Menu
السعودية نيوز | بولندا.. حكاية الحيلة "هملر" التي تسببت فى وفاة 60 مليون شخص بالحرب العالمية
يخوض الآن المنتخب السعودي متصدر جدول ترتيب المجموعة الثالثة مباراة الجولة الثانية في كأس العالم 2022 أمام نظيره منتخب بولندا، والذي تعادل في الجولة الأولى مع منتخب المكسيك، بدون أهداف.
 
وتعد بولندا من أوائل الدول التي تعرضت للاجتياح في بداية الحرب العالمية الثانية، والغريب أن اجتياح البلد التي تقع في أوروبا الوسطى جاء بعد حيلة من القائد النازى أدولف هتلر، من أجل حشد الرأي العام الألماني مع الحرب.
 
الصحافة النازية نقلت أخبارا قبل اجتياح ألمانيا لبولندا تزعم تعرض ذوي الأصول الألمانية ببولندا لانتهاكات فظيعة وسقوط أعداد كبيرة من القتلى في صفوفهم، لكن يبدو أن الفوهرر الألماني وجد أن الأمر غير كافي لإقناع الرأي العام، إذ خطط إلى إلى عملية أخرى تحت مسمى "هملر" من أجل اقناع الالمانيين بضرورة الحرب، وإعطاء مبررا أمام الأوروبيين بضرور قيامه بالحرب.
 
حيلة هتلر قامت على أساس قيام عناصر من قوات الأس أس النازية بارتداء أزياء عسكرية بولندية وباشروا بشن هجمات خاطفة وسريعة على عدد من المواقع الحدودية الألمانية، كما عمدوا لإرهاب سكان القرى الحدودية عن طريق إطلاق أعيرة نارية بالقرب منها وتخريب عدد من الممتلكات، ومع نهاية كل هجمة وقبيل انسحابهم من المكان بفترة وجيزة، يقوم جنود الأس أس بإلقاء جثث معتقلين سياسيين ألمان جيء بهم من معسكرات الاعتقال عقب إلباسهم بدلات عسكرية بولندية لتباشر آلة الدعاية الألمانية.
 
بالفعل قامت الخطة في يوم 31 أغسطس من عام 1939، وبعد ساعات كانت الصحافة النازية تتحدث عن الهجوم البولندى الغاشم على الأراضى الألمانية، بل وسمحوا للصحفيين الأمريكيين بالدخول إلى موقع العدوان المزعوم.
 
بعد تلك الخطة، وكرد فعل للعدوان المفبرك، أمر أدولف هتلر قواته المتكدسة على الحدود البولندية الألمانية ببدء العملية العسكرية ضد بولندا لتبدأ في حدود الساعة الرابعة وخمس أربعين دقيقة صباحا يوم 1 سبتمبر 1939 الهجمات الألمانية، حيث باشر 1.5 مليون جندي ألماني مدعومين بألفي طائرة و2500 دبابة تدخلهم بالأراضي البولندية ليدخل العالم معهم الحرب العالمية الثانية التي ستستمر لست سنوات متسببة في مقتل نحو 60 مليون شخص.

Nov. 26, 2022, 2:02 p.m. يخوض الآن المنتخب السعودي متصدر جدول ترتيب المجموعة الثالثة مباراة الجولة الثانية في كأس العالم 2022 أمام نظيره منتخب بولندا، والذي تعادل في الجولة الأولى مع منتخب المكسيك، بدون أهداف. وتعد بولندا من...
السعودية نيوز | 
                                            بولندا.. حكاية الحيلة "هملر" التي تسببت فى وفاة 60 مليون شخص بالحرب العالمية
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | بولندا.. حكاية الحيلة "هملر" التي تسببت فى وفاة 60 مليون شخص بالحرب العالمية

السعودية نيوز | 
                                            بولندا.. حكاية الحيلة "هملر" التي تسببت فى وفاة 60 مليون شخص بالحرب العالمية
  • 389
السبت، 26 نوفمبر 2022 04:00 م
يخوض الآن المنتخب السعودي متصدر جدول ترتيب المجموعة الثالثة مباراة الجولة الثانية في كأس العالم 2022 أمام نظيره منتخب بولندا، والذي تعادل في الجولة الأولى مع منتخب المكسيك، بدون أهداف.
 
وتعد بولندا من أوائل الدول التي تعرضت للاجتياح في بداية الحرب العالمية الثانية، والغريب أن اجتياح البلد التي تقع في أوروبا الوسطى جاء بعد حيلة من القائد النازى أدولف هتلر، من أجل حشد الرأي العام الألماني مع الحرب.
 
الصحافة النازية نقلت أخبارا قبل اجتياح ألمانيا لبولندا تزعم تعرض ذوي الأصول الألمانية ببولندا لانتهاكات فظيعة وسقوط أعداد كبيرة من القتلى في صفوفهم، لكن يبدو أن الفوهرر الألماني وجد أن الأمر غير كافي لإقناع الرأي العام، إذ خطط إلى إلى عملية أخرى تحت مسمى "هملر" من أجل اقناع الالمانيين بضرورة الحرب، وإعطاء مبررا أمام الأوروبيين بضرور قيامه بالحرب.
 
حيلة هتلر قامت على أساس قيام عناصر من قوات الأس أس النازية بارتداء أزياء عسكرية بولندية وباشروا بشن هجمات خاطفة وسريعة على عدد من المواقع الحدودية الألمانية، كما عمدوا لإرهاب سكان القرى الحدودية عن طريق إطلاق أعيرة نارية بالقرب منها وتخريب عدد من الممتلكات، ومع نهاية كل هجمة وقبيل انسحابهم من المكان بفترة وجيزة، يقوم جنود الأس أس بإلقاء جثث معتقلين سياسيين ألمان جيء بهم من معسكرات الاعتقال عقب إلباسهم بدلات عسكرية بولندية لتباشر آلة الدعاية الألمانية.
 
بالفعل قامت الخطة في يوم 31 أغسطس من عام 1939، وبعد ساعات كانت الصحافة النازية تتحدث عن الهجوم البولندى الغاشم على الأراضى الألمانية، بل وسمحوا للصحفيين الأمريكيين بالدخول إلى موقع العدوان المزعوم.
 
بعد تلك الخطة، وكرد فعل للعدوان المفبرك، أمر أدولف هتلر قواته المتكدسة على الحدود البولندية الألمانية ببدء العملية العسكرية ضد بولندا لتبدأ في حدود الساعة الرابعة وخمس أربعين دقيقة صباحا يوم 1 سبتمبر 1939 الهجمات الألمانية، حيث باشر 1.5 مليون جندي ألماني مدعومين بألفي طائرة و2500 دبابة تدخلهم بالأراضي البولندية ليدخل العالم معهم الحرب العالمية الثانية التي ستستمر لست سنوات متسببة في مقتل نحو 60 مليون شخص.

الكلمات المفتاحية