرامج التعليمية والتدريبية مع متطلبات التنمية وسوق العمل ودور الجامعة في تمكين وتطوير الكوادر الوطنية.

وشملت مجالات التعاون تصميم وتنفيذ عدد من البرامج التدريبة في المجال السياحي كإدارة المتاحف والإرشاد السياحي والضيافة والفندقة وعمليات الطيران والسفر وإدارة الفعاليات السياحة وتشغيل المطاعم وإدارة حفظ التراث الثقافي والتسويق السياحي، مما يعزّز من مكانة جامعة الملك فيصل في دعم نمو القطاع السياحي وتهيئة الكوادر الوطنية المؤهلة للالتحاق بفرص عمل متنوعة ضمن منظومة القطاع السياحي ويشمل ذلك قطاع الإيواء والضيافة، وقطاع المتاحف، وقطاع الجولات السياحية، وقطاع التنزه السياحي.

الجدير بالذكر أن هذا النوع من التدريب المنتهي بالتوظيف بنمطيه الحضوري والافتراضي، يشكل حالة من المواءمة مع خطة وزارة السياحة وبرنامجها للتحول الوطني في تأهيل وتوظيف المواطنين.

الكلمات المفتاحية