Menu
السعودية نيوز | "الشئون الإسلامية" بالسعودية: فهم الخطاب الدينى المغلوط جعله البعض مطية لمآربهم السياسية

أكد وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمملكة العربية السعودية الشيخ الدكتور عبداللطيف آل الشيخ، تطابق وجهات النظر بين المملكة وغينيا، فيما يتعلق بتصحيح فهم الخطاب الديني المغلوط، «الذي فهمه بعض الناس لاستغلال الإسلام وجعله مطية لمآربهم السياسية أو الشخصية أو المذهبية المقيتة التي تضر بالإسلام والمسلمين». وفق "سبق" .

جاء ذلك خلال لقائه وزير الشؤون الدينية بجمهورية غينيا كوناكري كارامو جاورا والوفد المرافق له، أمس، الذي تناول بعض المواضيع المهمة المتعلقة بخدمة الإسلام والمسلمين، وأكد اعتزاز قيادة المملكة بعمق ومتانة العلاقات بين البلدين الشقيقين التي تقوم على أساس متين هو الأخوة الإسلامية ووحدة العقيدة والمصير المشترك.

من جهته، عبر الوزير الغيني، عن إعجابه الشديد بما رآه في الحرمين الشريفين، وبما رآه من تقدم كبير في المملكة، وحرص القيادة السعودية على نشر منهج الوسطية والاعتدال انطلاقاً من ريادتها للعالم الإسلامي.


May 13, 2022, 4:56 p.m. أكد وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمملكة العربية السعودية الشيخ الدكتور عبداللطيف آل الشيخ، تطابق وجهات النظر بين المملكة وغينيا، فيما يتعلق بتصحيح فهم الخطاب الديني المغلوط، «الذي فهمه بعض...
السعودية نيوز | 
                                            "الشئون الإسلامية" بالسعودية: فهم الخطاب الدينى المغلوط جعله البعض مطية لمآربهم السياسية
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | "الشئون الإسلامية" بالسعودية: فهم الخطاب الدينى المغلوط جعله البعض مطية لمآربهم السياسية

السعودية نيوز | 
                                            "الشئون الإسلامية" بالسعودية: فهم الخطاب الدينى المغلوط جعله البعض مطية لمآربهم السياسية
  • 338
الجمعة، 13 مايو 2022 02:08 م

أكد وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمملكة العربية السعودية الشيخ الدكتور عبداللطيف آل الشيخ، تطابق وجهات النظر بين المملكة وغينيا، فيما يتعلق بتصحيح فهم الخطاب الديني المغلوط، «الذي فهمه بعض الناس لاستغلال الإسلام وجعله مطية لمآربهم السياسية أو الشخصية أو المذهبية المقيتة التي تضر بالإسلام والمسلمين». وفق "سبق" .

جاء ذلك خلال لقائه وزير الشؤون الدينية بجمهورية غينيا كوناكري كارامو جاورا والوفد المرافق له، أمس، الذي تناول بعض المواضيع المهمة المتعلقة بخدمة الإسلام والمسلمين، وأكد اعتزاز قيادة المملكة بعمق ومتانة العلاقات بين البلدين الشقيقين التي تقوم على أساس متين هو الأخوة الإسلامية ووحدة العقيدة والمصير المشترك.

من جهته، عبر الوزير الغيني، عن إعجابه الشديد بما رآه في الحرمين الشريفين، وبما رآه من تقدم كبير في المملكة، وحرص القيادة السعودية على نشر منهج الوسطية والاعتدال انطلاقاً من ريادتها للعالم الإسلامي.


الكلمات المفتاحية