Menu
السعودية نيوز | 44 قاعدة حافظت على الشكل التقليدي لحافلات المدارس منذ 8 عقود

كشف موقع «بزنيس إنسايدر» الأمريكي عن السر وراء احتفاظ حافلات المدارس بشكلها الخارجي التقليدي في الولايات المتحدة الأمريكية، على مدار 8 عقود، على الرغم من أنها اختلفت كثيرًا من الداخل.

وتعد حافلات المدارس هي الوسيلة الأكثر أمانًا لنقل الطلاب بنحو 70 مرة من السيارات العادية، وذلك وفقًا للإدارة الوطنية للسلامة المرورية في الولايات المتحدة.

وأوضح «بزنيس إنسايدر» أنه تم تحديد الكثير مما نراه في الحافلات المدرسية، منذ عام 1939 خلال مؤتمر دعا إليه الأستاذ في كلية المعلمين، فرانك سير.

وأضاف أن المؤتمر توصل إلى المعايير الدنيا للحافلات المدرسية والتي تمثلت في 44 قاعدة يجب على جميع الحافلات المدرسية الالتزام بها، من بينها تفاصيل مثل طول وعرض الممر داخل الحافلة، واللون الأصفر المميز؛ حيث اختير هذا اللون على وجه التحديد لأنه كان الأسرع تحديدًا على الطريق، وبرزت الأحرف السوداء حتى في الضوء الخافت.

وشهدت الحافلات من الداخل تغييرات كثير كالحماية من الانقلاب، وأنظمة وقود أكثر أمانا، ومقاعد أطول، بل وحتى إمكانية الوصول إلى الكراسي المتحركة ونوافذ خروج الطوارئ وذراع علامة التوقف.

وتتميز حافلات المدارس بثقل وزنها فهي أثقل 7 مرات من السيارة، وهذا يعني أنه يمكن لتلك الحافلات قدرة أكبر على امتصاص الاصطدام بشكل أفضل، ويشعر الركاب بقوة أقل خلال حوادث الاصطدام، ويساعدها في ذلك هيكلها الصلب الذي يمنع أيضا تلفها أثناء الانقلاب.

يشار إلى أن المؤتمر الذي دعا إليه فرانك سير عام 1939، أصبح يطلق عليه الآن «المؤتمر الوطني للنقل المدرسي»، ويجتمع مرة كل 5 سنوات تقريبًا، للتصويت على التغييرات في معايير الحافلات المدرسية.
 

Jan. 4, 2021, 11:03 a.m. كشف موقع «بزنيس إنسايدر» الأمريكي عن السر وراء احتفاظ حافلات المدارس بشكلها الخارجي التقليدي في الولايات المتحدة الأمريكية، على مدار 8 عقود، على الرغم من أنها اختلفت كثيرًا من الداخل. وتعد حافلات الم...
السعودية نيوز | 44 قاعدة حافظت على الشكل التقليدي لحافلات المدارس منذ 8 عقود
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | 44 قاعدة حافظت على الشكل التقليدي لحافلات المدارس منذ 8 عقود

السعودية نيوز | 44 قاعدة حافظت على الشكل التقليدي لحافلات المدارس منذ 8 عقود
  • 499
20 جمادى الأول 1442 /  04  يناير  2021   12:12 م

كشف موقع «بزنيس إنسايدر» الأمريكي عن السر وراء احتفاظ حافلات المدارس بشكلها الخارجي التقليدي في الولايات المتحدة الأمريكية، على مدار 8 عقود، على الرغم من أنها اختلفت كثيرًا من الداخل.

وتعد حافلات المدارس هي الوسيلة الأكثر أمانًا لنقل الطلاب بنحو 70 مرة من السيارات العادية، وذلك وفقًا للإدارة الوطنية للسلامة المرورية في الولايات المتحدة.

وأوضح «بزنيس إنسايدر» أنه تم تحديد الكثير مما نراه في الحافلات المدرسية، منذ عام 1939 خلال مؤتمر دعا إليه الأستاذ في كلية المعلمين، فرانك سير.

وأضاف أن المؤتمر توصل إلى المعايير الدنيا للحافلات المدرسية والتي تمثلت في 44 قاعدة يجب على جميع الحافلات المدرسية الالتزام بها، من بينها تفاصيل مثل طول وعرض الممر داخل الحافلة، واللون الأصفر المميز؛ حيث اختير هذا اللون على وجه التحديد لأنه كان الأسرع تحديدًا على الطريق، وبرزت الأحرف السوداء حتى في الضوء الخافت.

وشهدت الحافلات من الداخل تغييرات كثير كالحماية من الانقلاب، وأنظمة وقود أكثر أمانا، ومقاعد أطول، بل وحتى إمكانية الوصول إلى الكراسي المتحركة ونوافذ خروج الطوارئ وذراع علامة التوقف.

وتتميز حافلات المدارس بثقل وزنها فهي أثقل 7 مرات من السيارة، وهذا يعني أنه يمكن لتلك الحافلات قدرة أكبر على امتصاص الاصطدام بشكل أفضل، ويشعر الركاب بقوة أقل خلال حوادث الاصطدام، ويساعدها في ذلك هيكلها الصلب الذي يمنع أيضا تلفها أثناء الانقلاب.

يشار إلى أن المؤتمر الذي دعا إليه فرانك سير عام 1939، أصبح يطلق عليه الآن «المؤتمر الوطني للنقل المدرسي»، ويجتمع مرة كل 5 سنوات تقريبًا، للتصويت على التغييرات في معايير الحافلات المدرسية.
 

الكلمات المفتاحية